خالد صلاح

علماء يحصلون على الضوء الأخضر لإدخال تعديلات على الأجنة بهدف الدراسة

الإثنين، 01 فبراير 2016 06:21 م
علماء يحصلون على الضوء الأخضر لإدخال تعديلات على الأجنة بهدف الدراسة جنين


أ ش أ
إضافة تعليق

حصل العلماء فى بريطانيا على الضوء الأخضر لإدخال تعديلات على الأجنة البشرية وذلك بهدف الدراسة.

وقالت هيئة الإذاعة البريطانية "بى بى سى" إن هذه هى المرة الأولى التى تدرس فيها الدولة تقنية تعديل الحمض النووى فى الأجنة وتوافق عليه.

وسيجرى البحث فى معهد فرانسيس كريك فى لندن ويهدف إلى تقديم فهم أفضل للحظات الأولى من الحياة البشرية.

وسيتعرض أى من العلماء للمساءلة القانونية إذا ما قام بزراعة الأجنة المعدلة فى رحم أى امرأة.

وذكرت هيئة الإذاعة البريطانية أن هذا المجال من العلم يفتح الطريق للمزيد من القلق بسبب المخاوف من تعديل الأجنة وراثيًا حسب الطلب.
إضافة تعليق



لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة



مشاركتك بالتعليق تعنى أنك قرأت بروتوكول نشر التعليقات على اليوم السابع، وأنك تتحمل المسئولية الأدبية والقانونية عن نشر هذا التعليق بروتوكول نشر التعليقات من اليوم السابع
الرجوع الى أعلى الصفحة