قوات الأمن تداهم مكتب "هيومان رايتس ووتش" فى مصر

السبت، 24 أغسطس 2013 - 04:04 م

هيومان رايتس ووتش

كتب أحمد حربى

اقتحمت مباحث قصر النيل منذ قليل مكتب منظمة حقوق الإنسان "هيومان رايتس ووتش" فى مصر بمنطقة جادرن سيتى بناء على أمر قضائى .

وسنوافيكم بالتفاصيل.......

تعليقات (20)

1

yes

بواسطة: Ahmed Nabil

بتاريخ: السبت، 24 أغسطس 2013 04:17 م

ايوه كده عاوزين البلد تنضف من العملاء والخونة وعناصر المخابرات المستتره فى المنظمات اللى زى دى

2

وتساقطت اوراق الخريف فى الصيف . صيف الكذب والخداع والعمالة المزدوجة

بواسطة: ئشن

بتاريخ: السبت، 24 أغسطس 2013 04:19 م

منظمات الخراب واتلافات السراب وقناديل الظلام فى صحبة النخبة وصناديد الكلام مع سفارات اللئام وأحزاب الاوهام وجماعات الاكمام راغبى السلطة على جثث السبايا والايتام .. هذا نذير من النذر الاولى .. اللهم قد بلغت اللهم فاشهد !!

لقد صدقت نبوئة عمر سليمان وصناديقه السوداء فى تفكيك مصر . وتفكيك الدول العربية ودول الخليج ونشر الفوضى والخراب فى بلاد الاسلام بأيدى الاسلاميين أنفسهم .وكما قال أمام الدعاة الشيخ الشعراوى ان رسالة الاسلام جائت لتجمع الشعوب وتؤلف القلوب أما من يدعون التدين المطلق الان فهم يفرقون الشعب الواحد ويشتتون القلوب حبا فى السلطة الذائلة والاستحواز والتمكين . لذلك اغتالوه قبل ان يبوح بها وكذلك كان هو الرجل الاقوى الوحيد صاحب الكاريزما لقيادة مصر فى هذا الوقت الصعب ولكن أمريكا قررت . وكانت أرادة الله سابقة وغالبة فى رحيله

هناك مخطط كبير أمريكى غربى صهيونى لتحويل مصر لأفغانستان أخرى ولنشر الخراب والفوضى ثم الدخول فيها لمحاربة الارهاب وتفكيكها لدويلات صغيرة .. وبداية هذا المخطط هو تسليم السلطة فى أيدى الاسلاميين ( صناعة المخابرات العالمية )- أينكانوا حسب ثقلهم المجتمعى والتنظيمى - وبتأييد من أمريكا وبضغط منها .ثم تقليب الرأى العام بنشر أفلام وصور تسيئ للأسلام والنبى ( ص ) ومهاجمة الغرب لبعض المتشددين فى الدول الاسلامية مثل مالى وبورما والصومال وغيرها لتأجيج المشاعر وعدم الاستقرار وقيام البعض بعمل أحتجاجات ومهاجمة السفارات ونشر الفوضى . وظهور فتاوى من بعض المتشددين بتحريم وتكفيرتهنئة المسيحيين بأعيادهم ونشر بذور التفرقة وشق الصف . وفتاوى أيضا بالتحريض على قتل المعارضين . لأن الديموقراطية عندهم كفر والعياذ بالله مع أنهم كانوا فى صفوف المعارضين قبل ذلك . والباقى كما نعرف ونشاهد سناريوهاته الان ! من مشروع النهضة لسد النهضة ياقلبى لا تحزن ..

وسوف يكونوا ( الاسلاميين طبعا – صناعة المخابرات البريطانية سابقا والامريكية حديثا ) شيعا وأحزاب كما نرى الان وسوف تهل علينا أيضا طوائف الشيعة وأفكارهم الخبيثة . وسوف تراك الدماء بحورا فى الصراع على السلطة .كل يريد ان يكون فى الصدارة لتطبيق شرع الله وكل فصيل يرى فى نفسه حامل لواء الجهاد فى سبيل الله وحامل لواء الشريعة وحامل لواء المعرفة الدينية المطلقة ! وهنا يتدخل الغرب بحجة حماية الاقليات المسيحية وسوف تكون مصر الكنانة عراق أو سوريا أخرى

يامن تدعون المعرفة المطلقة بالدين وترفعون رايتكم المطلقة على أسنة رماحكم . هاهى السفينة تغرق بما أتت به رياحكم ويامن تدعون الثقافة الجامعة بالصحافة الصفراء وبفضائيات الخراب ودعوتم وبقوة الى التشكك والاعتصامات والاحتجاجات وأسقاط العسكر !!!! لقد تركها لكم العسكر عن طيب خاطر فماذا أنتم مطينون ؟ ماذا أنتم مطينون ومهببون أيها الحازمون والاشتراكيون والاخوانيون أصحاب شعار أيوة بنهتف ضد العسكر وكذلك الناشطون ومهاويس الكورة والحقوقيون ومدعى الثقافة ومدعى السلفية وبائعى الحلوى فى أحناك المشعوزين .

وقد قالها اللواء عمر سليمان رحمة الله عليه أن الشعب المصرى بعيد على ممارسة الحرية والديموقراطية وتحمل المسؤلية .. وقد صدق . مصر ياسادة لاتحتاج لثورة ولا يحزنون !! الثورة ثورة على النفس الامارة بالسوء!! الثورة ثورة على النفس المريضة بالاهمال والتواكل وحب الشكوى بدون عمل . الثورة ثورة على تطهير الروح والجسد . الثورة ثورة على كل ماهو قبيح ودميم من أفلام عمر وسلمى وأحلام المراهقات . وهاهى كوارث السكك الحديدية والحرائق والظلام تتوالى علينا حصادا للارواح وخرابا للبيوت وحسرة للنفوس وأخيرا سد الوكسة الذى سيأتى بالمجاعة على أهل مصر . ياسادة !! ان الله لايغير مابقوم حتى يغيروا مابأنفسهم !! أنها ثورة نفاق أفرزت البلطجة والصياعة وانهيار الاخلاق . مصر تحتاج وثبة براق تنشلها من مستنقع الفتاوى ودم يراق .. بقدر أحتياجها لتربية أبنائها على المبادئ والدين وأحترام الآخر وبقدر أحتياجها أيضا والاهم لكل ضمير مخلص لوجه الله ولمصلحة الوطن وليس لمصلحة شخصية ضيقة أو حكم ذائل لجماعة فاشلة .

نحن الآن نعيش عصر الفوضى والهمجية والبلطجة والانفلات الاخلاقى والدينى وقلة الادب باسم الحرية والثورة والعدالة المهببة .وباسم الدين أيضا . لقد ظلمنا الحرية ووطأناها بأقدامنا الوحلة وبضمائرنا الميتة وبأهدافنا الخبيثة وظلمنا الدين أيضا وجعلناه شكلا وملابس فقط وبعدنا عن سمو قصده وعلو مبادئه وفقه واقعه وسماحة شريعته . ياسادة : أن الله لاينظر الى أشكالكم ولكن ينظر الى قلوبكم . رُب عبدٍ أشعث أغبر لا يملك من حطام الدنيا شيئ لو أقسم على الله لأبرّه . لقد طالبتم بسقوط العسكر واهنتم رموزه الوطنية واتهمتموهم بالطرف الثالث ظلماً وبهتانا . وقد تركها لكم عن طيب خاطر من اجل المصلحة العليا للوطن فماذا تريدون ؟؟ .

فلتشربوا من كأس الفوضى التى صنعتموها بأيديكم .. وسوف تتباكوا على اللبن المسكوب بخروج العسكر الذى ناديتم وبقوة فى أسقاطه وتفكيك عراه طبقا لمصلحة الجماعة الماسونية ولللأجندة الامريكية حتى تتساقط مصر والمنطقة العربية كلها رويدا رويدا دون ان ندرى !! وسأظل هفكركم بهذا التعليق ولو بعد حين لتعرفوا أن كلامى فيه شيئ من الصدق والحقيقة وسوف تظل الفوضى فى بلد يحكمها اناس يكفرون بالديموقراطية - التى أتت بهم خلسة ولا يؤمنون بتداول السلطة ويرفعون اهلهم وعشيرتهم وأهل غزة على أهل مصر- الى أن يقضى الله امرا كان مفعولا وربنا يستر على مصر !! فلم يعد فى قوس الصبر من منزع - ولتسلمى يامصر بخير أجنادك من غير فزع
والان فقط اقول الحمد لله على ان ازاح هذه الغمة عن هذه الامة - بفضل ثورة 30 يونيو ثورة أرادة الشعب الحقيقية التى تحطمت على صخرتها مشروع الشرق الاوسطى الامريكى الفاشل وليست ثورة النخبة المزيفة عميلة الامريكان والمنظمات الخائنة - وبفضل خير اجنادها وعلى رأسهم المشير السيسى الرمز الوطنى والبطل القومى حفيد احمد عرابى وجمال عبد الناصر بطل القومية العربية

3

وتساقطت اوراق الخريف فى الصيف . صيف الكذب والخداع والعمالة المزدوجة

بواسطة: ئشن

بتاريخ: السبت، 24 أغسطس 2013 04:19 م

منظمات الخراب واتلافات السراب وقناديل الظلام فى صحبة النخبة وصناديد الكلام مع سفارات اللئام وأحزاب الاوهام وجماعات الاكمام راغبى السلطة على جثث السبايا والايتام .. هذا نذير من النذر الاولى .. اللهم قد بلغت اللهم فاشهد !!

لقد صدقت نبوئة عمر سليمان وصناديقه السوداء فى تفكيك مصر . وتفكيك الدول العربية ودول الخليج ونشر الفوضى والخراب فى بلاد الاسلام بأيدى الاسلاميين أنفسهم .وكما قال أمام الدعاة الشيخ الشعراوى ان رسالة الاسلام جائت لتجمع الشعوب وتؤلف القلوب أما من يدعون التدين المطلق الان فهم يفرقون الشعب الواحد ويشتتون القلوب حبا فى السلطة الذائلة والاستحواز والتمكين . لذلك اغتالوه قبل ان يبوح بها وكذلك كان هو الرجل الاقوى الوحيد صاحب الكاريزما لقيادة مصر فى هذا الوقت الصعب ولكن أمريكا قررت . وكانت أرادة الله سابقة وغالبة فى رحيله

هناك مخطط كبير أمريكى غربى صهيونى لتحويل مصر لأفغانستان أخرى ولنشر الخراب والفوضى ثم الدخول فيها لمحاربة الارهاب وتفكيكها لدويلات صغيرة .. وبداية هذا المخطط هو تسليم السلطة فى أيدى الاسلاميين ( صناعة المخابرات العالمية )- أينكانوا حسب ثقلهم المجتمعى والتنظيمى - وبتأييد من أمريكا وبضغط منها .ثم تقليب الرأى العام بنشر أفلام وصور تسيئ للأسلام والنبى ( ص ) ومهاجمة الغرب لبعض المتشددين فى الدول الاسلامية مثل مالى وبورما والصومال وغيرها لتأجيج المشاعر وعدم الاستقرار وقيام البعض بعمل أحتجاجات ومهاجمة السفارات ونشر الفوضى . وظهور فتاوى من بعض المتشددين بتحريم وتكفيرتهنئة المسيحيين بأعيادهم ونشر بذور التفرقة وشق الصف . وفتاوى أيضا بالتحريض على قتل المعارضين . لأن الديموقراطية عندهم كفر والعياذ بالله مع أنهم كانوا فى صفوف المعارضين قبل ذلك . والباقى كما نعرف ونشاهد سناريوهاته الان ! من مشروع النهضة لسد النهضة ياقلبى لا تحزن ..

وسوف يكونوا ( الاسلاميين طبعا – صناعة المخابرات البريطانية سابقا والامريكية حديثا ) شيعا وأحزاب كما نرى الان وسوف تهل علينا أيضا طوائف الشيعة وأفكارهم الخبيثة . وسوف تراك الدماء بحورا فى الصراع على السلطة .كل يريد ان يكون فى الصدارة لتطبيق شرع الله وكل فصيل يرى فى نفسه حامل لواء الجهاد فى سبيل الله وحامل لواء الشريعة وحامل لواء المعرفة الدينية المطلقة ! وهنا يتدخل الغرب بحجة حماية الاقليات المسيحية وسوف تكون مصر الكنانة عراق أو سوريا أخرى

يامن تدعون المعرفة المطلقة بالدين وترفعون رايتكم المطلقة على أسنة رماحكم . هاهى السفينة تغرق بما أتت به رياحكم ويامن تدعون الثقافة الجامعة بالصحافة الصفراء وبفضائيات الخراب ودعوتم وبقوة الى التشكك والاعتصامات والاحتجاجات وأسقاط العسكر !!!! لقد تركها لكم العسكر عن طيب خاطر فماذا أنتم مطينون ؟ ماذا أنتم مطينون ومهببون أيها الحازمون والاشتراكيون والاخوانيون أصحاب شعار أيوة بنهتف ضد العسكر وكذلك الناشطون ومهاويس الكورة والحقوقيون ومدعى الثقافة ومدعى السلفية وبائعى الحلوى فى أحناك المشعوزين .

وقد قالها اللواء عمر سليمان رحمة الله عليه أن الشعب المصرى بعيد على ممارسة الحرية والديموقراطية وتحمل المسؤلية .. وقد صدق . مصر ياسادة لاتحتاج لثورة ولا يحزنون !! الثورة ثورة على النفس الامارة بالسوء!! الثورة ثورة على النفس المريضة بالاهمال والتواكل وحب الشكوى بدون عمل . الثورة ثورة على تطهير الروح والجسد . الثورة ثورة على كل ماهو قبيح ودميم من أفلام عمر وسلمى وأحلام المراهقات . وهاهى كوارث السكك الحديدية والحرائق والظلام تتوالى علينا حصادا للارواح وخرابا للبيوت وحسرة للنفوس وأخيرا سد الوكسة الذى سيأتى بالمجاعة على أهل مصر . ياسادة !! ان الله لايغير مابقوم حتى يغيروا مابأنفسهم !! أنها ثورة نفاق أفرزت البلطجة والصياعة وانهيار الاخلاق . مصر تحتاج وثبة براق تنشلها من مستنقع الفتاوى ودم يراق .. بقدر أحتياجها لتربية أبنائها على المبادئ والدين وأحترام الآخر وبقدر أحتياجها أيضا والاهم لكل ضمير مخلص لوجه الله ولمصلحة الوطن وليس لمصلحة شخصية ضيقة أو حكم ذائل لجماعة فاشلة .

نحن الآن نعيش عصر الفوضى والهمجية والبلطجة والانفلات الاخلاقى والدينى وقلة الادب باسم الحرية والثورة والعدالة المهببة .وباسم الدين أيضا . لقد ظلمنا الحرية ووطأناها بأقدامنا الوحلة وبضمائرنا الميتة وبأهدافنا الخبيثة وظلمنا الدين أيضا وجعلناه شكلا وملابس فقط وبعدنا عن سمو قصده وعلو مبادئه وفقه واقعه وسماحة شريعته . ياسادة : أن الله لاينظر الى أشكالكم ولكن ينظر الى قلوبكم . رُب عبدٍ أشعث أغبر لا يملك من حطام الدنيا شيئ لو أقسم على الله لأبرّه . لقد طالبتم بسقوط العسكر واهنتم رموزه الوطنية واتهمتموهم بالطرف الثالث ظلماً وبهتانا . وقد تركها لكم عن طيب خاطر من اجل المصلحة العليا للوطن فماذا تريدون ؟؟ .

فلتشربوا من كأس الفوضى التى صنعتموها بأيديكم .. وسوف تتباكوا على اللبن المسكوب بخروج العسكر الذى ناديتم وبقوة فى أسقاطه وتفكيك عراه طبقا لمصلحة الجماعة الماسونية ولللأجندة الامريكية حتى تتساقط مصر والمنطقة العربية كلها رويدا رويدا دون ان ندرى !! وسأظل هفكركم بهذا التعليق ولو بعد حين لتعرفوا أن كلامى فيه شيئ من الصدق والحقيقة وسوف تظل الفوضى فى بلد يحكمها اناس يكفرون بالديموقراطية - التى أتت بهم خلسة ولا يؤمنون بتداول السلطة ويرفعون اهلهم وعشيرتهم وأهل غزة على أهل مصر- الى أن يقضى الله امرا كان مفعولا وربنا يستر على مصر !! فلم يعد فى قوس الصبر من منزع - ولتسلمى يامصر بخير أجنادك من غير فزع
والان فقط اقول الحمد لله على ان ازاح هذه الغمة عن هذه الامة - بفضل ثورة 30 يونيو ثورة أرادة الشعب الحقيقية التى تحطمت على صخرتها مشروع الشرق الاوسطى الامريكى الفاشل وليست ثورة النخبة المزيفة عميلة الامريكان والمنظمات الخائنة - وبفضل خير اجنادها وعلى رأسهم المشير السيسى الرمز الوطنى والبطل القومى حفيد احمد عرابى وجمال عبد الناصر بطل القومية العربية

4

وتساقطت اوراق الخريف فى الصيف . صيف الكذب والخداع والعمالة المزدوجة

بواسطة: ئشن

بتاريخ: السبت، 24 أغسطس 2013 04:19 م

منظمات الخراب واتلافات السراب وقناديل الظلام فى صحبة النخبة وصناديد الكلام مع سفارات اللئام وأحزاب الاوهام وجماعات الاكمام راغبى السلطة على جثث السبايا والايتام .. هذا نذير من النذر الاولى .. اللهم قد بلغت اللهم فاشهد !!

لقد صدقت نبوئة عمر سليمان وصناديقه السوداء فى تفكيك مصر . وتفكيك الدول العربية ودول الخليج ونشر الفوضى والخراب فى بلاد الاسلام بأيدى الاسلاميين أنفسهم .وكما قال أمام الدعاة الشيخ الشعراوى ان رسالة الاسلام جائت لتجمع الشعوب وتؤلف القلوب أما من يدعون التدين المطلق الان فهم يفرقون الشعب الواحد ويشتتون القلوب حبا فى السلطة الذائلة والاستحواز والتمكين . لذلك اغتالوه قبل ان يبوح بها وكذلك كان هو الرجل الاقوى الوحيد صاحب الكاريزما لقيادة مصر فى هذا الوقت الصعب ولكن أمريكا قررت . وكانت أرادة الله سابقة وغالبة فى رحيله

هناك مخطط كبير أمريكى غربى صهيونى لتحويل مصر لأفغانستان أخرى ولنشر الخراب والفوضى ثم الدخول فيها لمحاربة الارهاب وتفكيكها لدويلات صغيرة .. وبداية هذا المخطط هو تسليم السلطة فى أيدى الاسلاميين ( صناعة المخابرات العالمية )- أينكانوا حسب ثقلهم المجتمعى والتنظيمى - وبتأييد من أمريكا وبضغط منها .ثم تقليب الرأى العام بنشر أفلام وصور تسيئ للأسلام والنبى ( ص ) ومهاجمة الغرب لبعض المتشددين فى الدول الاسلامية مثل مالى وبورما والصومال وغيرها لتأجيج المشاعر وعدم الاستقرار وقيام البعض بعمل أحتجاجات ومهاجمة السفارات ونشر الفوضى . وظهور فتاوى من بعض المتشددين بتحريم وتكفيرتهنئة المسيحيين بأعيادهم ونشر بذور التفرقة وشق الصف . وفتاوى أيضا بالتحريض على قتل المعارضين . لأن الديموقراطية عندهم كفر والعياذ بالله مع أنهم كانوا فى صفوف المعارضين قبل ذلك . والباقى كما نعرف ونشاهد سناريوهاته الان ! من مشروع النهضة لسد النهضة ياقلبى لا تحزن ..

وسوف يكونوا ( الاسلاميين طبعا – صناعة المخابرات البريطانية سابقا والامريكية حديثا ) شيعا وأحزاب كما نرى الان وسوف تهل علينا أيضا طوائف الشيعة وأفكارهم الخبيثة . وسوف تراك الدماء بحورا فى الصراع على السلطة .كل يريد ان يكون فى الصدارة لتطبيق شرع الله وكل فصيل يرى فى نفسه حامل لواء الجهاد فى سبيل الله وحامل لواء الشريعة وحامل لواء المعرفة الدينية المطلقة ! وهنا يتدخل الغرب بحجة حماية الاقليات المسيحية وسوف تكون مصر الكنانة عراق أو سوريا أخرى

يامن تدعون المعرفة المطلقة بالدين وترفعون رايتكم المطلقة على أسنة رماحكم . هاهى السفينة تغرق بما أتت به رياحكم ويامن تدعون الثقافة الجامعة بالصحافة الصفراء وبفضائيات الخراب ودعوتم وبقوة الى التشكك والاعتصامات والاحتجاجات وأسقاط العسكر !!!! لقد تركها لكم العسكر عن طيب خاطر فماذا أنتم مطينون ؟ ماذا أنتم مطينون ومهببون أيها الحازمون والاشتراكيون والاخوانيون أصحاب شعار أيوة بنهتف ضد العسكر وكذلك الناشطون ومهاويس الكورة والحقوقيون ومدعى الثقافة ومدعى السلفية وبائعى الحلوى فى أحناك المشعوزين .

وقد قالها اللواء عمر سليمان رحمة الله عليه أن الشعب المصرى بعيد على ممارسة الحرية والديموقراطية وتحمل المسؤلية .. وقد صدق . مصر ياسادة لاتحتاج لثورة ولا يحزنون !! الثورة ثورة على النفس الامارة بالسوء!! الثورة ثورة على النفس المريضة بالاهمال والتواكل وحب الشكوى بدون عمل . الثورة ثورة على تطهير الروح والجسد . الثورة ثورة على كل ماهو قبيح ودميم من أفلام عمر وسلمى وأحلام المراهقات . وهاهى كوارث السكك الحديدية والحرائق والظلام تتوالى علينا حصادا للارواح وخرابا للبيوت وحسرة للنفوس وأخيرا سد الوكسة الذى سيأتى بالمجاعة على أهل مصر . ياسادة !! ان الله لايغير مابقوم حتى يغيروا مابأنفسهم !! أنها ثورة نفاق أفرزت البلطجة والصياعة وانهيار الاخلاق . مصر تحتاج وثبة براق تنشلها من مستنقع الفتاوى ودم يراق .. بقدر أحتياجها لتربية أبنائها على المبادئ والدين وأحترام الآخر وبقدر أحتياجها أيضا والاهم لكل ضمير مخلص لوجه الله ولمصلحة الوطن وليس لمصلحة شخصية ضيقة أو حكم ذائل لجماعة فاشلة .

نحن الآن نعيش عصر الفوضى والهمجية والبلطجة والانفلات الاخلاقى والدينى وقلة الادب باسم الحرية والثورة والعدالة المهببة .وباسم الدين أيضا . لقد ظلمنا الحرية ووطأناها بأقدامنا الوحلة وبضمائرنا الميتة وبأهدافنا الخبيثة وظلمنا الدين أيضا وجعلناه شكلا وملابس فقط وبعدنا عن سمو قصده وعلو مبادئه وفقه واقعه وسماحة شريعته . ياسادة : أن الله لاينظر الى أشكالكم ولكن ينظر الى قلوبكم . رُب عبدٍ أشعث أغبر لا يملك من حطام الدنيا شيئ لو أقسم على الله لأبرّه . لقد طالبتم بسقوط العسكر واهنتم رموزه الوطنية واتهمتموهم بالطرف الثالث ظلماً وبهتانا . وقد تركها لكم عن طيب خاطر من اجل المصلحة العليا للوطن فماذا تريدون ؟؟ .

فلتشربوا من كأس الفوضى التى صنعتموها بأيديكم .. وسوف تتباكوا على اللبن المسكوب بخروج العسكر الذى ناديتم وبقوة فى أسقاطه وتفكيك عراه طبقا لمصلحة الجماعة الماسونية ولللأجندة الامريكية حتى تتساقط مصر والمنطقة العربية كلها رويدا رويدا دون ان ندرى !! وسأظل هفكركم بهذا التعليق ولو بعد حين لتعرفوا أن كلامى فيه شيئ من الصدق والحقيقة وسوف تظل الفوضى فى بلد يحكمها اناس يكفرون بالديموقراطية - التى أتت بهم خلسة ولا يؤمنون بتداول السلطة ويرفعون اهلهم وعشيرتهم وأهل غزة على أهل مصر- الى أن يقضى الله امرا كان مفعولا وربنا يستر على مصر !! فلم يعد فى قوس الصبر من منزع - ولتسلمى يامصر بخير أجنادك من غير فزع
والان فقط اقول الحمد لله على ان ازاح هذه الغمة عن هذه الامة - بفضل ثورة 30 يونيو ثورة أرادة الشعب الحقيقية التى تحطمت على صخرتها مشروع الشرق الاوسطى الامريكى الفاشل وليست ثورة النخبة المزيفة عميلة الامريكان والمنظمات الخائنة - وبفضل خير اجنادها وعلى رأسهم المشير السيسى الرمز الوطنى والبطل القومى حفيد احمد عرابى وجمال عبد الناصر بطل القومية العربية

5

يجب الضرب بيد من حديد

بواسطة: مكرونه

بتاريخ: السبت، 24 أغسطس 2013 04:20 م

لكل محرض للفوضى في مصر الحبيبه ولم يداهمها الأمن إلا هم شايفين حاجه مش حلوه .

6

أنا رأيى تتركوا لنا ، احنا الشعب ، هذه المهمة ، وموش ح نسيبهم الا لما ...

بواسطة: دكتور محمد جيييم

بتاريخ: السبت، 24 أغسطس 2013 04:20 م

تنزل لهم البواسير !!!

7

نرجو أن يكون السبب قوى و قانوني

بواسطة: Emad

بتاريخ: السبت، 24 أغسطس 2013 04:21 م

لا نريد أن نفتح معركة جديدة مع الخارج ما لم يكن هناك سبب حقيقي يعرض امن مصر القومي للخطر. مش عاىزين حد يتلكك لنا في الوقت الحالي ...أكرر ما لم يكن هناك بسبب يهدد امن مصر القومي.

8

دول مش Human Rights Watch دول عملاء استخبارات من الدرجة الاولى

بواسطة: عبدالله اليمني

بتاريخ: السبت، 24 أغسطس 2013 04:24 م

حذاري من هذه المنظمات الحقوقية فهي التي تبث السموم في المجتمعات تحت حجة حقوق الانسان ولو توحدنا ونبذنا الطوائف والمذاهب لصرنا اقوياء ولكن هؤلا هم من نشرو الفتن حتى صار هذا سني وهذا شيعي وهذا سلفي وصرنا مسلمين موحيدين لله عز وجل

9

إيه السبب ؟؟

بواسطة: أحمد ممدوح

بتاريخ: السبت، 24 أغسطس 2013 04:25 م

ما تفهمونا إيه السبب

10

راجل وكد الامانة يا سيسى

بواسطة: قبطى لنخاع

بتاريخ: السبت، 24 أغسطس 2013 04:27 م

العالم لرجال فقط من الان لكى شأن يامصر علشان ظهر فيكى الفتى الاسمر من نبت الارض دى

11

راجل وكد الامانة يا سيسى

بواسطة: قبطى لنخاع

بتاريخ: السبت، 24 أغسطس 2013 04:28 م

العالم لرجال فقط من الان لكى شأن يامصر علشان ظهر فيكى الفتى الاسمر من نبت الارض دى

12

راجل وكد الامانة يا سيسى

بواسطة: قبطى لنخاع

بتاريخ: السبت، 24 أغسطس 2013 04:28 م

العالم لرجال فقط من الان لكى شأن يامصر علشان ظهر فيكى الفتى الاسمر من نبت الارض دى

13

راجل وكد الامانة يا سيسى

بواسطة: قبطى لنخاع

بتاريخ: السبت، 24 أغسطس 2013 04:28 م

العالم لرجال فقط من الان لكى شأن يامصر علشان ظهر فيكى الفتى الاسمر من نبت الارض دى

14

الله هو الاعلام ساكت ليه دلوقتي

بواسطة: مجدي طايل

بتاريخ: السبت، 24 أغسطس 2013 04:30 م

ما يحدث يدل علي التخبط وعدم الدراية بالامور
اقبض علي الكل واتهم الكل واحبس الكل وأي معارض خائن والايدي المرتعشة
وفي الاخر كل ده ليس له دعائم تقويه وسينتصر الحق لاننا في نهاية المطاف سنرجع للصندوق
مسلسل الفشل الدوبلوماسية الفاشل مستمر
فبعد عدم استقبل كرمان وكمان هيومان
ده دليل علي الفشل لان سياسة امن الدولة والبطش لن تغلب وتقهر الشعب ولاتنسوا ماذا فعل الثوا ر في مقار أمن الدولة

15

الله هو الاعلام ساكت ليه دلوقتي

بواسطة: مجدي طايل

بتاريخ: السبت، 24 أغسطس 2013 04:30 م

ما يحدث يدل علي التخبط وعدم الدراية بالامور
اقبض علي الكل واتهم الكل واحبس الكل وأي معارض خائن والايدي المرتعشة
وفي الاخر كل ده ليس له دعائم تقويه وسينتصر الحق لاننا في نهاية المطاف سنرجع للصندوق
مسلسل الفشل الدوبلوماسية الفاشل مستمر
فبعد عدم استقبل كرمان وكمان هيومان
ده دليل علي الفشل لان سياسة امن الدولة والبطش لن تغلب وتقهر الشعب ولاتنسوا ماذا فعل الثوا ر في مقار أمن الدولة

16

عقبال 6 ابريل

بواسطة: كمال محمد

بتاريخ: السبت، 24 أغسطس 2013 04:32 م

وكل العملاء والخونة

17

الى تعليق رقم 2

بواسطة: Ahmed Nabil

بتاريخ: السبت، 24 أغسطس 2013 04:48 م

اؤيدك فى كل كلمة واشكرك على وطنيتك لان كل كلمه قولتها بتمثل فعلا اللى احنا عايشين فيه حاليا و الله ينور عليك بس احب اضيفلك ان البلد ربنا عز وجل حاميها و هاتفضل محروسه باذن الله بس فعلا لازم كلنا نفوق ونعمل اللى علينا و اخيرا ادعو الله يارب احفظ مصر

18

الى صاحب التعليق رقم 2-

بواسطة: soad ahmed

بتاريخ: السبت، 24 أغسطس 2013 05:04 م

لا فض فوك واحسنت

19

معلومات استخبارية اكيدة

بواسطة: دكتور فهلوي

بتاريخ: السبت، 24 أغسطس 2013 05:35 م

قيام حركة هيومان رايتس ووتش بتجنيد وتدريب ارهابيين في مكتبهم ووجود اسلحة ومتفجرات لقيام بعمليات اعدموهم في ميدان التحرير ههههههههههههههههههه هيومان رايتس ووتش هما كمان ارهاببين واللهي خايف بكره يهجمو على بيوتنا وناسنا ويقولو ارهاببين

20

شكرا التعليق 17 و 18 مصر محفوظة بقدر الله

بواسطة: ئشن

بتاريخ: السبت، 24 أغسطس 2013 06:04 م

مصر محفوظة بقدر الله وبخير أجنادها حيث قال رب العزة على لسان سيدنا يوسف ادخلوا مصر ان شاء الله آمنين .. وقال رسول الله صلى الله عليه وسلم لاصحابه اذا فتح الله عليكم مصر فاتخذوا من اهلها جندا كثيفا فهم خير اجناد الارض وهم واهلها فى رباط الى يوم القيامة . يااهل مصر جميعا مسلمين ومسحيين لا تخافوا ولا تحزنوا فما يحدث لنا الآن هو ابتلاء وتمحيص واختبار من الله عز وجل حتى يتبين لنا الخبيث من الطيب ومن الوطنى من الخائن ومن المحب ومن الكاره لاهله ودينه وانا ان شاء الله لغالبون..واطالب الشعب والشرفاء والوطنيين الوقوف خلف قيادة القوات المسلحة الابية والشرطة المصرية القوية حتى نعبر هذه الفترة الصعبة ومصر فوق الجميع

اضف تعليق

مشاركتك بالتعليق تعنى أنك قرأت بروتوكول نشر التعليقات على اليوم السابع، وأنك تتحمل المسئولية الأدبية والقانونية عن نشر هذا التعليق

بروتوكول نشر التعليقات من اليوم السابع

الأكثر تعليقاً