خالد صلاح

محمد إسماعيل سلامة يكتب: شُـكــرا جَـزيــلاً

الأربعاء، 27 فبراير 2013 12:57 ص
محمد إسماعيل سلامة يكتب: شُـكــرا جَـزيــلاً صورة ارشيفية


شُـكــرا جَـزيــلاً لا أريـدْ... ما عُـدتُّ أحـتـمـلُ المَـزيـدْ

كَـفـَرتْ عُـيُـونى بالجَمَـــال وخـاصَــمَ الـقـلـب الــوريـد

مـا عُـدتُّ أحـلُـمُ بالـهـوى... حُـلـم الـسَّــذاجـةِ والــورود

سـأزُفُّ طـُهْـرَ الـحُـلـم ِمَـذبــوحــاً إلـى مَـثـوى الخـلــود

وأرُدُّ أحـْـــلامَ الـفَـــتــــى... وأرَوّضُ الـقَـلــبَ الـعَــنــيـد

يا أنتِ لا تـتـســـائـــلـــى... فـيـمَ الـتَّـحَــوّلُ والـجُـحـود

لـغــةُ الجُـسُـوم كـرِهـتـهـا... لـغـة الـكَــرامــة مـا أجـيـد

والـشِّــعــرُ قـــد كَــفَّـنْـتُـهُ... صَـدرى ولمْلمـتُ القـصـيد

مـا كـان فــى عــيـنـيــك إلا سِــــرْبُ أبْــيــاتٍ شـــريـــد

كـم ظـلّ يَـبـحَـثُ فـيــك عـمّا قــد تَــوَهَّـــمَ مـــن بـعـيـــد

كـم ظـل يُــدْمـيــه الـــرَّحـيـــلُ فــلا يَــحُــطُّ ولا يـعـــود

وأنـامـلـى فــى حُـضـن كَـفَّــكِ أجْـرُهُا، أجْـرُ الـشـهـيـد

أنـا كــمْ وهَـبـتُـك مــلءَ رُوحى مـن هَـوىً غَـضٍ فَـريد

فـوَهَـبْـتِـنـى وكـمــا تَـريــنَ الـحُــبَّ مـن خِـصْــرٍ وجِـيـد

مـا إن رَشَـفْـتُ الـكـأسَ حـتـى عـادَنـى الـسِّـربُ الـفـقـيـد

وأسَــرَّ فــى قـلــبٍ تـفَــجَّــر أدْمُــعــاً.. لـسـتَ الـوحـيـد



التعليقات 0

عدد الردود 0

بواسطة:

ولاء

رائعة

رائعة جدااااا

اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة



مشاركتك بالتعليق تعنى أنك قرأت بروتوكول نشر التعليقات على اليوم السابع، وأنك تتحمل المسئولية الأدبية والقانونية عن نشر هذا التعليق بروتوكول نشر التعليقات من اليوم السابع
الرجوع الى أعلى الصفحة