خالد صلاح

بعد شهر من الآن.. القوات المسلحة تبدأ فى علاج مصابى فيروس سى والإيدز.. مفاجأة: الجهاز عالج 1000حالة بينهم قضاة.. المتقدمون للعلاج تجاوزوا 70 ألفًا .. والهيئة الهندسية تدرب آلاف الأطباء على استخدامه

الأحد، 01 يونيو 2014 04:54 م
بعد شهر من الآن.. القوات المسلحة تبدأ فى علاج مصابى فيروس سى والإيدز.. مفاجأة: الجهاز عالج 1000حالة بينهم قضاة.. المتقدمون للعلاج تجاوزوا 70 ألفًا .. والهيئة الهندسية تدرب آلاف الأطباء على استخدامه استعدات القوات المسلحة لبدء علاج مصابى فيروس سى والإيدز

كتب زكى القاضى

تبدأ القوات المسلحة، بعد شهر من الآن، فى مرحلة علاج مرضى فيروس سى والإيدز بمستشفياتها، بواسطة الجهاز الذى تم اختراعه فى القوات المسلحة، وتصنيعه بالهيئة الهندسية.

مصادر من الفريق البحثى، أكدت أن عدد من تقدم للحجز فى خطة العلاج، تجاوز 70 ألف مريض حتى الآن، وسيكون العلاج بأولوية الحجز على أن يتم الاتصال بالمرضى الذين وقع عليهم الاختيار تلفونيًا وذلك بعد أن تواصل المرضى عبر الإنترنت والبريد العادى.

فجرت المصادر مفاجأة من العيار الثقيل، بأن الجهاز عالج حتى الآن ما لا يقل عن 1000 حالة، منهم قضاة ومستشارون ورؤساء محاكم من بينهم رئيس محكمة جنايات إحدى محافظات الصعيد ونائب لرئيس محكمة النقض وعدد من نواب الوزراء الحاليين، بالإضافة إلى عدد من الأطباء.

يظهر فى الصورة المرفقة، أحد المرضى، لديه 30 مليون فيروس فى سنتيمتر، وبعد الجرعات وصلت لـ76 فيروس فقط ومن المنتظر أن يقضى على الفيروس نهائيًا خلال أسبوع بعد استعمال الجهاز.

كشفت المصادر أن القوات المسلحة اخترعت بالإضافة إلى جهاز العلاج، حبوبًا لاستخدامها فى مراحل العلاج المختلفة.

وأشارت إلى أن المستشفيات التى يتم العلاج فيها حاليًا هما مستشفى العباسية ومستشفى الماظة العسكرى، ووصلت حالات الشفاء فى مرضى الإيدز إلى 100 % ، وحالات فيروس سى إلى 97%. .

وأوضحت المصادر أن العلاج سيبدأ فى الأول من يوليو على أن يتم استقبال المرضى الأجانب فى مستشفيات مخصصة لذلك لحين تحديد منتجع سياحى يعالجوا به .

وأكدت مصادر عسكرية داخل الإدارة الهندسية أن الهيئة تعقد دورات تدريبية مكثفة لمجموعة من الأطباء، بواقع 30 طبيبًا يوميًا للتدريب على تعامل هؤلاء الأطباء مع الجهاز استعدادًا لـ 30 يونيو، ومن المقرر أن يكون على كل جهاز طبيب معد إعدادًا جيدًا على التعامل مع الجهاز والتعامل مع حالات الطوارئ .

وأضافت المصادر، فى تصريحات لـ"اليوم السابع"، أن الجهاز عالج قبل ذلك 80 حالة، منها 50 فيروس سى، و30 حالة مصابة بالإيدز، مشيرة إلى أن هذه الحالات خضعت للجهاز "سى سى دى" لمدة تقارب الـ25 ساعة على مدار من شهرين لثلاثة أشهر، أعقبها 6 أشهر متابعة، حتى تم علاج الحالات بالكامل.

ونشرت الصفحة الرسمية للفريق البحثى للجهاز على موقع التواصل الاجتماعى "فيس بوك" صورة لاستمارة التسجيل، يتم كتابة الاسم والرقم القومى والحالة ورإسالها للفريق البحثى، على أن يكون العلاج فى الأول من يوليو القادم، وكتبت الاستمارة باللغتين العربية والإنجليزية.

وأوضحت أن هناك دراسة فى القوات المسلحة لاستيعاب الأعداد الكثيرة التى سيتم علاجها، وذلك عبر عدة مقترحات، منها إقامة منتجع سياحى، وذلك لمرضى الإيدز، خاصة فى ظل تفاقم المرض عالميا، فى حين يتم إعداد مستشفيات بالكامل لدى القوات المسلحة لتلقى المصابين بالمرض .

يذكر أن جهاز "السى فاست" تم اختراعه من جانب الهيئة الهندسية، ومهمته الكشف عن المرض، وشارك فيه العقيد أحمد أمين، واللواء حمدى بدر، بينما اخترع اللواء إبراهيم عبد العاطى جهاز علاج فيروس سى والإيدز.
















التعليقات 0

عدد الردود 0

بواسطة:

محمد طه السيد السبع

11شارع احمد خفاجي عز به مكاوي/ حداق القبه

مريض بفيروس سي

عدد الردود 0

بواسطة:

ا

ا

عدد الردود 0

بواسطة:

نادر

ان شاء الله خير

والشماتين الى الجحيم

عدد الردود 0

بواسطة:

علاء عمار

مؤسسة محترمة

مؤسسة محترمة - وعدت فأوفت رغم كيد الكائدين

عدد الردود 0

بواسطة:

محمد

تحيا مصر

عدد الردود 0

بواسطة:

احمد

يا رب

عدد الردود 0

بواسطة:

عبدة ابو عبدة

تسلم الايادي وبتمني عدم علاج الاخوان ولا كل من قاطع الانتخبات لانهم خونة

فوق وانشر العلاج للمصريين فقط

عدد الردود 0

بواسطة:

مصرى فرحااااااااااان

يجب دعم السياحة العلاجية فى مصر

عدد الردود 0

بواسطة:

تمارا

يا رب يا رب

عدد الردود 0

بواسطة:

سعيد

ربنا يوفق قواتنا المسلحة لعمل الخير دائما

اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة



مشاركتك بالتعليق تعنى أنك قرأت بروتوكول نشر التعليقات على اليوم السابع، وأنك تتحمل المسئولية الأدبية والقانونية عن نشر هذا التعليق بروتوكول نشر التعليقات من اليوم السابع
الرجوع الى أعلى الصفحة