حملات أمنية بالمحافظات..العثور على 13 صاروخا مضادا للدبابات من مخلفات الحرب بالشرقية..مقتل شقيقين مسجلين خطر بعد معركة مع الأمن بالفيوم..وضبط 260 أسطوانة بوتاجاز مدعمة بحوزة تجار بالسوق السوداء بسوهاج

السبت، 15 فبراير 2014 - 05:23 ص

المتهمون والمضبوطات

كتب رباب الجالى ومحمود مقبول وشريف الديب وأسامة السيد وفتحية الديب وهند المغربى وعبد الله صلاح وياسر عبد اللطيف وأحمد صلاح العزب وصبرى غانم

تتواصل الجهود اليومية لقوات الأمن بالمحافظات لضبط الشارع من المخالفين والبلطجية وتجار المخدرات ومن يستغل الظروف التى تمر بها البلاد فى تنفيذ مخططاتهم الإجرامية.



ففى الفيوم تمكنت إدارة البحث الجنائى من كشف غموض ظاهرة حوادث السرقات بالإكراه المقرونة بالقتل والشروع فيه، التى انتشرت فى الآونة الأخيرة فى دائرة الفيوم والجيزة.

وتبين أن وراءها شقيقين من قرية سنهور مركز سنورس مسجلان أشقياء خطر وهاربان من العديد من أحكام الجنايات ومشهور عنهم استخدام الأسلحة النارية.



وكانت حملة أمنية من أجهزة الأمن برئاسة اللواء الشافعى حسن مدير الأمن قد تمكنت من تحديد مكان هروبهم، تبين استئجارهم إحدى الشقق السكنية بمدينة الفيوم، وباستهدافهما بمأمورية بالاشتراك مع الأمن المركزى والقوات المسلحة بادروا بإطلاق الأعيرة النارية الكثيفة تجاه القوات فتم التعامل معهما ولقيا مصرعهما، وضبط بحوزتهما العديد من الأسلحة الآلية والذخائر النارية ومتحصلات جرائمهم المقترنة بالقتل والسيارات المبلغ عنها بسرقتها، وكان آخرها حادث سطو على سيارة فى طريق الفيوم – القاهرة بالقرب من قرية رحيم ومصرع قائدها أشرف محمد سالم الواحى "مهندس بترول" منذ نحو شهر.

وتبين أن العصابة يقودها أحمد أبو بكر حسين وشهرته "الشيلى" 38 سنة ومقيم فى 6 أكتوبر، سبق اتهامه فى 13 قضية متنوعة وشقيقه محمد أبو بكر حسين 33 سنة مقيم فى أكتوبر، سبق اتهامه فى 7 قضايا وهارب من حكم بالمؤبد، ومعهما كل من "موسى.م.ع" 38 سنة من عزبة الكاشف باطسا و"عبد الحميد.ع.ع" 31 سنة من سنورس ومطلوب ضبطه فى قضيتين و"عبد الهادى.س.ع" 38 سنة من يوسف الصديق، تبين أنهم قاموا باستئجار شقة فى حى المسلة بمدينة الفيوم.



وتم تشكيل حملة استهدفت الشقة التى يقيمون فيها ومحاصرتها إلا أنهم بدأوا فى إطلاق النار على القوات التى بادلتهم إطلاق النيران فى معركة استمرت نحو 4 ساعات، أسفرت عن مصرع الشقيقين والعثور على 3 بنادق آلى و5 خزائن و179 طلقة وبندقية فان وطبنجة ولاب توب خاص بالمجنى عليه أشرف سالم الواحى، وسيارتين مبلغ بسرقتهما وتم تحرير محضر بالواقعة وأخطرت النيابة التى تولت التحقيق.

وفى سوهاج تمكنت إدارة مباحث التموين بسوهاج برئاسة العميد جلال الدين أبو سحلى مدير إدارة مباحث التموين بإشراف اللواء إبراهيم صابر مساعد الوزير مدير أمن سوهاج وبالتعاون مع العميدان حسين حامد وعصمت أبو رحمة من إدارة المباحث الجنائية عقب ورود معلومات أكدت صحتها التحريات السرية مفادها قيام بعض أصحاب العربات بدائرة قسم جرجا بتجميع أسطوانات البوتاجاز، وإعادة بيعها فى السوق السوداء مخالفين للقوانين والقرارات التموينية المنظمة فى هذا الشأن محققين من وراء ذلك مكاسب مالية غير مشروعة.



عقب تقنين الإجراءات قامت مأمورية لدائرة قسم جرجا برئاسة النقيب المزمل نافع عطا ضابط مباحث التموين، حيث تم استهداف المكان المشار إليه حيث تم ضبط أحمد ع أ ف 24 عاما مقيم دائرة مركز جرجا قائد السيارة رقم 25610 نقل سوهاج لحيازته عدد 170 أسطوانة بوتاجاز قبل بيعها بالسوق السوداء، وتحرر المحضر رقم 325 إدارى قسم جرجا لسنة 2014م.

وضبط حسن ع ح ع 34 عاما مقيم دائرة مركز جرجا قائد السيارة رقم 28042 نقل سوهاج 00 لحيازته عدد 70 أسطوانة بوتاجاز قبل بيعها بالسوق السوداء وتحرر المحضر رقم 324 إدارى قسم جرجا لسنة 2014م وضبط عبد اللطيف غ ع 34 عاما مقيم دائرة قسم جرجا سائق التروسيكل لحيازته عدد 24 أسطوانة بوتاجاز قبل بيعها بالسوق السوداء وتحرر المحضر رقم 326 إدارى قسم جرجا لسنة 2014م، بمواجهة المتهمين اعترفوا بحيازتهم للمضبوطات بقصد الاتجار تم التحفظ على المضبوطات، وجارى العرض على النيابة.



وفى الشرقية أثناء مرور قوة أمنية من فرع الشرق الجنائى بمديرية أمن الشرقية دائرة مركز فاقوس عثرت القوة على عدد 13 صاروخا قديما مضادا للأفراد والدبابات.



أثناء مرور قوة أمنية برئاسة المقدم علاء مندور وكيل فرع البحث الجنائى لفرع الشرق، برفقته كل من الرائد محمد عبد العظيم رئيس مباحث مركز فاقوس ومعاونه الملازم أول إبراهيم لطفى وأمين الشرطة محمود سليمان وقوة من الشرطة السرية بطريق "الصالحية – فاقوس" مساء أمس الجمعة، وبالقرب من مضرب الأرز اشتبهت القوة فى "شيكارة" بلاستيك على جانب الطريق وبتفتيشها عثر بدخلها على 13 صاروخا مضادا للأفراد والدبابات.

وأشارت التحريات الأولية، إلى أن الصواريخ من مخلفات الحرب، وأنها تم تجميعها بهدف إشعال النيران بها لكى تستخدم فى أعمال ترويع.



ومن ناحية أخرى وفى إطار الحملات الأمنية التى تقوم بها مباحث الشرقية، لملاحقة قائدى الدرجات البخارية غير المرخصة ومجهولة البيانات، ويتم استخدامها فى أعمال إرهابية بالمحافظة.



فقد تمكن ضباط مباحث ههيا برئاسة الرائد محمود الطحان رئيس مباحث ههيا وبإشراف العميد عاطف الشاعر رئيس المباحث الجنائية بالشرقية، من ضبط 64 دراجة بخارية بدون لوحات فى إطار الحملات المكثفة لإعادة الانضباط الأمنى ومكافحة ظاهرة الدراجات البخارية بدون لوحات، وتم عمل المحضر اللازم، وجارى العرض على النيابة العامة.



وفى أسوان تمكنت الإدارة العامة لمكافحة المخدرات بجنوب الصعيد، تحت إشراف اللواء منتصر أبو زيد مدير الإدارة، والمقدم مروان العيسوى رئيس الإدارة بجنوب الصعيد، بالتنسيق مع اللواء حسن السوهاجى مدير أمن أسوان، من ضبط عاطل وشهرته "فرح" بمركز نصر النوبة محافظة أسوان، بحوزته 133 لفافة ورقية من نبات البانجو المخدر، وذلك قبل ترويجها على عملائه.



وكانت قد وردت معلومات لضباط الإدارة العامة للمخدرات، تفيد بقيام "فوزى.م.ر" وشهرته "فرح" 23 سنة، عاطل، ومقيم مركز نصر النوبة بأسوان، سابق اتهامه فى قضية سرقة.

تم تشكيل فريق بحث برئاسة العقيد خالد الشاذلى رئيس مباحث مديرية أمن أسوان، وضم الرائد محمد الضبع والمقدم عبد المنعم وهدان والنقيب مصطفى أبو المجد، وتمت مداهمة منزل المتهم وعثر بحوزته على 133 لفافة ورقية من نبات البانجو المخدر وزنت نحو 40 كيلو جراما، ومبلغ مالى، وهاتف محمول.

تحرر محضر بالواقعة، وأخطرت النيابة التى تولت التحقيق بإشراف مصطفى عبد الهادى وكيل نيابة نصر النوبة.

كما تمكنت أجهزة الأمن بأسوان من ضبط كمية كبيرة من المواد المخدرة داخل مخزن بمنطقة السيل الريفى شرق مدينة أسوان يمتلكه مسجل خطر، حيث عثر بداخل المخزن على 120 كجم من نبات البانجو المخدر.

وكانت معلومات قد وردت إلى مدير أمن أسوان اللواء حسن السوهاجى تفيد بقيام مسجل خطر يدعى شادلى . ح (35 سنة) بتخزين كميات كبيرة من البانجو داخل منزله تمهيدا لإغراق السوق بها وترويجها على عملائه.

على الفور وبعد تدقيق الإجراءات واستئذان النيابة تمكنت قوة من رجال المباحث ومكتب مكافحة المخدرات بأسوان من القبض على المتهم بمنطقة السيل الريفي، وبتفتيش المنزل عثر بداخلة على 2102 لفافة كبيرة الحجم وزنت حوالى 120 كيلو بانجو، وتم التحفظ على المضبوطات وأخطرت النيابة للتحقيق.

وفى الإسماعيلية ألقت مباحث القنطرة غرب بالإسماعيلية القبض على عاطل بحوزته هيروين.

تلقى اللواء محمد عنانى مدير أمن الإسماعيلية إخطارا من اللواء محمد جاد مدير المباحث الجنائية يفيد تلقيه إخطار من الرائد عمرو الجوهرى رئيس مباحث القنطرة غرب يفيد بورود معلومات تفيد بقيام أحد الأشخاص العاطلين بالاتجار فى مخدر الهيروين بأبو خليفة بالإسماعيلية.

على الفور تم إصدار التعليمات بضرورة إجراء البحث والتحرى والتأكد من صدق المعلومات ومن خلال مراقبة المتحرى عنه تبين صدق المعلومات وبعد إجراء عدة أكمنة ثابتة ومتحركة تم النقيبان محمد أسامة وحسن رضوان معاونى مباحث القنطرة غرب من إلقاء القبض عن المتحرى عنه بناحية أبو خليفة أثناء بيعه كمية من مخدر الهيروين لأحد الأشخاص المستقلين توك توك.

وبمناقشة المتهم تبين أنه يدعى ( حمادة . ا . ا . س ) 27 سنة عاطل ومقيم السلام القاهرة، وبتفتيشه عثر بحوزته كيس بلاستيك بداخله 10 تذاكر بلاستيكية تحوى جوهر الهيروين المخدر وتليفون محمول .

اعترف المتهم بحيازته للمضبوطات بقصد الاتجار تم التحفظ على المضبوطات والمتهم، وتحرر له المحضر رقم 930 لسنة 2014 جنايات القنطرة غرب، وتم إخطار النيابة العامة التى تولت التحقيق.

كما تمكنت الأجهزة الأمنية بالإسماعيلية بالاشتراك مع قوات حرس الحدود من ضبط عامل زراعى، بحوزته جوال بلاستيك بداخله بانجو.

أثناء قيام قوات حرس الحدود بمباشرة عملها بمعدية نمرة 6 بالجانب الشرقى من قناة السويس شاهدوا شخص يحمل جوالا بلاستيكيا وبتفتيشه وجد بداخله 6 لفافات كبيرة الحجم من نبات البانجو المخدر.

وبمناقشته تبين أنه يدعى ( حسين . ع . ح . ع ) 31 سنة عامل زراعى ومقيم بالتقدم القنطرة شرق.

تم التحفظ على المتهم والمضبوطات وتحرر له المحضر رقم 478 لسنة 2014 جنايات القنطرة شرق.
تم إخطار النيابة العامة لتتولى التحقيقات.

وفى الفيوم تمكنت حملة أمنية قادها العميد محمد توفيق رئيس المباحث الجنائية بالفيوم من ضبط الشريك الثالث للشقيين الخطرين اللذين لقيا مصرعهما فى مواجهة مسلحة مع الشرطة فجر أمس الجمعة بالفيوم.

ألقت القوات التى شارك فيها المقدم هشام أبو الفضل رئيس مباحث إطسا القبض على المدعو موسى موسى على بدر ( 35 سنة ) فى مخبأ كان يتحصن به فى مركز إطسا.

وكشفت فريق البحث الجنائى الذى شارك فيه العقيدان حسين أبو لطيعة وأسامة جمعة والرائد وائل عبد الحى رئيس مباحث قسم الفيوم أن إحدى السيارات المضبوطة وهى جيب ماركة برادو تعود لابن قائد الحرس الجمهورى التى كانت عصابة الأشقياء قد استولت عليها بالإكراه منذ يومين، وأن الشقى الذى لقى مصرعه أحمد ( وشهرته إسلام 42 سنة ) هارب من حكم بالمؤبد ومطلوب فى 3 قضايا جنايات قتل وسرقة وشقيقه هيثم هارب من حكم مؤبد وله 20 قرار ضبط وإحضار .

وفى الدقهلية تمكن ضباط مباحث مركز ميت غمر بإلقاء القبض على عاطل وهارب من أحكام بالسجن المؤبد وبحوزته كمية كبيرة من البانجو وبندقية آلية.

تلقى اللواء حسن عبد الحى مدير أمن الدقهلية إخطارا من الرائد اشرف عبد الهادى رئيس مباحث مركز ميت غمر بوصول معلومات أكدتها التحريات السرية تفيد قيام مصطفى مسعد حسانين 25 سنة عاطل ومقيم ناحية ميت القرشى دائرة المركز والصادر ضده أحكام بالسجن المؤبد فى القضايا أرقام (23086-25019-17158 جنايات المركز لسنة2012و6773 جنايات المركز لسنة 2013) سرقات بالإكراه، ومطلوب ضبطه وإحضاره فى عدد (3) قضايا مماثلة بالاتجار فى المواد المخدرة وترويجها على عملائه متخذا من أحدى الطرق الترابية التى تربط بين قريتى (ميت القرشى - كفر المقدام) دائرة المركز مكانا لمزاولة نشاطه الإجرامى.

بتقنين الإجراءات تم ضبط المتحرى عنه بالمكان المشار إليه بحوزته جوال بلاستيك بداخلة عدد 12 لفافة ورقية كبيرة الحجم تحوى نبات عشبى أخضر اللون يشبه نبات البانجو المخدر وزنت 42 كجم وبندقية آلية عيار 7.62x39 تحمل أرقام 5056 مثبت عليها نظارة تلسكوب 22 طلقة من ذات العيار -5400 جنيه –تليفون محمول).

بمواجهة المتهم بما أسفر عنه الضبط اعترف بحيازته للمواد المخدرة بقصد الاتجار والسلاح النارى بقصد الاتجار والسلاح النارى بقصد الدفاع عن تجارته غير المشروعة، والمبلغ المالى من حصيلة تجارته فى المواد المخدرة والتليفون المحمول لتسهيل اتصاله بعملائه.

وتم تحرير المحضر رقم 2507/20 جنايات مركز شرطة ميت غمر لسنة 2014، وجار عرضه على النيابة العامة لمباشرة التحقيقات.


لا توجد تعليقات على الخبر

اضف تعليق

مشاركتك بالتعليق تعنى أنك قرأت بروتوكول نشر التعليقات على اليوم السابع، وأنك تتحمل المسئولية الأدبية والقانونية عن نشر هذا التعليق

بروتوكول نشر التعليقات من اليوم السابع

الأكثر تعليقاً