خالد صلاح

قاتل عمته بالمعصرة: "كتمت أنفاسها واستوليت على مصوغاتها عشان أتجوز"

الجمعة، 13 أكتوبر 2017 12:17 ص
قاتل عمته بالمعصرة: "كتمت أنفاسها واستوليت على مصوغاتها عشان أتجوز" القاتل


كتب إبراهيم أحمد

 - المتهم: نزعت من يدها 6 غوايش و3 خواتم ذهبية.. وبعت غويشة وخاتم بـ7 آلاف جنيه

 

أدلى المتهم بقتل عمته داخل شقتها بمنطقة المعصرة، باعترافات تفصيلية عن كيفية ارتكابه الحادث، موضحًا أن الدافع وراء قتله عمته هو احتياجه للأموال لتحقيق رغبته فى الزواج، وإتمام كافة احتياجات الزواج.

 

وأشار المتهم "محمد.س.ع"، 20 سنة، عامل بمحل كاوتش، فى اعترافاته إلى أنه يعلم كبر سن عمته وأنها تحتفظ بمصوغاتها داخل مسكنها، مع تواجدها بمفردها ما دفعه للتخطيط للتخلص منها، والاستيلاء على ما بحوزتها والتصرف فيه بالبيع لتدبير المبالغ التى يحتاجها.

 

وأوضح المتهم، أنه فى يوم الجريمة توجه لمسكن المجنى عليها بدعوى زيارتها، ووجدها داخل غرفة نومها، ما دفعه لمغافلتها، وتعدى عليها بالضرب، محدثًا إصابتها أسفل العين اليسرى لإفقادها الوعى، وعقب ذلك كتم أنفاسها بقطعة قماش حتى تأكد من وفاتها، ثم نزع 6 غوايش و3 خواتم ذهبية كانت تتحلى بها وتسبب فى حدوث ما بها من إصابات باليد اليمنى وأسرع بالخروج مهرولاً من الشقة.

 

 وأضاف المتهم، أنه عقب ذلك توجه للإقامة طرف أحد أصدقائه، وهو "شريف.ش.س"، 24 سنة، سمكرى، والذى ساعده فى بيع (غويشة وخاتم من متحصلات الحادث) بمعرفة شقيقته "شيرين" 28 سنة، ربة منزل، وجارى ضبطها، لدى أحد أصحاب محلات المشغولات الذهبية بذات المنطقة سكنهما، مقابل مبلغ 7000 جنيه تحصل صديقه منها على مبلغ 500 جنيه.

 

كما تم بإرشاد المتهم ضبط صديقه "شريف.ش" والمشغولات الذهبية التى قاما ببيعها وبمواجهة الأخير أيد ما جاء بأقوال المتهم واعترف بعلمه بما ارتكبه المتهم، كما تم بإرشاد المتهم ضبط باقى المشغولات الذهبية المستولى عليها عبارة عن ( 5 غويشة، 2 خاتم) ومبلغ 5300 جنيه من متحصلات بيع (غويشة، وخاتم) بمسكن شقيقته "أميرة.س" 25 سنة، ربة منزل، والتى نفت علمها بكون المبلغ المالى من متحصلات الواقعة، وأضاف بإنفاقه باقى المبلغ المالى على متطلباته الشخصية وشراء مواد مخدرة بقصد التعاطى.

 

تفاصيل الواقعة بدأت مع تلقى رجال مباحث قسم شرطة المعصرة، بلاغًا بالعثور على جثة داخل شقة بالمنطقة، وبالانتقال والفحص تبين العثور على جثة "نجفة.إ.م"، 60 سنة، ربة منزل، مسجاة على ظهرها أعلى سرير غرفة النوم وترتدى ملابسها الداخلية فقط وبها إصابات عبارة عن كدمة أسفل العين اليسرى بطول 2 سم وأصابع الإبهام والخنصر باليد اليمنى.

 

 وبسؤال كل من نجل المتوفاة "صبرى.م.م"، 34 سنة موظف، ونجلتها "سماح.م.م" 38 سنة، ربة منزل، وزوج نجلتها "عماد.ع.أ" 43 سنة، سائق، قرروا بتلقيهم اتصالا هاتفيا من أحد الجيران يفيد بانبعاث رائحة غاز من الشقة سكن المتوفاة، فحضروا إلى مسكنها وفتحه بكسر الباب الخارجى وتبين لهم وفاتها، وأضافوا بأنها تقيم بمفردها واكتشافهم اختفاء مشغولات ذهبية كانت تتحلى بها عبارة عن (6 غوايش ، 3 خواتم) ونفوا علمهم بملابسات وفاتها، فانتقلت الأجهزة الفنية، ووضعت خطة بحث لسرعة كشف ملابسات الحادث.

 

ومن خلال التحريات التى جرت بإشراف اللواء محمد منصور مدير مباحث القاهرة، أمكن التوصل لمشاهدة لنجل شقيقة المتوفاة "محمد.س.ع" 20 سنة، عامل بمحل كاوتش، والسابق اتهامه فى القضية رقم 32495 لسنة 2016م حلوان "سلاح أبيض" ـ اثناء خروجه من مسكن المجنى عليها فى وقت سابق على اكتشاف الواقعة، وأضافت التحريات بقيامه بمغادرة مسكنه والإقامة طرف أحد أصدقائه، وأنه وراء ارتكاب الواقعة.

 

وعلى الفور تم إعداد الأكمنة اللازمة بالأماكن التى يتردد عليها أسفرت إحداها عن ضبطه، وبمناظرته تبين وجود إصابات باليد لم يبرر سببها، وبمواجهته اعترف بارتكاب الواقعة، وتحرر عن ذلك المحضر اللازم، وأحاله اللواء خالد عبد العال مدير أمن القاهرة إلى النيابة التى تولت التحقيق. 

 





لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة



مشاركتك بالتعليق تعنى أنك قرأت بروتوكول نشر التعليقات على اليوم السابع، وأنك تتحمل المسئولية الأدبية والقانونية عن نشر هذا التعليق بروتوكول نشر التعليقات من اليوم السابع
الرجوع الى أعلى الصفحة