مدرسو الأدبى: أيام المراجعة فى جدول الثانوية "قليلة" ولابد من إشراكنا

الإثنين، 01 أبريل 2013 - 11:35 م

صورة ارشيفية

كتب هانى محمد

قال مدرسون بمرحلة الثانوية لعامة لـ"كايرو دار"، إن جدول الثانوية لم يراعِ تباعد الامتحانات، وأن هناك موادا لا يوجد لها سوى يوم واحد للمراجعة، لافتين إلى وجوب الاستعانة بهم لأنهم الأقرب إلى الطلاب.

قال جمال حسنين مدرس أول مادة تاريخ بمدرسة على مبارك الثانوية، تعقيبا على جدول امتحانات الثانوية العامة الجديد، إن الجدول لا يتيح للطالب فرصة مراجعة المواد الصعبة مثل "ماده اللغة الأجنبية الأولى ومادة الرياضيات"، فى حين أن المواد التى لا تمثل صعوبة للطلاب نجد أن هناك فترة كبيرة قبلها.

ونادى حسنين بضرورة مشاركة الطلاب والمدرسين فى وضع جدول الامتحانات؛ لأنهم الأقرب للعملية التعليمية والأقدر على تقدير الفترات المناسبة قبل المواد.

وأضاف رضا زينهم مدرس أول مادتى الفلسفة وعلم النفس، أنه لا يجوز أن يكون هناك يوم واحد يفرق بين مادتى الجيولوجيا والفلسفة والمنطق، لأن الكثير من الطلاب يدرسون المادتين مع بعض، فكيف يستطيع الطالب مراجعة المادة فى يوم واحد.

وأشار إلى أن وضع الجدول جاء جيد، لأن لأول مرة فى تاريخ امتحانات الثانوية العامة يشارك فى وضع جدول الامتحانات المكتب التنفيذى لاتحاد طلاب مدارس مصر؛ لأن الطالب هو المقياس الوحيد للعملية التعليمية، إضافة إلى أنهم هم القادرون على تحديد مواعيد الامتحانات.

وأشار طارق السيد مدرس اللغة العربية، إلى أن جدول الثانوية العامة الجديد مناسب جدا بالنسبة للكثير من طلاب الشعبة الأدبية، وجاء بالعكس على طلاب الشعبة العلمية وبالأخص "علمى علوم"، مشيرًا إلى أن جدول الامتحانات العام الماضى جاء أفضل من الجدول الحالى.

لا توجد تعليقات على الخبر

اضف تعليق

مشاركتك بالتعليق تعنى أنك قرأت بروتوكول نشر التعليقات على اليوم السابع، وأنك تتحمل المسئولية الأدبية والقانونية عن نشر هذا التعليق

بروتوكول نشر التعليقات من اليوم السابع

الأكثر قراءة