الجمعة، 26 مايو 2017 07:39 ص
خالد صلاح

الأهلى يهزم تليفونات بنى سويف 2/1 بصعوبة

الخميس، 09 مايو 2013 05:23 ص
الأهلى يهزم تليفونات بنى سويف 2/1 بصعوبة جانب من المباراة

حقق الأهلى فوزا صعبا على تليفونات بنى سويف، بنتيجة 2/1 فى المباراة، التى جرت بينهما باستاد الدفاع الجوى ضمن مباريات الأسبوع الـ13 للدورى الممتاز.

تقدم أحمد شديد قناوى للأهلى فى الدقيقة 20 وتعادل شريف رضا للتليفونات فى الدقيقة 32، وأضاف أحمد شكرى الهدف الثانى للأحمر فى الدقيقة 53 من عمر المباراة.


بدأ الشوط الأول بفترة جس نبض لم تدم طويلا بفضل تحركات ثلاثى وسط الأهلى أحمد شديد قناوى، وعبد الله السعيد وأحمد شكرى، الذين قاموا ببناء الهجمات لثنائى الهجوم أحمد عبدالظاهر وعماد متعب، فى الوقت الذى حاول فيه لاعبو التليفونات استغلال الهجمات المرتدة عن طريق علاء على وأسامة العزب الظهير الأيمن للفريق، الذى استغل اندفاع سيد معوض للأمام وقام ببناء بعض الكرات الخطيرة، التى مثلت خطورة على مرمى شريف إكرامى، حارس مرمى الأهلى، وتألق مصطفى مهنا مهاجم الفريق وصنع أكثر من كرة فى الوقت الذى لم يظهر فيه أحمد شرويدة المهاجم الثانى للتليفونات بأى خطورة على مرمى إكرامى.

فى الدقيقة 15 تسنح أول فرصة للأهلى عن طريق كرة طولية لعبها عبدالله السعيد لأحمد شكرى، الذى استلم الكرة من على حدود منطقة الجزاء وصوبها قوية تصدى لها على فرج حارس مرمى التليفونات بنجاح، وفى الدقيقة 20 يحتسب حكم المباراة هشام عبدالحميد ضربة حرة مباشرة من على حدود منطقة الجزاء ناحية اليمين قليلا لصالح الأهلى يتصدى لها أحمد شديد قناوى يضعها على شمال على فرج معلنا هدف التقدم للأحمر، يهدأ بعده إيقاع المباراة ويحاول لاعبو الأهلى استغلال الموقف وإحراز هدف ثانى يريح الأعصاب، فى المقابل ينشط علاء على ومصطفى مهنا وأحمد شرويدة، وتضيع بعض الكرات الخطيرة للتليفونات بسبب تألق إكرامى حتى تأتى الدقيقة 32 معلنة عن هدف التعادل لبنى سويف من ضربة حرة لعبها علاء على على رأس شريف رضا الذى يدعها قوية على يمين شريف إكرامى معلنًا عن هدف التعادل للتليفونات.


وتمر الدقائق المتبقية عبارة عن هجمات على استحياء من الفريقين حتى الدقائق الأخيرة من عمر الشوط، والذى يشهد هجمتين خطيرتين للتليفونات؛ إحداهما لمصطفى مهنا الذى يأخذ الكرة من داخل منطقة الجزاء ويطلق صاروخا لتنشق الأرض عن سعد الدين سمير، الذى يتصدى للكرة وهى فى طريقها للمرمى، أما الثانية فهى لأحمد شرويدة، الذى ينفرد بمرمى إكرامى تماما ولكنه يضعها فى قدم الحارس المتقدم ترتد بهجمة خطيرة للأهلى يتصدى لها أحمد عبدالظاهر، ويلعبها خارج حدود المرمى يطلق بعدها حكم المباراة صافرة النهاية معلنا تعادل الفريقين الإيجابى بهدف لمثله.


جاء الشوط الثانى هادئا نسبيا من جانب الفريقين حتى الدقيقة 53 يستلم فيها أحمد شكرى كرة من خارج منطقة الجزاء، ويطلق قذيفة معلنا الهدف الثانى للأهلى، بعدها مباشرة ومع أول هجمة منظمة للتليفونات يضيع أحمد شرويدة أخطر هجمات اللقاء بعدما وضع كرة علاء على العرضية قوية فى العارضة، وسط اندهاش الجميع.

فى الدقيقة 62 يجرى محمد يوسف المدير الفنى للأهلى أول تغييراته بنزول وليد سليمان بدلا من أحمد شديد قناوى "المختفى" لامتلاك منطقة وسط الملعب، ثم يخرج أحمد عبدالظاهر "غير الموفق" ويحل بدلا منه السيد حمدى، ويرد طلعت يوسف، المدير الفنى لتليفونات بنى سويف بتغييرين بخروج علاء على "المجهد" وأحمد شرويدة "المنحوس" ويحل بدلا منهما خالد ربيع والكاميرونى مارك امبواه، ولم تضف التغييرات أى جديد على أحداث المباراة سواء فى الأهلى أو التليفونات.

فى الدقيقة 80 يقوم محمد بركات بناء هجمة من الجانب اليمين ويقوم بالمرور من على سمير، الذى يضع جسمه أمام بركات وتوقع الجميع احتسابها ركلة جزاء للأهلى إلا أن حكم المباراة كان له رأى آخر وأشار إلى استمرار اللعب، ويقوم بعدها مباشرة المدير الفنى للتليفونات بإجراء التغيير الثالث له بنزول محمد أبوجريشه بدلا من عصام عبدالعاطى، وفى الدقيقة 87 يخرج عماد متعب "المجتهد" ويشارك السنغالى دومينيك وتمر الدقائق المتبقية تباعا دون أى خطورة على مرمى الفريقين حتى يطلق حكم المباراة صافرة نهاية المباراة بفوز الأهلى.

بهذه النتيجة يواصل الأهلى تربعه على قمة المجموعة الأولى برصيد 27 نقطة، بينما تجمد رصيد تليفونات بنى سويف عند 14 نقطة فى المركز الخامس.

































































لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة



مشاركتك بالتعليق تعنى أنك قرأت بروتوكول نشر التعليقات على اليوم السابع، وأنك تتحمل المسئولية الأدبية والقانونية عن نشر هذا التعليق بروتوكول نشر التعليقات من اليوم السابع
الرجوع الى أعلى الصفحة