خالد صلاح

اليوم السابع يدعو رؤساء تحرير الصحف المصرية لمبادرة منع نشر أخبار وكالات الأنباء والمحطات العربية والأجنبية عن عمليات الجيش بسيناء قبل صدور بيانات رسمية من الشئون المعنوية والمتحدث باسم القوات المسلحة

الخميس، 02 يوليه 2015 10:33 ص
اليوم السابع يدعو رؤساء تحرير الصحف المصرية لمبادرة منع نشر أخبار وكالات الأنباء والمحطات العربية والأجنبية عن عمليات الجيش بسيناء قبل صدور بيانات رسمية من الشئون المعنوية والمتحدث باسم القوات المسلحة العمليات العسكريه فى سيناء


كتب : عبد الفتاح عبد المنعم

شهدت الساحة الصحفية والإعلامية، أمس الأربعاء، ارتباكا كبيرا بعد قيام وكالة رويترز للأنباء ووكالة أسوشيتدبرس الأمريكية بنشر أخبار خاطئة عن ضحايا العمليات فى صفوف رجال القوات المسلحة فى سيناء ، ثم قيام محطة سكاى نيوز بإذاعة نفس الأخبار باعتبارها أخبارا مؤكدة دون تدقيق مما دفع بعض الصحف والمواقع المصرية إلى نشر هذه المعلومات نقلا عن تلك الوكالات والمحطات التليفزيونية الأجنبية الكبرى مما ضاعف من انتشار هذه الأخبار الخاطئة . وأدى إلى المزيد من الحيرة والترقب إزاء ما يجرى لجنودنا فى سيناء ، وجرى ذلك وسط أجواء من التكتم فرضتها المصادر الرسمية المصرية على مسار العمليات حتى صدور بيان رسمى من القيادة العامة للقوات المسلحة يكشف الحقائق بالكامل موثقة ومدعومة بالمعلومات والصور .

وإزاء كل ما جرى، وفى إطار النظر لطبيعة الحرب النفسية والإعلامية التى تواجهها بلادنا والتى تجلى جزء منها فى المعلومات الخاطئة يوم أمس الأربعاء ، فإن اليوم السابع موقعا وصحيفة تعلن من جانبها التوقف عن نشر أى خبر يخص عمليات القوات المسلحة فى سيناء أو أى أخبار أو أنشطة عسكرية أو أى أنباء عن هجمات أو عن تسليح أو مواجهات ميدانية أو سقوط ضحايا مما تنشره أو تذيعه أى من هذه الوكالات أو المحطات الأجنبية أو غيرها قبل صدور بيانات رسمية من القيادة العامة للقوات المسلحة أو التأكد من إدارة الشئون المعنوية بجيش مصر أو نشر هذه المعلومات عبر البيانات الرسمية من قبل المتحدث العسكرى للقوات المسلحة المصرية.

وإذ تجلى بالأمس لدى هيئة تحرير اليوم السابع تعقيدات الحرب الإعلامية والضغط على معنويات المصريين بأخبار أخرى مغلوطة وردت على شبكات التواصل الاجتماعى وشائعات على بعض المواقع الإسرائيلية فى إطار حرب نفسية حقيقية تعرضنا لها جميعا على مدى ساعات طويلة فإننا نعلن ضرورة انتباه المؤسسات الصحفية والإعلامية المصرية لحقيقة هذه الحرب النفسية ، ونؤكد أن مبادرتنا بوقف نشر الأخبار الأجنبية أو المعلومات المغلوطة على شبكات التواصل تأتى إيمانا بطبيعة الدور الواجب على إعلام مصر إزاء هذه الحرب الواسعة على بلادنا ، ومن ثم تلزم اليوم السابع نفسها ، وتدعو بقية الزملاء فى الصحف والمواقع المصرية للإلتزام بمراجعة إدارة الشئون المعنوية للقوات المسلحة فى جميع هذه الأنباء الواردة على الوكالات الأجنبية التى تخص عمليات الجيش فى سيناء قبل نشرها على المواقع أو الصحف . وتلزم اليوم السابع نفسها وتدعو غيرها من الصحف والمواقع المصرية إلى الإلتزام بضبط النفس وعدم الإنجراف إلى أخبار الوكالات الأجنبية عن عمليات القوات المسلحة دون التدقيق من المصادر الرسمية ، وعدم تداول شائعات شبكات التواصل التى عادة ما تتسلل عليها عناصر الحرب النفسية سواء من الأجهزة الاستخباراتية المعادية لبلادنا ، أو من التنظيمات المتطرفة التى تدير جيش من اللجان الالكترونية للتأثير على معنويات الشهى المصرى.

وفى نفس الصدد وبدءا من تطبيق هذه المبادرة التى نرجو من كل الصحف والمواقع المصرية الجادة والمؤسسية الالتزام بها تحقيقا لمصلحة بلادنا فإننا فى الوقت نفسه ندعو المصريين من مستخدمى شبكات التواصل الاجتماعى وجميع مستخدمى الانترنت فى مصر إلى التمهل وعدم الانجراف إلى تداول معلومات شبكات التواصل بالتوسع فى استخدام خاصية "الشير" لأخبار أو صور أو فيديوهات مزيفة وغير حقيقية حتى لا نكون جميعا جزءا من الحرب النفسية على أنفسنا وعلى بلادنا.

وفى اللحظة التى تلتزم فيها جميع الصحف بمبادرة اليوم السابع بعدم نشر أى معلومات عن عمليات الجيش فى سيناء إلا ببيانات رسمية وبتصديق القوات المسلحة فإننا نتعهد جميعا بأن ننشر الأخبار الموثقة الحقيقية فقط، وأن تكون الصحف المصرية الجادة و الملتزمة والمدركة لطبيعة الحرب الإعلامية والنفسية على بلادنا هى جزيرة الحقيقة وسط هذا البحر المتلاطم بالشائعات .

نسأل الله أن ينصر جنودنا فى سيناء.. وأن يكتب النصر والعزة لبلادنا.. و تحيا مصر






التعليقات 0

عدد الردود 0

بواسطة:

جمعة المصري

تحيا مصر

تحيا مصر

عدد الردود 0

بواسطة:

مجدى الشرقاوى

محارية الارهاب فى سيناء

عدد الردود 0

بواسطة:

ناصر الجبالى

اسود مصر

اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة



مشاركتك بالتعليق تعنى أنك قرأت بروتوكول نشر التعليقات على اليوم السابع، وأنك تتحمل المسئولية الأدبية والقانونية عن نشر هذا التعليق بروتوكول نشر التعليقات من اليوم السابع
الرجوع الى أعلى الصفحة