خالد صلاح

الصحافة الإسرائيلية: إسرائيل تشن حربا ضد "القطط" وتقرر ترحيلها للخارج.. تل أبيب تشن حملة ضد الاتحاد الأوروبى لتمييزه "منتجات" المستوطنات.. وتوقعات بعودة العلاقات بين تركيا وإسرائيل بعد فوز حزب أردوغان

الثلاثاء، 03 نوفمبر 2015 01:04 م
الصحافة الإسرائيلية: إسرائيل تشن حربا ضد "القطط" وتقرر ترحيلها للخارج.. تل أبيب تشن حملة ضد الاتحاد الأوروبى لتمييزه "منتجات" المستوطنات.. وتوقعات بعودة العلاقات بين تركيا وإسرائيل بعد فوز حزب أردوغان أردوغان عقب فوز حزبه فى الانتخابات

كتب محمود محيى


الإذاعة العامة الإسرائيلية


الكنيست يصادق على قانون بالحبس 3 سنوات على راشقى الحجارة



صادق الكنيست الإسرائيلى مساء أمس، الاثنين، بأغلبية كبيرة على القراءتين الثانية والثالثة على مشروع قانون يشدد العقوبات المفروضة على راشقى الحجارة من الفلسطينيين.

وذكرت الإذاعة العامة الإسرائيلية، اليوم الثلاثاء، أن القانون الجديد يشمل أن يكون الحد الأدنى من العقوبة على مثل هذه العمليات السجن الفعلى لمدة 3 سنوات.

إسرائيل تشن حملة ضد الاتحاد الأوروبى لتمييزه "منتجات المستوطنات"


شنت وزارة الخارجية الإسرائيلية، حملة كبيرة ضد الإجراءات التى ينوى الاتحاد الأوروبى اتخاذها ضد منتجات المستوطنات الإسرائيلية التى تصدر للأراضى الأوروبية، حيث عقدت نائبة وزير الخارجية تسيبى حوتوبيلى، اليوم، مؤتمرًا بالمنطقة الصناعية "بركان" بإحدى المستوطنات بالضفة الغربية ضمن جهودها لمواجهة توصيات الاتحاد الأوروبى ضد منتجات المستوطنات.

وقالت الإذاعة العامة الإسرائيلية، اليوم الثلاثاء، إنه من المتوقع أن تعلن نائبة وزير الخارجية بأن الخطوة الأوروبية ستضر بالفلسطينيين الذين يشكلون النسبة الأعظم من موظفى مصانع المستوطنات، على حد زعمها.

وأوضحت الإذاعة العبرية أن حوتوبيلى ستتوجه خلال الأسبوع الجارى إلى عدد من العواصم الأوروبية فى محاولة لمنع صدور التوصيات الجديدة والتى يأتى على رأسها وضع علامة مميزة على منتجات المستوطنات الإسرائيلية.

وأكدت مصادر حكومية إسرائيلية، أن الاتحاد الأوروبى سينشر خلال الأيام القليلة المقبلة توصياته بخصوص تمييز منتجات المستوطنات، حيث اعتبر مصدر سياسى أن هذا الأمر أصبح أمرًا مؤكدًا رغم مساعى إسرائيل إحباط هذا المجهود الأوروبى.

وفى السياق نفسه، كان قد أكد مسئول أوروبى لقناة "i24news" الإخبارية الإسرائيلية، أن تمييز منتجات المستوطنات سيتم قريبًا، وذلك فى الوقت الذى نفت فيه السلطات الإسرائيلية تجميد البناء فى حى رمات شلومو الاستيطانى فى القدس الشرقية المحتلة.

وقال المسئول الأوروبى رفيع المستوى للقناة العبرية، إن قرار الاتحاد الأوروبى بتمييز منتجات المستوطنات سيتم فى الأيام القليلة المقبلة.

وكان أكد مسئولون إسرائيليون أيضًا لصحيفة "هاآرتس" الإسرائيلية، تبنى البرلمان الأوروبى مطلع سبتمبر الماضى قرارًا غير ملزم حول عملية السلام فى الشرق الأوسط، وقال القرار إن البرلمان يشجع المفوضية الأوروبية على القيام بمبادرة لاستكمال توجيهات الاتحاد الأوروبى بشأن تمييز منتجات المستوطنات الإسرائيلية.

ودعت 15 دولة من دول الاتحاد الأوروبى فى أبريل الماضى إلى تطبيق كل التشريعات المتعلقة بوضع ملصقات تشير إلى السلع المنتجة فى مستوطنات فى الضفة الغربية والقدس الشرقية وهضبة الجولان منذ 1967.

وردًا على ذلك قال رئيس الوزراء الإسرائيلى بنيامين نتنياهو، إن القرار الذى تبناه البرلمان الأوروبى بوضع ملصقات تدل على المنتجات القادمة من المستوطنات يذكر "بحقبة كان يتم تصنيف المنتجات اليهودية خلالها".

يديعوت أحرونوت


إسرائيل تستهدف "القطط" وتقرر ترحيلها بدلا من استئصال أرحامها



اليوم السابع -11 -2015

بعد تهجير وترحيل البشر من أراضيهم منذ احتلالها للأراضى الفلسطينية، قررت دولة الاحتلال الإسرائيلى البدء فى عملية ترحيل جديدة ولكن هذه المرة ضد "قطط" الشوارع، حيث اقترح وزير الزراعة الإسرائيلى، أورى أرئيل، اليمينى المتطرف، على وزير البيئة، ترحيل "القطط" إلى دولة أخرى توافق على استقبالها، لحل مشكلة انتشارها بالشوارع.

وقال الوزير اليمينى المتشدد فى رسالة إلى وزير البيئة نشرتها صحيفة "يديعوت أحرونوت" الإسرائيلية: "إنه بدلًا من الاستثمار فى إزالة أرحام القطط، والتى ستتكلف ميزانية أكثر من 4 ملايين شيكل، استثمار المبلغ لنقل القطط جماعيًا إلى دولة أجنبية توافق على استقبالها، وفى المقابل استثمار الميزانية بهدف الأبحاث"، مدعيًا أن إزالة الرحم محرم دينيًا.

وأشارت يديعوت إلى أنه خلال السنوات الأخيرة قامت وزارة الزراعة الإسرائيلية، بالتعاون مع البلديات والمجالس المحلية، بعقم أكثر من 100 ألف قطة شارع، لافتة إلى أن هذا المقترح الغريب ليس الأول من نوعه من جانب أرئيل، ففى وقت سابق اقترح إنشاء معتقل لقطط الشوارع والكلاب الضالة، وحبسها بداخلها.

وينبع هذا الحل الغريب للوزير المتطرف وفقًا للصحيفة العبرية، لأن هناك مشكلة مع حل استئصال الأرحام لدى الإناث أو خصى الحيوانات الذكور والذى يتم من أجل منعها من التكاثر، مضيفا أن الحيوانات أيضًا تعانى جسديًا من استئصال المبايض أو الخصى.

وفى المقابل، قال نائب الكنيست تامار زاندبرج، من حزب "ميرتس" اليسارى الإسرائيلى للوزير المتطرف: "إيقاف هذه العملية سيؤدى إلى زيادة كبيرة فى أعداد القطط التى تولد كل عام، ومن ثم أيضًا إلى زيادة فى أعداد قطط الشوارع التى ستموت جوعًا، عطشًا، وبردًا، وجفافًا وغيرها".


هاآرتس


توقعات بعودة العلاقات بين تركيا وإسرائيل بعد فوز حزب أردوغان بالانتخابات



اليوم السابع -11 -2015

أعرب مسئولون رفيعو المستوى بالحكومة الإسرائيلية عن تفاؤلهم بأن فوز حزب الرئيس التركى رجب طيب أردوغان فى الانتخابات الأخيرة سيزيد من احتمالات إنهاء الأزمة الدبلوماسية مع إسرائيل، خاصة فى ظل الوضع الاستراتيجى الراهن لتركيا.

وقالت المصادر لصحيفة "هاآرتس" الإسرائيلية، اليوم الثلاثاء، إن فوز حزب "العدالة والتنمية" بغالبية المقاعد فى الانتخابات البرلمانية سيزيد من احتمالات تحسين العلاقات بين الدولتين، وإنهاء الأزمة الدبلوماسية التى تهيمن على العلاقات منذ حادثة أسطول "مرمرة" إلى غزة عام 2010.

وقال المسئولون الإسرائيليون إن نصر أردوغان الكبير فى البرلمان فى ظل الوضع الاستراتيجى الذى تمر به تركيا الآخذ بالتدهور على الصعيد الاستراتيجى إثر الحرب فى سوريا، والعلاقات المتوترة مع روسيا، وتهديد "داعش" على تركيا سيجعله يعيد حساباته مع إسرائيل.

وأضافت المصادر أنه وفق التقدير الإسرائيلى فإن هذا الوضع الاستراتيجى المعقد يدفع تركيا إلى التقرب من إسرائيل لكسب الاستقرار فى المنطقة، مضيفًا: "إن الوقت الراهن ملائم للغاية لتحسين العلاقات".

الجدير بالذكر أن أردوغان لم يبرز خلال دعايته الانتخابية خلافه مع إسرائيل، إنما ركز على التهديدات الكبرى الماثلة أمام تركيا وهى الأكراد وداعش.

وكانت تركيا قد عينت فريدون سينرلى أوغلو وزيرًا للخارجية فى حكومة المرحلة الانتقالية، والذى شغل منصب سفير تركيا لدى إسرائيل فى السابق، وأشرف على الاتصالات الإسرائيلية- التركية لإنهاء أزمة "مرمرة"، وترى تل أبيب أن هذا التعيين يعبر عن اتجاه جديد لحكومة أردوغان فيما يتعلق بإسرائيل.






موضوعات متعلقة..



الصحف المصرية: وبدأت الحرب على الأسعار..النيابة تستدعى مسئولى مطار شرم الشيخ فى قضية الطائرة الروسية..وزير البترول:14 مليار دولار استثمارات لتنفيذ مشروعات بالقطاع..انخفاض إنتاجية القطن 3 قناطير للفدان


التوك شو: أشرف السعد:جماعات إرهابية تستأجر مرتزقة لإفساد زيارة الرئيس للندن.. خالد صلاح:سبب أمراض الإعلام غياب دور التليفزيون المصرى والدولة.. اليزل: لم نحصل على أموال من الأحزاب ولو ثبت غير ذلك أحاكم

- الصحف الأمريكية: قمر صناعى أمريكى رصد وهجا وقت سقوط الطائرة الروسية.. تراجع أسعار النفط يسلط الضوء على ضرورة تسريع الإصلاحات الاقتصادية.. أردوغان قد يستغل نتائج الانتخابات لترهيب المعارضة





لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة



مشاركتك بالتعليق تعنى أنك قرأت بروتوكول نشر التعليقات على اليوم السابع، وأنك تتحمل المسئولية الأدبية والقانونية عن نشر هذا التعليق بروتوكول نشر التعليقات من اليوم السابع
الرجوع الى أعلى الصفحة