خالد صلاح

بالصور.. الآلاف يشيعون جنازة شهيد الشرطة بنجع حمادى

الثلاثاء، 08 يناير 2013 04:53 م
بالصور.. الآلاف يشيعون جنازة شهيد الشرطة بنجع حمادى جنازة شهيد الشرطة

قنا - هند المغربى

فى مشهد جنائزى مهيب، شيع الآلاف من أبناء مركز نجع حمادى ظهر اليوم، جثمان شهيد الشرطة بمحافظة قنا والذى لقى مصرعه ومجند آخر من محافظة سوهاج صباح اليوم، إثر تلقيهما عدة طلقات نارية من مسلحين أثناء تواجدهما بخدمة دورية تابعة لشرطة نجع حمادى لتأمين الطريق الصحراوى الغربى أمام قرية بركة.

وقام المشيعون بأداء صلاة الجنازة على جثمان أمين الشرطة محمد محمد هاشم بمسجد النجدة بمدينة نجع حمادى قبل إقامة الجنازة العسكرية.

فيما قامت أسرة الشهيد ياسر محمد عبد اللطيف باستيلام جثة الابن والانتقال إلى مسقط رأسه بمحافظة سوهاج وعدم المشاركة فى الجنازة العسكرية.

وتقدم الجنازة العسكرية اللواء عادل لبيب محافظ قنا واللواء صلاح مزيد مدير الأمن ومساعد أول وزير الداخلية لمنطقة جنوب الصعيد اللواء عطية مزروع وعدد من القيادات الأمنية والتنفيذية والشعبية بالمحافظة وعدد من أفراد الشرطة وأبناء مدينة نجع حمادى، بالإضافة إلى أهل الشهيدين وبدأت الجنازة من أمام مسجد النجدة واتجهت إلى مسجد الأوقاف بالشارع الرئيسى بمدينة نجع حمادى.














التعليقات 0

عدد الردود 0

بواسطة:

الصعيدى

ربنا يرحمهم

عدد الردود 0

بواسطة:

حاتم نجيب

انا لله وإنا اليه راجعون

عدد الردود 0

بواسطة:

مصطفي

حسبنا الله ونعم الوكيل

عدد الردود 0

بواسطة:

م/ جلال امين - ابن سيناء - العريش- خبير التقييم الوحيد فى سيناء

لشهداء مصر الرحمه. وللقتله الاعدام رميا بالرصاص فى ميدان عام

عدد الردود 0

بواسطة:

مواطن مصري

اين وزير الداخلية اين رئيس الجمهورية

عدد الردود 0

بواسطة:

arfa

متي تعمل الشرطة بقنا

عدد الردود 0

بواسطة:

ابو علي

ان لله وان اليه راا جعون

عدد الردود 0

بواسطة:

علاء الإمام

ولا تحسبن الذين قتلوا في سبيل الله امواتا

انا لله وانا اليه راجعون

عدد الردود 0

بواسطة:

ابو غانم

شهدا ءالواجب

عدد الردود 0

بواسطة:

عصام محمد رضا عبد الرؤف السيد

ان لله وان اليه راا جعون

اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة



مشاركتك بالتعليق تعنى أنك قرأت بروتوكول نشر التعليقات على اليوم السابع، وأنك تتحمل المسئولية الأدبية والقانونية عن نشر هذا التعليق بروتوكول نشر التعليقات من اليوم السابع
الرجوع الى أعلى الصفحة