خالد صلاح

الصحف الإسرائيلية: أزمة بين السويد وإسرائيل.. واستـــوكهولم تطالب بالتحقيق بجرائم تل أبيب.. نتانياهو: أسطول غواصاتنا يشكل رادعا للأعداء الطامحين فى إبادتنا.. إسبانيا تلغى أوامر اعتقال ضد نتانياهو

الأربعاء، 13 يناير 2016 03:51 م
الصحف الإسرائيلية: أزمة بين السويد وإسرائيل.. واستـــوكهولم تطالب بالتحقيق بجرائم تل أبيب.. نتانياهو: أسطول غواصاتنا يشكل رادعا للأعداء الطامحين فى إبادتنا.. إسبانيا تلغى أوامر اعتقال ضد نتانياهو رئيس الوزراء الإسرائيلى بنيامين نتانياهو

كتب محمود محيى


يديعوت أحرونوت


تصاعد الأزمة بين السويد وإسرائيل.. واستـــوكهولم تطالب بالتحقيق بجرائم تل أبيب




اليوم السابع -1 -2016

تصاعدت حدة التوتر بين السويد ودولة الاحتلال الإسرائيلى، فى أعقاب مطالبة وزيرة الخارجية السويدية مارجوت فالستروم، بالتحقيق فى جرائم إسرائيل فى حق الفلسطينيين، فيما منعت تل أبيب قيام مسئولين سويديين كبار بزيارات رسمية لها.


وقالت صحيفة "يديعوت أحرونوت" الإسرائيلية، اليوم الأربعاء، إن وزيرة خارجية السويد دعت إلى فتح تحقيق دولى، لتحديد ما إذا كانت إسرائيل تعدم الفلسطينيين بدون محاكمة خلال الأشهر الأخيرة.

وقالت خلال نقاش فى البرلمان فى ستوكهولم، أمس الثلاثاء، "إنه يجب إجراء تحقيق عميق وموثوق حول الإعدام بدون محاكمة من قبل إسرائيل، خلال الأحداث العنيفة وهجمات السكاكين فى الشهرين الأخيرين بين إسرائيل والفلسطينيين".

وأوضحت يديعوت أن هذه ليست المرة الأولى التى تتهم فيها وولستروم إسرائيل بإعدام الفلسطينيين الضالعين فى العمليات، فخلال نقاش جرى فى البرلمان، قبل شهر، سأل عضو البرلمان متياس سوندين الوزيرة لماذا لا تشجب العمليات الإرهابية ضد الإسرائيليين، فقالت إنها لا توافق على عمليات الطعن ضد الإسرائيليين بل اعترفت بأن إسرائيل تملك حق الدفاع عن النفس، لكنها أوضحت أن "الرد يجب أن لا يكون الإعدام بدون محاكمة وبدون أى تناسق".

وفى المقابل هاجم الوزير الإسرائيلى يوفال شتاينيتس بشدة وزيرة الخارجية السويدية بسبب دعوتها إلى إجراء تحقيق فى قتل الأمن الإسرائيلى للفلسطينيين بدون محاكمة.

واعتبر الوزير شتاينيتس أن الوزيرة السويدية تتحدث بدافع "اللاسامية" إما بوعى منها أو بدون وعى، حيث إنها تشير إلى إسرائيل فقط وتتجاهل إقدام دول أخرى مثل الولايات المتحدة وروسيا وفرنسا على ذلك.


هاآرتس



نتانياهو: أسطول غواصاتنا يشكل رادعا للأعداء الطامحين فى إبادتنا



ذكرت صحيفة "هاآرتس" الإسرائيلية، أن رئيس الوزراء الإسرائيلى بنيامين نتانياهو تطرق خلال حفل استقبال الغواصة الجديدة "احى راهف" فى قاعدة سلاح البحرية فى حيفا، أمس الثلاثاء، إلى مهام أسطول الغواصات الإسرائيلية.

وقال نتانياهو، خلال الحفل: "إن أسطولنا يشكل رادعا للأعداء الذين يطمحون إلى إبادتنا، إنهم لن يحققوا مطلبهم، وعليهم أن يعرفوا أن إسرائيل تستطيع إصابة كل من يحاول إلحاق الضرر بها، بكل قوة"، على حد تعبيره.

وأضاف نتانياهو، أنه سيتم تزويد الغواصة الجديدة بوسائل إسرائيلية الصنع والتى "ستساعدنا فى الدفاع والهجوم كقبضة ملاكمة بحرية"، حسب وصفه.

وأشارت هاآرتس، إلى أن إسرائيل تنتظر وصول غواصة أخرى من ألمانيا فى 2019.

وقال قائد سلاح البحرية الإسرائيلى إن الغواصة الجديدة ستحمل اسم "احى دكار" على اسم الغواصة الإسرائيلية التى غرقت فى يناير 1968.


يسرائيل ها يوم



إسبانيا تلغى أوامر اعتقال ضد نتانياهو ويعالون وليبرمان



ذكرت صحيفة "يسرائيل هايوم" الإسرائيلية، اليوم الأربعاء، أن المحكمة الإسبانية ألغت أوامر اعتقال أصدرتها هيئة قضائية صغرى ضد رئيس الوزراء الإسرائيلى بنيامين نتانياهو ووزير الخارجية السابق أفيجادور ليبرمان، ووزير الدفاع السابق إيهود باراك.

كما تضمنت الأوامر إلغاء اعتقال وزير الدفاع الحالى موشيه يعلون، ووزير الداخلية السابق إيلى يشاى، ووزير الاستخبارات السابق دان مريدور، والوزير السابق بينى بيجن، فى قضية "أسطول مرمرة" التركى، كما تم إلغاء إجراءات مشابهة فى اليونان وألمانيا.

وأوضحت الصحيفة العبرية أنه مع ذلك تتواصل فى الولايات المتحدة وفى المحكمة الدولية للجنايات فى لاهاى، مداولات قضائية فى هذا الموضوع، بعد مرور 5 سنوات ونصف على الأسطول.

كما تجرى إجراءات قضائية فى تركيا ضد رئيس الأركان السابق جابى اشكنازى، ورئيس شعبة الاستخبارات السابق عاموس يادلين، وقائد سلاح البحرية السابق اليعزر ماروم، ورئيس الاستخبارات السابق فى سلاح الجو ابيشاى ليفى.



التعليقات 0

عدد الردود 0

بواسطة:

فؤاد شباكا

سيبوا موضوع السويد

اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة



مشاركتك بالتعليق تعنى أنك قرأت بروتوكول نشر التعليقات على اليوم السابع، وأنك تتحمل المسئولية الأدبية والقانونية عن نشر هذا التعليق بروتوكول نشر التعليقات من اليوم السابع
الرجوع الى أعلى الصفحة