سعيد الشحات

الخروج من بوابات الجحيم 3

الخميس، 21 فبراير 2013 - 10:11 ص

بدأت فى اليومين الماضيين الحديث عن الكتاب المهم «الخروج من بوابات الجحيم - الجماعة الإسلامية فى مصر من العنف إلى المراجعات» للباحث ماهر فرغلى، والذى قضى 13 عامًا فى السجن بسبب انتمائه للجماعة، وأستكمل.
تقرأ فى الكتاب عشرات القصص عن عمليات القتل المتبادلة بين الجماعة الإسلامية ورجال الأمن، وتصميم الجماعة على فرض هيمنتها ووجودها، عبر مبدأ تغيير المنكر باليد، وتشعر فى ذلك بأننا كنا أمام بلاد أخرى، ويقول ماهر فرغلى عن عمليات سفك الدماء: «لقد أزهقت دماء حرام كثيرة فى ملوى وغير ملوى، وكان المسلحون يأخذهم زهو السلاح فلا يفكرون فى حرمة الدم نظرا لاقتناعهم بمسألة قتال الطائفة التى تحتاج إلى تدقيق كبير، وكلما قاموا بعملية قتل وما شابه أخذوا يكبرون، وكأنهم قتلوا أبا جهل أو أمية بن خلف».
يلقى «الكتاب» نظرة سريعة على عمليات التجنيد للانضمام للجماعة، ويقول عنها،إنها كانت تتم بصورة عشوائية وليس بصورة فئوية تهتم بفئات معينة، وهذه الطريقة العشوائية كان من نتاجها أفراد أقل ما يقال بشأنهم إنهم يتميزون بالجهل الشديد، وكان هذا عاملا أساسيا فى تقديس القادة الذين كانوا بمثابة المبصرين بين العميان، ويعطى ماهر أدلة على مسألة تقديس القادة من بينها مثلا، أنه حينما كانت تتعارض فتاوى بعض العلماء مع أحد المشايخ، كان يتم الأخذ بكلام المشايخ، وإذا أراد أحد الأفراد أن يقنع زميله برأى يكفيه أن يقول له: «سمعت أو رأيت أحد المشايخ يفعل ذلك»، وفى السجن يتم تصبير الناس بأن ناجح إبراهيم وهو فى ليمان طرة، يجهز شنطة هدومه، ويضعها خلف باب الزنزانة لأنه يعتقد أن الإفراج يأتى فجأة، ويذكر «فرغلى» مثلا شخصيا على هذه المسألة بقوله: «أذكر أننى كنت أضع دبلة من الفضة فى يدى فاعترض على أحدهم، ولما قلت له إن أحد المشايخ يضع دبلة فى إصبعه سكت».
«تقديس القادة» أدى حسب وجهة نظر «فرغلى» إلى طرح مفهوم جديد فى الحركات الإسلامية وهو: «مصلحة قادة الجماعة تتقدم على مصلحة الجماعة»، وهذا ما دفع الأفراد إلى تقديم أرواحهم فداء لمشايخهم، وكان هذا سببا رئيسيا فى أحداث العنف، حيث حدث الدفاع عن قادة الجماعة أمام اعتقالات الحكومة واغتيالاتها، كما حدث مع اغتيال علاء محيى الدين المتحدث الرسمى باسم الجماعة عام 1990، إلى أحداث العنف التى تواصلت حتى مبادرة وقف العنف التى أنهت هذه المسائل.
«تقديس القادة» لم يكن لعقيدة أو خلافه، وإنما كان لأفراد، ونتج عنه تقديم أهل الثقة على أهل الخبرة، وحسب «فرغلى» فإنه لم ير صراعا أو مشكلة بين أفراد الجماعة، إلا كان الصراع هو أحد أهم أسبابها، رغم أن الإمارة ليست قيمة محورية بل هى أمانة ومسؤولية أمام الله أولا ثم أمام المجتمع
ينتهى فرغلى فى رصده لمسألة «تقديس القادة» إلى تأمل عميق وهو بين جدران السجن يقول فيه: تظل هذه الوجوه التى تجىء وتروح ترسم ما كان مغمورا فى قلبى أننا كنا منساقين فترة طويلة من عمرنا، وأننا لن نخرج من ذلك إلا بالحرية من السجون، أنا سمعت صوتا بجوارى يقول: «كل دول أمراء وقادة، صدق المثل الذى يقول قيراط أرض وفدان عمد».
.. يتبع.

تعليقات (10)

1

العريان وأقواله المأثورة إلى أين ؟

بواسطة: خالد الشيخ

بتاريخ: الخميس، 21 فبراير 2013 11:47 ص

على السادة القضاة ..حماة العدالة ..تعليق العمل بالمحاكم لحين إحالة العريان لمحاكمة عاجلة عن تجريحه المستمر للقضاء وأخرها المحكمة الدستورية .

2

الى شيخ المعارضين .. ما إسم مليونية الغد .. بعد ( كش ملك ) .. !

بواسطة: ميمو

بتاريخ: الخميس، 21 فبراير 2013 12:08 م

أقترح أن يكون إسمها .. ( مدد يامرسى .. نخطف الكرسى ) .. وحدووووووووه

3

مكتوب علي باب الجحيم.....اتباع المنقول والمنصوص..ملتقي ماتغي العقول

بواسطة: صقر قريش

بتاريخ: الخميس، 21 فبراير 2013 12:39 م

لا يهم ماذا تقرا ومااذ`ا تتبع واي مله انت وباي دين تدين وتدان...المهم الا تلغي عقلك هديه للارهاب المسمي المنقول والمنصوص والمتحنط دون اعمال العقول..
اول الدين الغي عقلك وامشي حافي حتي لوطلبنا منك قتل الناس واهدار الدماء وسرقتهم في غزوه وغنمه..
عاوز تفهم الناس ان هذه أديان ام عصابات؟؟؟؟

4

نحن نحصد ما زرعوه

بواسطة: شيماء سراج

بتاريخ: الخميس، 21 فبراير 2013 01:23 م

،،،،، اذن ما نحصده اليوم من ارهاب وعنف وقتل وسفك للدماء هو نتاج مازرعوة بجهلهم وتطرفهم وتشددهم وحماقاتهم وتهورهم وسطوهم على محلات الذهب والمجوهرات لينفقوا ويمولوا بها كل ما مارسوه من ارهاب وقتل فى الماضى !! .. اذن كان ابن تيمية هو نبيهم وقدوتهم ومثلهم الأعلى وليس رسولنا وهادينا ومعلمنا محمد بن الله صلوات الله عليه وسلم كما يدعون ،و القرآن اذن ليس دستورهم كما يزعمون وانما الجهل الشديد هو منهجهم ودستورهم الذى يتعاملون معنا من خلاله فيقيموا ما يشاءوا من حدود للحرابة حسب أهوائهم كما حدث فى احدى قرى الشرقية منذ أيام حيث قتلوا وحرقوا وسحلوا ثم صلبوا شابين اتهموا بقتل طفل . فأين الذين كانوا يتظاهرون منهم نبذا للعنف يوم الجمعة الماضية ؟؟ ..
وزعوا المناصب والكراسى عليهم واستراحوا ثم ينبذون العنف ليثبتوا أنهم كانوا يقتلون ويسفكون الدماء فى الماضى من أجل السلطة وليس فى سبيل الدين والله والوطن كما كانوا يدعون وهذا ما كشفه هذا الكتاب المطابق تماما مع كل ما نشهده اليوم من زيف وتحايل وأباطيل وكذب وخداع وقتل وارهاب باسم الدين والدين منهم براء ...

5

نحن نحصد ما زرعوه

بواسطة: شيماء سراج

بتاريخ: الخميس، 21 فبراير 2013 01:33 م

،،،،، اذن ما نحصده اليوم من ارهاب وعنف وقتل وسفك للدماء هو نتاج مازرعوة بجهلهم وتطرفهم وتشددهم وحماقاتهم وتهورهم وسطوهم على محلات الذهب والمجوهرات لينفقوا ويمولوا بها كل ما مارسوه من ارهاب وقتل فى الماضى !! .. اذن كان ابن تيمية هو نبيهم وقدوتهم ومثلهم الأعلى وليس رسولنا وهادينا ومعلمنا محمد بن الله صلوات الله عليه وسلم كما يدعون ،و القرآن اذن ليس دستورهم كما يزعمون وانما الجهل الشديد هو منهجهم ودستورهم الذى يتعاملون معنا من خلاله فيقيموا ما يشاءوا من حدود للحرابة حسب أهوائهم كما حدث فى احدى قرى الشرقية منذ أيام حيث قتلوا وحرقوا وسحلوا ثم صلبوا شابين اتهموا بقتل طفل . فأين الذين كانوا يتظاهرون منهم نبذا للعنف يوم الجمعة الماضية ؟؟ ..
وزعوا المناصب والكراسى عليهم واستراحوا ثم ينبذون العنف ليثبتوا أنهم كانوا يقتلون ويسفكون الدماء فى الماضى من أجل السلطة وليس فى سبيل الدين والله والوطن كما كانوا يدعون وهذا ما كشفه هذا الكتاب المطابق تماما مع كل ما نشهده اليوم من زيف وتحايل وأباطيل وكذب وخداع وقتل وارهاب باسم الدين والدين منهم براء ...

6

عاجل

بواسطة: منقول

بتاريخ: الخميس، 21 فبراير 2013 02:31 م

عاجل
عاجل :

رسالة من بورسعيد :

(والله العظيم .. انا مدرسة في بورسعيد ومتهددة ان المدرسة هتولع لو معملتش عصيان وربنا ينتقم منهم كلهم.
اللي مهددنا شوية العيال الصيع اللي مسمين نفسهم التراس مصري .. والتهديد دة موجود مش في المدارس وبس لاء .. في كل المصالح الحكومية وزوجي نزل شغله امبارح وطلع شوية عيال مأجورة حضرتك وقالولهم في المصلحة لو منزلتوش وقفلتوها حالا هنولع فيها وفيكم بالمولوتوف)

منقول ..
عاوزين نعرف صحة هذا الكلام من اخواتنا فى بورسعيد

7

يا صقـر قريش

بواسطة: ســعيد متولـى

بتاريخ: الخميس، 21 فبراير 2013 10:42 م

سـيبنالك الملعب تبرطع فيه بهبلك . مفيش غبر عبده البقال و السوس و المدسـوس و الكلام الإهبل إللى بتكتبه . نجـادل معاك فى إيه .
بتسخر من أيات القرأن و المراجع بينشـر . هل لو أنا سخرت من الإنجيل التعليق هايتنشـر .

ما عتقدش . أحياناً أرسل مقطع منه ( كوبى ) و لا ينشـر إعتقاداً من المراجع إنه من تأليفى

8

أستاذ سعيد متولى

بواسطة: مصرية جدا

بتاريخ: الجمعة، 22 فبراير 2013 11:08 ص

أود الحديث عن تعليق سيادتك رقم 8

بالنسبة ل أذن فهى تكتب بالطريقتين اذآ أو اذن فكلاهما صحيح وهذا هو راى الأغلبية

بالنسبة لمحمد ابن الله فهى طبعا خطأ سهو ... وبما ان الشىء بالشىء يذكر

يوجد فى تعليق الأخت شيماء اول سطر خطأ شائع وهو فى اول سطر حيث تقول ( هو نتاج ما زرعوة ) والصواب ان تكتب ما زرعوه .. لأن هذه الهاء هاء الضمير وليست تاء مربوطة .. مثل من يكتبون الله هكذا اللة بتاء مربوطة وهو غلط طبعا .. والصواب ان تكتب بالهاء الله

فى تعليقك رقم 9 .. أتفق مع سيادتك تماما .. وأتذكر ان سيادتك لفت الأنتباه لهذه النوعية من التعليقات فى احدى تعليقاتك السابقة .. وفعلا هذه التعليقات تبدو غريبة شاذة ومنحرفة عقائديا ..
شكرا لك وطاب صباحك
تحياتى لك ولجميع الأصدقاء

9

ارهاصات نظام ينهار ..

بواسطة: عصام لجزيرة

بتاريخ: السبت، 23 فبراير 2013 01:02 ص

ارى فى الافق ارهاصات نظام ينهار رغم اعترافى بشرعيته .. وبدات اشعر ان النظم لاتستمد شرعيتها فقط من صندوق الا نتخاب رغم اهميتها ولكن لابد من دعم الشرعية بعمل وانجازات على الارض تقوى من وجودها بل وتكسب من رفضوها ..

نعم الاداء الهابط يجرف الشرعية خاصة اذا كان الهبوط باستمرار وبلا توقف .. ويمكن ان نسميه نزيف الشرعية .. يا خسارة ..

تشائمت كثيرا عندما اتى مرسى الى سدة الحكم لانه لم يكن بالفعل مهيئا لهذا . واعتقد انه مشفق على نفسه اكثر من اشفاق الناس عليه من هذه المهمة التى هى اثقل وامر من الموت نفسه بالنسبة له ..

الاخوان والتيار الاسلامى كله اتوا بهذا الرجل ليس قناعة فى شخصة ولكن نصرة لايديولوجيتهم بصرف النظر عن قدراته الشخصية واستعداده النفسى لهذا المنصب .. يا خسارة .

سادافع عن شرعيته بكل ما اوتيت من قوة نصرة لمبادئى التى اعتقد انها صحيحة رغم انى لم انتخبه ولم انتخب شفيق ووضعت علامة ×عليهما . واعتقد ان نظرتى فى محلها .

ارجوكم لاتضغطوا على اعصابه اكثر من ذلك فهو نفسه يريد الخلاص من هذه الغمة . وانتم تريدون ان تجهزوا عليه وتدمروه نفسيا .

الجيش يغلى من الداخل والقضاء ينهار من فرط الانتهاكات والداخلية تعانى الضعف والتمرد واصبح قاب قوسين او ادنى من الانشقاق والخارجية تئن من التهميش وانتقال الدور الى مكتب الاشاد فى الرحلات الماكوكية والوفود الغير معلنه لدول الخارج والجهاز الوظيفى للدولة مرتبك . والاقتصاد فى هبوط مستمر . والزراعة لاتجد السماد والماء . والاستثمار يهرب والسياحة متوقفة واصبح العاملين بها ثلة من المتسولين . ومدن القناة كفرت بحكم الاخوان وانتقلت العدوى لمدن الدلتا .

يجب على الرئيس دعم شرعية الصندوق بشرعية الانجاز ولا تسالنى كيف ؟؟ لانى ساذكركم باعدى اعدائكم وكيف كان يبنى وينجز وفى ظهره خناجر الغرب واسرائيل وعملاء الداخل والاخوان المسلمين . ورغم ذلك فمصر كانت الريادة وكانت السد العالى وكانت المصانع العملاقة وكانت الاصلاح الزراعى وكانت التعليم المجانى وكانت يد تبنى ويد تحمل السلاح .

على الرئيس ان يقضى مدته ولكن افضل ان يكون منزويا بعيد عن المشهد ( اقصاء ذاتى ) ذلك احتراما لمبدا شرعية الشعب الذى اوكله اياه . وان يوكل من يصدر قراراته بعد دراسة متانية حتى يهدا الشعب وتنقضى المدة على خير .. وبعدها فلياتى الاخوان فى الانتخابات القادمة برجل على قدر المسؤلية يتحمل عبا وطن بشعبه ذلك لو كتب لهم قبول الشعب بحكمهم .

نعم ارى ارهاصات نظام ينهار ولكن ليس بدرجة السقوط فهو نظام محمى بشرعية صندوق وارادة شعب لالبس فيه ولا تشكيك . ارجوا الله ان يقينا شر سقوط الدولة . وارجوا من النظام الا يصل بنا لهذه النقطة . فان كان مبارك اوصلنا الى اسقاط نظامه فلا اتمنى ان يصل بنا الاخوان الى سقوط الدولة ..

10

استاذ عصام الجزيرة

بواسطة: مصرية جدا

بتاريخ: السبت، 23 فبراير 2013 07:50 ص

هناك المتربصون بالرئيس والحكومة والأخوان .. لا أقول ان أداءهم مثالى ولكن هناك الكثيرون الذين وباختصار اذا فعل الرئيس وحكومته شرقا قالوا غربا واذا فعل غربا قالوا شرقا .. هناك الكارهون للرئيس مهما فعل هم ينكرون اى انجاز ويحولونه الى فشل
يحضرنى هنا قول ايمن نور .. اننا لو اجرينا انتخابات مبكرة و جاء رئيس آخر فانه اذا كان مرسى مكث ست او 7 شهور فالرئيس الجديد لن يمكث 6 او 7 ساعات وسوف يطالبون باسقاطه ..
الوضع محزن وسىء للغاية .. شعب لا يريد ان يعمل .. شعب معظمه جاهل يتظاهر ويعتصم اكتر مما يعمل .. أمية خلفتها سنوات الفقر والجهل والمرض
يا رب احفظ مصر
تحياتى وطاب صباحك

اضف تعليق

مشاركتك بالتعليق تعنى أنك قرأت بروتوكول نشر التعليقات على اليوم السابع، وأنك تتحمل المسئولية الأدبية والقانونية عن نشر هذا التعليق

بروتوكول نشر التعليقات من اليوم السابع

الأكثر قراءة