مقتل ناشط سياسى ليبى برصاص مجهولين فى مدينة درنة

الخميس، 16 يناير 2014 - 04:06 ص

صورة أرشيفية صورة أرشيفية

(الأناضول)

قتل، مساء أمس الأربعاء، الناشط السياسى الليبى، عامر هابيل، إثر تعرّضه لهجوم مسلح من قبل مجهولين فى مدينة درنة، شرقى البلاد.

وقال عوض بالقاسم، المتحدث باسم المجلس المحلى فى درنة، لوكالة الأناضول، إن مسلحين فى سيارات دفع رباعى اعترضوا طريق الناشط السياسى عامر سعد هابيل عند المدخل الشرقى لمدينة درنة وفتحوا نيران بنادقهم الرشاشة عليه فأردوه قتيلا.

من جانبه، قال مصدر مقرب من هابيل، رفض ذكر اسمه، إنه "تعرّض فى وقت سابق للتهديد بالقتل بعد ظهوره فى أحد التقارير المصورة لإحدى القنوات الأجنبية هاجم فيه الجماعات التكفيرية فى مدينة درنة وصرّح بوجود تنظيم القاعدة فى المدينة".

وذاع صيت هذا الناشط السياسى الليبى بعد مقولته الشهيرة: "درق (حول) زومتك (وجهك) وقوم (انهض) وافر (اهرب) يا معمر"، والتى قالها على شاشة قناة الجزيرة الإخبارية فى بداية ثورة 17 فبراير 2011 الليبية، وقد كان لهذه الجملة وقعًا كبيرًا فى الشارع الليبى آنذاك.

للمزيد من الأخبار العربية..
نشطاء: معارضون سوريون يقتلون قائدا بلجيكيا مرتبطا بالقاعدة

زعيم المتمردين بجنوب السودان يؤكد محاصرة قواته للعاصمة جوبا

استهداف منزل رئيس تحرير صحيفة "ليبيا الجديدة" بقذيفة صاروخية

لا توجد تعليقات على الخبر

اضف تعليق

مشاركتك بالتعليق تعنى أنك قرأت بروتوكول نشر التعليقات على اليوم السابع، وأنك تتحمل المسئولية الأدبية والقانونية عن نشر هذا التعليق

بروتوكول نشر التعليقات من اليوم السابع

الأكثر قراءة