الإثنين، 24 أبريل 2017 07:12 م
خالد صلاح

أشهر جرائم تزوير وفبركة الصور خلال 2014.. إلزام رئيس كوريا شعبه بتشجيع الجزائر.. مرض القرضاوى عقب اكتساح السيسى الانتخابات.. والوزيرة الإيطالية المثيرة.. وتصريح "لمن الحكم اليوم" للراحل عبدالله كمال

السبت، 21 يونيو 2014 03:12 م
أشهر جرائم تزوير وفبركة الصور خلال 2014.. إلزام رئيس كوريا شعبه بتشجيع الجزائر.. مرض القرضاوى عقب اكتساح السيسى الانتخابات.. والوزيرة الإيطالية المثيرة.. وتصريح "لمن الحكم اليوم" للراحل عبدالله كمال أبرز نماذج الفبركة

كتبت سمر مرزبان

استمرت مواقع التواصل الاجتماعى فى دورها كساحة لتداول الشائعات وجرائم الفوتوشوب، والتى دائما ما تكون مواكبة للأحداث الجارية، حيث عادة ما تشهد صفحات الفيسبوك وتويتر العديد من الصور الوهمية المفبركة والشائعات الكاذبة، بالإضافة إلى اختلاق تصريحات، على لسان شخصيات ورموز سياسية، وإنشاء صفحات غير رسمية، باسم مؤسسات الدولة، ما ينتج عنه حدوث حالة من التخبط وبث أخبار كاذبة عبر مواقع التواصل الاجتماعى.

وعادة ما تكون لكل فترة أو مرحلة الشائعات الخاصة بها والتى تساهم بدورها فى إثارة البلبلة والرأى العام لمتداولى مواقع التواصل الاجتماعى.

ونظرا لما تشهده مصر حاليا من زخم كبير فى الأحداث منذ بداية عام 2014 تعددت أيضا أشكال الصور والشائعات المتداولة على مواقع التواصل الاجتماعى، وكان للانتخابات الرئاسية النصيب الأكبر من تلك الشائعات حيث شهدت تلك الفترة تداول الكثير من التصريحات والصور الكاذبة لتشويه صورة الانتخابات المصرية والتشكيك فى نزاهتها وتشويه صورتها أمام المجتمع الدولى.

وانتشرت على موقع التواصل الاجتماعى فيسبوك صورة لمجموعة من البطاقات الانتخابية، والتى أكد مروجوها أنها لصالح المرشح الرئاسى حمدين صباحى وأنه تم العثور عليها ملقاة فى حمامات أحد اللجان الانتخابية بالدقهلية، الأمر الذى ردت عليه صفحة "ده بجد" الشهيرة بتوضيح الأكاذيب والمتولية الرد عن الشائعات بأن تلك البطاقات مضروبة نظرا لعدم احتوائها على بيانات المحافظة واللجنة الانتخابية، وختم النسر وختم لجنة الانتخابات وشعارها.

ولم تتوقف الشائعات المرتبطة بالانتخابات الرئاسية عند هذا الحد حيث انتشرت على مواقع التواصل الاجتماعى صورة للشيخ يوسف القرضاوى طريح الفراش بأحد المستشفيات وتتضمن تصريحات بأن القرضاوى دخل المستشفى عقب مؤشرات اكتساح الرئيس السيسى، إلا أنه تم الرد بأن الصورة قديمة ترجع إلى عام 2012 حيث دخل القرضاوى أحد مستشفيات جدة عقب وعكة صحية شديدة.

وكان من أشهر الصور المفبركة فى الفترة الأخيرة صورة وزيرة العلاقات الخارجية الإيطالية، والتى جاءت لتظهر الملابس الداخلية للوزيرة، ثم تم تصحيح الصورة بنشر الأصل الذى أوضح كذبها وفبركتها بعد أن أثارت الكثير من البلبة والتعليقات الساخرة على مواقع التواصل الاجتماعى.

كما لم يسلم الكاتب الصحفى الراحل عبد الله كمال من موجات الفوتوشوب المسيئة حيث صاحبت عبارات العزاء والرثاء للكاتب الراحل عدد من الصور المفبركة التى تهدف للإساءة إليه كنوع من أنواع الشماتة فى موته حيث تم تداول تصريح خاطئ على لسانه "لمن الحكم اليوم"، تم الكشف بعدها أن التصريح منسوب لإحدى الجرائد التى لم يعمل بها عبد الله كمال من قبل.

ونظرا لسيطرة أجواء كأس العالم على مواقع التواصل الاجتماعى كأهم وأكبر حدث يهم العديد من الشرائح على مستوى العالم فلم تسلم صور أحداث المونديال وأخباره من الفبركة وجرائم الفوتوشوب والتى جاء تأثيرها وصداها على مستوى أهمية الحدث، وظهر ذلك فى صورة تم تداولها لرئيس كوريا الشمالية جالسا وزوجته وخلفهم علم الجزائر، مشيرين إلى أنه يلزم شعبه بتشجيع الجزائر نكاية فى كوريا الجنوبية، الأمر الذى سرعان ما تم تكذيبه بنشر الصورة الحقيقية للرئيس الكورى بصحبة زوجته فى إحدى المناسبات الرسمية وغير موجود بها علم الجزائر.

وأدى تعدد جرائم الفوتوشوب والصور المفبركة إلى ظهور العديد من الصفحات على مواقع التواصل الاجتماعى والتى أخذت على عاتقها مسئولية التأكد من مدى صحة تلك الصور ونشر الحقائق وكشف المزورة منها، مثل صفحات "ده بجد" التى تعد الأشهر والأدق فى هذا الصدد.
















لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

مشاركتك بالتعليق تعنى أنك قرأت بروتوكول نشر التعليقات على اليوم السابع، وأنك تتحمل المسئولية الأدبية والقانونية عن نشر هذا التعليق بروتوكول نشر التعليقات من اليوم السابع
الرجوع الى أعلى الصفحة