خالد صلاح

فرحة مزارعو قطاع غزة بموسم حصاد البلح

الثلاثاء، 10 أكتوبر 2017 01:45 م
فرحة مزارعو قطاع غزة بموسم حصاد البلح حصاد البلح فى غزه


كتب: محمد الأحمدى – تصوير ( رويترز)

فى ساعات الفجر الأولى من اليوم الثلاثاء، ينتفض الحاج الخمسينى أبو رامى من فراشه، ويوقظ عائلته حتى طفلته التى لم تبلغ عدد أصابع يديها لمساعدته فى جنى ثمار النخيل، التى تؤمِّن للعائلة مصدر دخل موسمى.

وأظهرت مجموعة صور نشرتها وكالة رويترز للأنباء، قيام مجموعة من الشباب والسيدات والرجال بقطاع غزة بالتسلق على النخيل وإسقاط " جريد النخيل" بالحبال للحفاظ على البلح.

وأفاد موقع فلسطين اليوم، أنه مع حلول موسم جنى ثمار النخيل "البلح والرطب" فى قطاع غزة تتحلق عائلات المزارعين كبيرهم وصغيرهم حول أشجار النخيل، مصطحبين معهم الأدوات الخاصة بالموسم كـ(الحبال والسلالم والأكياس).

وتشكل أشجار النخيل وثماره من البلح قيمة اقتصادية كبيرة فى فلسطين وخاصة فى قطاع غزة الذى يمتلك أكثر من 153 ألف نخلة، حيث يؤمِّن الموسم نافذة عمل واسعة للفقراء والعاطلين عن العمل.

ويحمل أبو رامى والذى يسكن مدينة دير البلح - سميت بذلك لكثرة أشجار النخيل فيها - عائلته على عربة (الكارو) التى يجرها حصان نحو أرضه القريبة من بيته والتى تحوى 23 شجرة نخل.

جمع البلح
جمع البلح

 

سيدة غزاوية تقوم بجمع البلح
سيدة غزاوية تقوم بجمع البلح

 

سيدة فلسطينية تجمع البلح
سيدة فلسطينية تجمع البلح

 

شاب غزاوى
شاب غزاوى

 

شباب غزة
شباب غزة

 

شباب فلسطين
شباب فلسطين

 

مواطن فلسطينى يقوم بجمع البلح
مواطن فلسطينى يقوم بجمع البلح

 

مواطن فلسطينى
مواطن فلسطينى

 

موسم جمع البلح فى غزة
موسم جمع البلح فى غزة

 

موسم جمع البلح
موسم جمع البلح

 





لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة



مشاركتك بالتعليق تعنى أنك قرأت بروتوكول نشر التعليقات على اليوم السابع، وأنك تتحمل المسئولية الأدبية والقانونية عن نشر هذا التعليق بروتوكول نشر التعليقات من اليوم السابع
الرجوع الى أعلى الصفحة