خالد صلاح

الصحف الأمريكية: تشديد إجراءات الأمن فى مطار شرم الشيخ.. التحقيق مع إكسون موبيل لكذبها بشأن تأثير التغير المناخى.. كثير من السوريين السنَّة لا يزالون يدعمون الأسد

الجمعة، 06 نوفمبر 2015 12:51 م
الصحف الأمريكية: تشديد إجراءات الأمن فى مطار شرم الشيخ.. التحقيق مع إكسون موبيل لكذبها بشأن تأثير التغير المناخى.. كثير من السوريين السنَّة لا يزالون يدعمون الأسد بشار الأسد

إعداد ريم عبد الحميد



واشنطن بوست: التحقيق مع إكسون موبيل لكذبها بشأن تأثير التغير المناخى



اليوم السابع -11 -2015

قالت صحيفة واشنطن بوست إن ولاية نيويورك تحقق فيما إذا كانت شركة إكسون موبل، عملاق إنتاج النفط العالمية قد ضللت الرأى العام والمستثمرين بشأن مخاطر التغير المناخى، فى خطوة يعتقد المدافعون عن البيئة أنها قد تمثل محاسبة أكبر لسلوك شركات الطاقة الكبرى.

وأكد متحدث باسم شركة أكسون موبيل أمس الخميس، أنها تلقت استدعاء من مكتب المدعى العام فى نييورك يتعلق بموضوع التغير المناخى، وقال إن الشركة تقيم ردها، ويركز التحقيق على ما إذا كانت الشركة قد حجبت عمدا نقاشا عاما حول العلم وأخفت عن المستثمرين مخاطر التغير المناخى على أعمالها، حسبما أفاد شخص مطلع على الأمر.

كما أفادت صحيفة نيويورك تايمز بأن المدعى العام فى نيويورك، إريك شنايدرمان قد أرسل أمر استدعاء إلى الشركة لإحضار وثائق وبريد إلكترونى وأوراق أخرى هامة متعلقة بهذا الأمر.

وسوف تشمل التحقيقات أنشطة لـ"إكسون" فى فترة السبعينيات من القرن الماضى، والتى شكلت خلالها مجموعات من الخبراء والعلماء للتقليل من أهمية أضرار التغيرات المناخية.



فورين بوليسى:كثير من السوريين السنَّة لا يزالوا يدعمون الأسد



اليوم السابع -11 -2015

قالت مجلة "فورين بوليسى" الأمريكية، إن تدخل روسيا وإيران فى سوريا يحظى بكل الانتباه على الرغم من أن الكثير من السنَّة الذين يمثلون الأغلبية فى سوريا لا يزالون يقاتلون مع حكومة بشار الأسد، وربما يحملون مفتاح مستقبل سوريا.

وأوضحت المجلة أن السنَّة كانوا يمثلون ثلاثة أرباع سكان سوريا فى فترة ما قبل الحرب الأهلية، ولا يزال اقتصاد البلاد معتمد على طبقة الأثرياء من السنة.

وقد أبقى رجال الصناعة من السنَّةفى حلب مصانعهم فى حالة عمل على الرغم من المعركة التى تدور حول المدينة المنقسمة، فى حين قام أصحاب المشروعات من السنَّة النازحين بفتح أعمال جديدة ليوفروا فرص عمل لغيرهم من النازحين. وصحيح أن بعض أصحاب الأعمال من السنَّة قد هربوا أو دعموا المعارضة إلا أن العديد من الصناعيين الأثرياء من السنَّة يمثلون ركائز النظام. ولو احتشدوا معا، فقد يستطيعوا تحديد نتيجة الحرب، وسيكونون فى فترة ما بعد الحرب أساس بناء أى حكومة جديدة مستدامة.

وفى الجيش السورى - تتابع المجلة - كان السنَّة يمثلون عددا كبيرا من الجنود بما يتناسب مع نسبتهم من السكان وفقا للمحليين الذين درسوا القوات المسلحة السورية. وحتى اليوم، تظهر فيديوهات المعارضة جنود الحكومة ممن تم أسرهم يعيدون ذكر أسمائهم والبلدات التى يأتون منها والتى تضم أغلبية سنية.

ويقول أرون لوند، الخبير بمركز كارنيجى، إن الحكومة لا تزال تعتمد على السنَّة لملء صفوفها القتالية، لافتا إلى أن هناك سوريين سنَّة يقاتلون فى الخطوط الأمامية لصالح الأسد اليوم على الرغم من أن كثيرا منهم قد يكونوا يقاتلون فقط للحصول على أموال.

ويمضى لوند قائلا إن النظام السورى حظى دوما بدعم حذر من مختلف الطوائف، وملأ الأجهزة الأمنية بالموالين من كافة الأديان ومن كبرى القبائل.

وبعد موجة الانشقاقات فى المراحل الأولى للحرب الأهلية، ظل كثيرا من السنَّة فى أدوار بارزة ومنها منصب وزير الدفاع.

ويشير خبير كارنيجى إلى أنه كان هناك ميل لتفضيل إسناد المناصب المرئية للشعب للسنَّة مثل منصب وزير الدفاع أو الداخلية، فى حين أن جهاز أمن الدولة غير المرئى ظل تحت إدارة علوية.



وول ستريت جورنال:تشديد إجراءات الأمن فى مطار شرم الشيخ



اليوم السابع -11 -2015

تابعت صحيفة "وول ستريت جورنال" الإجراءات الأمنية المشددة التى اتخذتها مصر عقب حادث الطائرة الروسية، وقالت إن الإجراءات الأمنية فى شرم الشيخ تم تشديدها أمس الخميس، وأضافت أن سائحين من بريطانيا ودول أخرى انتظروا فى صفوف طويلة وخضعوا لإجراءات أمنية مكثفة، بينما قامت قوات الشرطة بالتفتيش الصارم للجميع.

ولفتت الصحيفة إلى أن بريطانيا أرسلت فريقا من خبراء أمن الطائرات إلى المطار، ووجدوا أن السلطات المصرية قد كثفت جهودها، إلا أن الحكومة قالت إن هناك الكثير يجب عمله. كما أرسلت وزارة الدفاع البريطانية فريقا من ستة من رجال الجيش والقوات الجوية للعمل مع زملائهم المدنيين على الترتيبات الأمنية.

من جانبها قالت، وكالة أسوشيتدبرس إن الشرطة المصرية نفذت إجراءات أمنية مشددة فى مطار شرم الشيخ، بعدما أكد مسئولون بريطانيون أن الرحلات ستبدأ فى إعادة السائحين البريطانيين إلى بلادهم من سيناء.

ولفتت الوكالة إلى أن مصر وروسيا رفضتا المزاعم الغربية بأن قنبلة كانت سببا فى سقوط الطائرة، وأن هذا التكهن يمثل تسرعا فى الحكم ، وأصرتا على ضرورة أن تأخذ التحقيقات مجراها.

وأشارت الوكالة إلى أن عشرات الأتوبيسات اصطفت خارج مطار شرم الشيخ اليوم الجمعة لمسافة كيلو متر مع تفتيش الشرطة لكل واحدة على حدة، وكانت أغلبها تحمل سائحين بريطانيين وروس. ونقلت أسوشيتدبرس عن سائحة بريطانية قولها "كنا فى أوائل الرحلات التى تم إلغائها مساء الأربعاء".. وانتقدت السائحة سلطات بلادها وقالت إنها لا تشعر أن دعمت السائحين المحاصرين بشمل مناسب، وأنها تركتهم يتعاملون مع أنفسهم.

فيما قال سائح لآخر إن العاملين بالفندق أخبروه فى الصباح بالتوجه للمطار بعد معومات متضاربة. وقال السائح إنه يتفهم الموقف، لكنه على الصعيد الشخصى لم يواجه أى مشاكل.


موضوعات متعلقة..


صحافة القاهرة: الجالية المصرية تهزم الإخوان ببريطانيا.. للمرة الثامنة.. تشكيل لجنة لاسترداد الأموال بالخارج.. مصادر حكومية: نحتاج 400 مليار لمواجهة السيول.. "حماية المستهلك" يحيل وكيل سيارات للنيابة

التوك شو: "العموم البريطانى": شرم الشيخ آمنة وندعو رعايانا لزيارتها.. محمود سعد: سائقون اشتكوا لى من أمناء الشرطة قلت لهم لو صورت معاكم هتتنفخوا.. بدران: شرف لأى مصرى أن يكون بجوار الرئيس على المحروسة

الصحف البريطانية: مرشح لـ"البيت الأبيض" يغازل "السبتين".. ويؤكد: النبى يوسف بنى الأهرامات لتخزين الحبوب.. اللاجئون يحققون مكاسب اقتصادية كبيرة لألمانيا.. وروسيا تنشر أنظمة صواريخ مضادة للطائرات بسوريا

الصحف الأمريكية: بريطانيا أعلنت مزاعمها بشأن الطائرة الروسية دون أى دليل.. بوش الأب يفتح النار على مساعدى نجله فى سيرة ذاتية تصدر الأسبوع المقبل.. كنتاكى هدف معارضى أمريكا فى الشرق الأوسط




لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة



مشاركتك بالتعليق تعنى أنك قرأت بروتوكول نشر التعليقات على اليوم السابع، وأنك تتحمل المسئولية الأدبية والقانونية عن نشر هذا التعليق بروتوكول نشر التعليقات من اليوم السابع
الرجوع الى أعلى الصفحة