الأحد، 20 أغسطس 2017 02:04 ص
خالد صلاح

الصحافة الإسرائيلية: إسرائيل تحيى اليوم الذكرى الـ20 لاغتيال "إسحاق رابين".. تل أبيب تغرق فى الظلام بسبب العواصف والأمطار و50 ألف منزل بدون كهرباء.. واشنطن توافق على دعم إسرائيل فى المجال النووى

الإثنين، 26 أكتوبر 2015 01:23 م
الصحافة الإسرائيلية: إسرائيل تحيى اليوم الذكرى الـ20 لاغتيال "إسحاق رابين".. تل أبيب تغرق فى الظلام بسبب العواصف والأمطار و50 ألف منزل بدون كهرباء.. واشنطن توافق على دعم إسرائيل فى المجال النووى رئيس وزراء إسرائيل الاسبق إسحاق رابين

كتب محمود محيى


إسرائيل تحيى اليوم الذكرى الـ20 لاغتيال "إسحق رابين"


تحيى دولة الاحتلال الإسرائيلى اليوم الاثنين، الذكرى الـ20 لاغتيال رئيس وزرائها الأسبق إسحاق رابين، حيث ستقام مراسم تأبينية رسمية عند قبره بمدينة القدس المحتلة.

وقالت الإذاعة العامة الإسرائيلية، أن الكنيست الإسرائيلى سيعقد جلسة خاصة بهذه المناسبة، مضيفة أن مقر رئاسة إسرائيل بالقدس المحتلة أقام مساء أمس مراسم تأبينية أكد خلالها الرئيس الإسرائيلى، رؤوفين ريفلين أنه لن يمنح أبدا العفو لقاتل رابين، اليمينى المتطرف يجئال عامير.

وكان قد شغل رابين منصب رئيس الأركان السابع لجيش الاحتلال الإسرائيلى وكان القائد الأكبر فى صفوف الجيش الإسرائيلى فى حرب عام 1967، كما أنه وقع على اتفاق "أوسلو" فى سبتمبر عام 1993 مع الفلسطينيين، وقد منح جائزة نوبل للسلام مع وزير الخارجية فى عهده، شيمون بيريز، ورئيس السلطة الفلسطينية الراحل ياسر عرفات.

وولد إسحاق رابين فى مدينة القدس المحتلة فى الأول من مايو عام 1922 لوالد يعمل فى شركة الكهرباء، وأم ناشطة اجتماعية هاجرت إلى الأراضى الفلسطينية المحتلة عام 1919، وسمى إسحاق رابين على اسم جده.

إسرائيل تغرق فى الظلام بسبب العواصف والأمطار.. و50 ألف منزل دون كهرباء


اليوم السابع -10 -2015

فى أقل من 24 ساعة غرقت دولة الاحتلال الإسرائيلى فى الظلام بسبب العواصف الشديد وهطول الأمطار فى عدد كبير من أنحاء الأراضى المحتلة، حيث يعيش الآن عدد كبير من الإسرائيليين بدون كهرباء.

وقالت وسائل الإعلام الإسرائيلية، إن العاصفة التى ضربت المنطقة أمس لنحو نصف ساعة وإضراب عمال شركة الكهرباء عن العمل فاقم من الأزمة، حيث يعيش الآن نحو 50 منزلا فى إسرائيل ونحو 60 ألف إسرائيلى بدون كهرباء، بعد أن أدت حالة الطقس العاصفة إلى انقطاع واسع.

وقالت صحيفة "يديعوت أحرونوت" الإسرائيلية، إن شركة الكهرباء ستستمر حتى اليوم الاثنين، ببذل الجهود من أجل إصلاح العطل، وذكرت بأنّها نجحت فى إعادة الكهرباء لنحو 50% من المنازل، وأنّه من المتوقع إصلاح جميع الأعطال خلال ساعات.

وقد أمرت محكمة العمل مساء أمس لجنة العمال التعاون مع إدارة شركة الكهرباء طالما استمرت حالة الطوارئ، وذلك بعد أن أعلنوا عن إضراب عن العمل.

وفى ظل انقطاع الكهرباء بشكل واسع داخل إسرائيل توجهت شركة الكهرباء إلى محكمة العمل بادعاء أن الموظفين لا يعملون فى حالات الطوارئ، رغم أن حالة الطوارئ قد أُعلنت منذ الأمس فى ساعات الصباح.

وفى السياق نفسه، قالت الإذاعة العامة الإسرائيلية، إنه قد تم التوصل إلى اتفاق بعودة العمال إلى العمل فى ختام جلسة لمحكمة العمل مساء أمس، بادرت الإدارة إلى عقدها بسبب تقاعس الموظفين عن العمل وفقا للنهج المتبع فى الحالات الطارئة.


هاآرتس: الولايات المتحدة توافق على دعم إسرائيل فى المجال النووى


اليوم السابع -10 -2015


كشفت صحيفة "هاآرتس" الإسرائيلية، اليوم الاثنين، عم موافقة الولايات المتحدة الأمريكية على التعاون بشكل علنى مع إسرائيل فى المجال النووى، وذلك فى ظل الاتفاق النووى مع إيران، مشيرة إلى أن تل أبيب لم توقع على معاهدة حظر نشر السلاح النووى حتى الآن.

وأضافت الصحيفة العبرية أن وزارة الطاقة الأمريكية أعلنت عن هذا التعاون مؤخرا، مشيرة إلى أن هذا الموقف الأمريكى يشكل تغييرا هاما فى السياسة الأمريكية تجاه البرنامج النووى الإسرائيلى.

ولفتت هاآرتس إلى أنه بسبب امتناع إسرائيل عن التوقيع على معاهدة حظر نشر السلاح النووى، فإن مفاعل "ديمونا" لا يخضع لرقابة اللجنة الدولية للطاقة الذرية، بينما المنشأة النووية 'ناحال شوريك' تخضع لرقابة تطوعية وغير رسمية.

وأوضحت الصحيفة العبرية أن التعاون بين الدول فى مجال التطوير النووى لأهداف مدنية مشروط بالالتزام بأن برنامجا كهذا يكون هدفه سلمى وليس من أجل تطوير سلاح نووى، وبسبب رفض إسرائيل رفع التعتيم على برنامجها النووى وترسانتها النووية فإنها لم تحظ بالماضى بتعاون رسمى من جانب أى دولة نووية.

وقالت هاآرتس إن بين الولايات المتحدة وإسرائيل علاقات طويلة الأمد فى المجال النووى، وقد زودت واشنطن إسرائيل بمفاعل "ناحال شوريك" الذى يستخدم للأبحاث النووية، وفى عام 2008 توصلت الدولتان إلى اتفاق يقضى بتسليم الولايات المتحدة كافة قضبان الوقود النووى المستخدمة تمهيدا لإغلاق "ناحال شوريك" فى عام 2018.

ورغم أن الرئيس الأمريكى، باراك أوباما، طالب من قبل إسرائيل بالتوقيع على معاهدة حظر نشر السلاح النووى، لكن الإدارة الأمريكية لم تعد تطالب إسرائيل بذلك بعد رفضها التوقيع على المعاهدة التى تعنى إخضاع منشآتها النووية للمراقبة الدولية.

ولفتت هاآرتس إلى أنه قد جرى التوصل إلى الاتفاق بشأن هذا التعاون النووى خلال زيارة وزير الطاقة الإسرائيلى، يوفال شتاينيتس، إلى واشنطن الأسبوع الماضى، موضحة أن التعاون سيشمل تبادل طواقم ومباحثات حول الغاز الطبيعى وأمن "السايبر" والطاقة المائية والطاقة النووية المدنية والأبحاث والتطوير.


موضوعات متعلقة..


الصحف الأمريكية: قلق أمريكى من عمليات روسية قرب كابلات الإنترنت البحرية.. طالبان تجرى اتصالات مع موسكو بسبب تهديد داعش.. الأجواء الصحراوية تؤثر على ضربات الطائرات الروسية فى سوريا

الصحف المصرية: برلمان الطعون..مقتل 25 إرهابيًا بسيناء فى استكمال"حق الشهيد"..عبد الله فتحى: الدولة الوحيدة التى يشرف قضاتها على الانتخابات لثقة الشعب فيهم.. مصر للطيران ترفض "الشارتر" لحل أزمة النقد


التوك شو: المستشار الإعلامى لــ"الوزراء": الأجهزة التنفيذية صنعت ملحمة وطنية بالإسكندرية.. عمرو أديب: شريف إسماعيل لم يتحرك إلا بتوجيهات الرئيس.. "فينك يا محلب؟".. ويطالبه بالتواصل مع المواطنين




لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة



مشاركتك بالتعليق تعنى أنك قرأت بروتوكول نشر التعليقات على اليوم السابع، وأنك تتحمل المسئولية الأدبية والقانونية عن نشر هذا التعليق بروتوكول نشر التعليقات من اليوم السابع
الرجوع الى أعلى الصفحة