"الصيادلة" تدعو أعضاءها لتقديم الإقرار الضريبى وفقاً لاتفاقية 2005

الإثنين، 24 مارس 2014 - 11:40 م

مقر النقابة العامة للصيادلة

كتب وليد عبد السلام

رفض مجلس النقابة العامة للصيادلة فى اجتماعه الأخير، مقترح اتفاقية الضرائب التى تم التوصل إليها مع مصلحة الضرائب، وكان من المزمع توقيعها غداً الثلاثاء، لعدم مناسبتها للكيانات الصيدلية الصغيرة، والاعتماد على المبيعات وليس المشتريات بالإضافة إلى المغالاة فى نسبة الــ12% كصافى ربح اﻹكسسوارات وعدم تخفيض نسبة الـ1% وعدم تضمنها ما هم فوق المليون.

ودعا مجلس النقابة فى بيان له مساء اليوم الاثنين، جموع الصيادلة إلى تقديم الإقرار الضريبى وفقاً لاتفاقية الضرائب لعام 2005 والموقعة بين النقابة ومصلحة الضرائب.

وقالت النقابة، إنه تم إعادة تشكيل لجنة الضرائب لتكون بعضوية كل من د.عاطف عبد المقصود و د.جميل بقطر.

وناقش الاجتماع إجراء انتخابات نقابية مبكرة، حيث تم تكليف محامى النقابة بإجراء دراسة قانونية لمعرفة إمكانية إجراء انتخابات نقابية على مستوى النقابة العامة والنقابات الفرعية بمختلف محافظات الجمهورية. وتم الاتفاق على عقد الجمعية العمومية القادمة يوم 12أبريل المقبل بمركز المؤتمرات بكلية الطب بقصر العينى القديم.

كما أعلن المجلس عن تشكيل لحنة بعضوية كل من د.حسام حريرة و د. أشرف مكاوى لتقديم تقرير عن إنشاء شركة توزيع أدوية برأسمال الصيادلة.

جدير بالذكر أنه تم قبول استقالة الدكتور حسام حريرة من منصبه كأمين صندوق النقابة واختيار الدكتور جميل بقطر عضو مجلس النقابة خلفاً له.

لا توجد تعليقات على الخبر

اضف تعليق

مشاركتك بالتعليق تعنى أنك قرأت بروتوكول نشر التعليقات على اليوم السابع، وأنك تتحمل المسئولية الأدبية والقانونية عن نشر هذا التعليق

بروتوكول نشر التعليقات من اليوم السابع

الأكثر تعليقاً