ما أسباب آلام الثدى؟ وهل تدل على الإصابة بالأورام؟

الأربعاء، 24 أبريل 2013 - 05:10 م

صورة أرشيفية

كتبت مروة محمود إلياس

تسأل قارئة ما أهم أسباب آلام الثدى لدى السيدات، وما هى تلك الآلام ومن تصيب؟ وهل تدل على وجود ورم؟.

وعن هذا السؤال، أجاب الدكتور عمرو حسن مدرس أمراض النساء والتوليد بمستشفى قصر العينى، مبينا أن آلام الثديين هى شكوى شائعة بين النساء، ويمكن وصف ألم الثدى بالآم المزمنة، أو حرق حاد أو ضيق فى أنسجة الثدى، وقد يكون الألم ثابتا ومزمنا، أو أنه قد يحدث أحيانا فقط، مشيرا إلى أن بعض النساء لديهن آلام شديدة فى الصدر، وتحدث أكثر من خمسة أيام فى الشهر، أو آلام شديدة فى الثدى لا تزال قائمة حتى طوال الدورة الشهرية.

وأضاف د.عمرو أن النساء بعد سن اليأس فى بعض الأحيان يحدث لهن ألم فى الثدى، ولكن هذه الأعراض تكون أكثر شيوعا فى النساء الأصغر سنا، والنساء قبل سن انقطاع الطمث فى معظم الأحيان.

وأكد د.عمرو أن ألم الثدى يشير إلى حالة الثدى "أورام حميدة" ولكنه نادرا ما يدل على سرطان الثدى، ولا يزال ألم الثدى غير المبرر الذى لا يزول بعد الدورة الشهرية القادمة، أو التى لا تزال مستمرة بعد سن اليأس، ويجب أن يتم تقييمها من قبل الطبيب.

وأوضح د.عمر أن الأعراض تتمثل فى تورم فى الثدى، وعادة ما يصيب كلا الثديين، وخصوصا الجزء العلوى، والأجزاء الخارجية، وتشيع تحت الإبط وتشتد خلال الأسبوعين السابقين لبداية الدورة الشهرية، ثم تخف بعد ذلك، وعادة ما يصيب النساء قبل انقطاع الطمث فى العشرين والثلاثين والأربعين، وهناك آلام واضحة قبل الدورة الشهرية تشعر المريضة بثقل وألم.

لا توجد تعليقات على الخبر

اضف تعليق

مشاركتك بالتعليق تعنى أنك قرأت بروتوكول نشر التعليقات على اليوم السابع، وأنك تتحمل المسئولية الأدبية والقانونية عن نشر هذا التعليق

بروتوكول نشر التعليقات من اليوم السابع

الأكثر قراءة

الأكثر تعليقاً