الإثنين، 23 يناير 2017 12:18 ص
خالد صلاح

عجائب الفراعنة الـ7 فى أدغال أفريقيا.. أيمن منصور يسجل أسرع الإهداف بالكان.. الثعلب يحرز هدف الصعود لنصف النهائى بعد 12 عاما .. أشيو يسرق المنتخب .. اعتراض ميدو.. وجدو البديل الأشهر فى العالم

الخميس، 12 يناير 2017 10:00 ص
عجائب الفراعنة الـ7 فى أدغال أفريقيا.. أيمن منصور يسجل أسرع الإهداف بالكان.. الثعلب يحرز هدف الصعود لنصف النهائى بعد 12 عاما .. أشيو يسرق المنتخب .. اعتراض ميدو..  وجدو البديل الأشهر  فى العالم ميدو وحسن شحاته

كتبت أسماء عمر

تترقب الجماهير المصرية بعد أيام قليلة انطلاق بطولة كأس الأمم الأفريقية التى يشارك بها الفراعنة بعد غياب استمر 6 سنوات بسبب الخروج من الأدوار التمهيدية للبطولة، وقبل انطلاق البطولة نستعرض 7 غرائب واجهها الفراعنة خلال مشاركتهم فى الأمم الأفريقية.

 

1ـ هدف أيمن منصور في الجابون 1994

أيمن منصور
 

يعتبر هدف أيمن منصور في مرمى الجابون في بطولة كأس الأمم الأفريقية 1994 ، الهدف الأسرع في تاريخ بطولات الأمم الأفريقية.

الهدف جاء بعد تمريرة طولية من حمزة الجمل استطاع أيمن منصور أن يحرز منها الهدف في الثانية 23 ويظل رقمه صامد حتى بداية بطولة الجابون.

 

2ـ "حازم محمد يحيى الحرية إمام"

حازم امام مع منتخب مصر

 

استطاع حازم إمام أن يعود بالفراعنة إلى المشاركة بنصف النهائى بعد غياب لأكثر من 12 عاما بسبب الخروج من الأدوار التمهيدية أو دور الثمانية.

وتمكن الثعلب من تسجيل الضربة الأخيرة في ركلات الترجيح في مباراة مصر وكوت ديفوار ببوركينا فاسو 1998 لينطلق أحمد شوبير في تعليقه "حازم محمد يحيى الحرية إمام" وسط فرحة هيستيرية بالتأهل لنصف نهائي بطولة أفريقيا.

 

3ـ حرامى الجزائر يسرق الصعود في 2004

أشيو

فى مباراة مصر والجزائر ببطولة أفريقيا 2004 تلقى منتخب الفراعنة هدفا مبكرا فى الدقيقة 13 من عمر اللقاء قبل أن يدرك أحمد بلال مهاجم المنتخب الوطنى هدف التعادل، ومع اقتراب المباراة من نهايتها "تأتي عند الدقيقة "85" ومع وصول الكرة إلى قدمي أشيو، انطلق بها من وسط الملعب مراوغا الثنائي هاني سعيد وتامر عبد الحميد، ثم انفرد بالحارس نادر السيد مسددا كرة أرضية في شباك "الفراعنة".

ذلك الهدف كان حاسما في صعود الجزائر إلى ربع النهائي في وصافة المجموعة الثالثة وخروج مصر من الدور الأول ، ليطلق على أشيو بعدها اسم "الحرامي" من الصحافة والجماهير الجزائرية، وذلك لأنه "سرق" الفوز لصالح فريقهم أمام "الغريم التقليدي" المنتخب المصري.

هدف أشيو الشهير تسبب في نهاية المسيرة الدولية لعدد من اللاعبين المصريين أمثال تامر عبد الحميد ونادر السيد وغيرهم".

4ـ على ماهر يخطف الكرة من حارس مرمى الكاميرون  في 1996

على ماهر
 

فى مباراة مصر والكاميرون ببطولة أفريقيا 1996 خطف علي ماهر الكرة من حارس الكاميرون ليحرز هدف التعادل وتبقى اللقطه الأشهر عندما توجه على ماهر الى حكم المباراة الموريشيوسي ليم كي شونج ليسأله عن الهدف،حيث لم يكن اللاعب متأكدا من احتساب الحكم هدف التعادل ولكن الحكم أشار بصحة هدف علي ماهر في مرمى الكاميرون وخسرت مصر اللقاء في النهاية بهدفين مقابل هدف .

 

5ـ  هدف عمرو زكي في السنغال 2006

ميدو
 

شهدت مباراة نصف نهائي بطولة أفريقيا 2006 بين مصر والسنغال والتى استضافتها مصر تقدم منتخب الفراعنة  عن طريق أحمد حسن من ضربة جزاء ، وأدرك السنغال التعادل في الدقيقة 52.

وعقب استبدال ميدو ودخول عمرو زكي بقرار من حسن شحاته المدير الفنى للمنتخب الوطنى آنذاك توترت الأجواء باعتراض ميدو على التغيير ،  و من أول لمسة لعمرو زكي يحرز هدف الفوز للفراعنة في الدقيقة 81 ليصعد المنتخب لنهائي البطولة ويواجه كوت ديفوار .

6ـ زيدان يتلاعب بدفاعات الكاميرون 2008

محمد زيدان
 

شهد اللقاء النهائي بين مصر والكاميرون جلوس محمد زيدان على مقاعد بدلاء المنتخب المصري ، وفى الدقيقة 60 أمر شحاته زيدان بالدخول لملعب اللقاء بديلا لعمرو زكي.

ليتمكن زيدان في الدقيقة 76 من الضغط على سونج المدافع الكاميروني ليمرر للمندفع محمد أبو تريكه الذي سدد معلنا فوز مصر باللقب الأفريقي.

7ـ جدو البديل الأشهر فى العالم

جدو

 

عقب إعلان حسن شحاتة عن ضم جدو مهاجم الاتحاد السكندرى فى ذلك الوقت قوبل قرار حسن شحاته باعتراض كبير من النقاد والإعلام الا أن جدو أخرس الجميع وأثبت أنه جدير بثقة المعلم .

 5 أهداف سجلها جدو جعلته على موعد مع الشهرة والنجومية، ليحصل معها على لقب البديل الأشهر فى العالم ويحصد بها الكأس السابعة فى تاريخ الفراعنة بتسجيله 5 أهداف فى شباك نيجيريا وموزمبيق فى الدور الأول، والكاميرون والجزائر فى ربع ونصف النهائى، ثم غانا فى المباراة النهائية خلال 168 دقيقة فقط شارك فيها كبديل مع منتخب الساجدين .




لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

مشاركتك بالتعليق تعنى أنك قرأت بروتوكول نشر التعليقات على اليوم السابع، وأنك تتحمل المسئولية الأدبية والقانونية عن نشر هذا التعليق بروتوكول نشر التعليقات من اليوم السابع
الرجوع الى أعلى الصفحة