الخميس، 22 يونيو 2017 06:28 م
خالد صلاح

حصاد فتنة البدرشين.. ثكنات عسكرية فى "دهشور".. واحتراق منزل وتدمير مغسلة.. الشرطة تحاصر الكنيسة.. وخطباء المساجد يرفعون شعار "مسلم ومسيحى إيد واحدة".. والسبب "احتراق قميص"

الجمعة، 27 يوليه 2012 05:46 م
حصاد فتنة البدرشين.. ثكنات عسكرية فى "دهشور".. واحتراق منزل وتدمير مغسلة.. الشرطة تحاصر الكنيسة.. وخطباء المساجد يرفعون شعار "مسلم ومسيحى إيد واحدة".. والسبب "احتراق قميص" فتنة البدرشين

كتب محمود عبد الراضى

تحولت قرية دهشور بالبدرشين جنوب الجيزة إلى ثكنات عسكرية على خلفية الأحداث التى شهدتها القرية من اشتباكات بين المسلمين والأقباط بسبب الاختلاف على "قميص" ملك شاب مسلم، حرقه مكوجى مسيحى أثناء عملية الكى.

"اليوم السابع" انتقلت إلى مسرح الأحداث بقرية "دهشور"، خلف مكتب البريد تحديدًا، حيث دارت الأحداث، وقد أغلقت قوات الأمن أبواب المنازل، وخلت الشوارع من المارة، وتم فرض كردون أمنى بالقرية تخوفًا من تجدد الاشتباكات، فى الوقت الذى تحاصر فيه قوات الشرطة كنيسة مارى جرجس بالقرية، والتى هدد المسلمون باقتحامها بسبب إصابة شاب مسلم بحروق بنسبة 75%، ويرقد فى المستشفى بين الحياة والموت، وهدد أقاربه بالانتقام من الأقباط باقتحام الكنيسة وإشعال النيران بها.

وعلى الجانب الآخر تعالت أصوات خطباء المساجد فى القرية لحث المواطنين على التسامح والبعد عن العصبية، تحت شعار "مسلم ومسيحى إيد واحدة". وشدد خطباء المساجد على المواطنين للامتثال لجهات التحقيق وانتظار نتائجها وعدم اللجوء إلى القوة لاسترداد الحقوق.

التقينا "سعد محمد" من أهالى القرية وأحد شهود العيان، والذى أكد أنه يوجد بالقرية مكوجى قبطى يدعى "سامح. س. ى" يذهب إليه المواطنون لكى ملابسهم، ويوم الحادث توجه إليه "أحمد. ر. ط، كهربائى" (23 سنة)، حتى يكوى قميصًا خاصًّا به، وعندما ذهب إليه مرة أخرى لاسترداد القميص بعد كيه اكتشف أن المكوجى حرقه، فاندلعت بينهما مشادات كلامية.

يلتقط "أحمد على"، طالب، طرف الحديث منه، ويؤكد أن المكوجى صعد أعلى منزله وألقى بزجاجات مولوتوف على الشاب المسلم، ومن ثم بدأت المعركة بين الطرفين واستعان كل شخص بأقاربه، وعندما سقط شاب مسلم مصابًا بحروق فى معظم جسده التهب حماس المسلمين الذين اقتحموا منزل المكوجى وتسللوا إلى الطابق الثانى وأحرقوه بالكامل، ثم أشعلوا النيران فى الطابق الأرضى، واشتدت المعركة بسبب عدم توقف المكوجى وأقاربه عن إلقاء زجاجات المولوتوف، حيث أحرق المسلمون محل المكوجى ومغسلة بجواره.

وأضاف الشيخ "محمد على" أن المكوجى القبطى وأبناءه لا يكفون عن جرح مشاعر المسلمين، حيث وضع المكوجى المكواة الساخنة على وجه شاب مسلم منذ سنوات، وتمت السيطرة على الموقف وقتها، لافتًا إلى أن شيوخ القرية ووجهاء القوم حاولوا امتصاص غضب المسلمين والأقباط فى بداية الأمر واحتواء الموقف، إلا أن المكوجى أصر على الدخول فى مواجهات مع المسلمين انتهت بهذه النتائج الفادحة.

وحاول "اليوم السابع" الالتقاء بالطرف الآخر من الأقباط، إلا أنهم رفضوا الإدلاء بأى أحاديث صحفية، فيما شهدت المنطقة المحيطة بمكان الحادث اشتباكات حادة بين الأهالى والإعلاميين الذين حاولوا تصوير مكان الحادث، حيث تعدى الأهالى على الصحفيين وحاولوا تحطيم كاميرات بعض القنوات الفضائية.

كان اللواء أحمد سالم الناغى مدير أمن الجيزة تلقى إخطارًا من العميد محمود فاروق مدير المباحث الجنائية بوجود اشتباكات بين المسلمين والأقباط فى قرية دهشور بالبدرشين، فانتقل العميد خالد عميش مفتش المباحث والمقدم سعيد عابد رئيس مباحث البدرشين إلى مكان الواقعة، وتبين أن مشادات كلامية وقعت بين كل من "أحمد. ر. ط"، كهربائى، مسلم، (23 سنة)، و"سامح. س. ى"، مكوجى، قبطى، (30 سنة)، بسبب قيام الأخير بحرق قميص الأول، واستعان كل طرف منهما بأقاربه.

ودلت التحقيقات التى أشرف عليها الرائد هانى إسماعيل معاون المباحث على أن الطرفين تبادلا إلقاء زجاجات المولوتوف، ما أسفر عن إصابة المواطن "معاذ. م. أ"، عامل، (25 سنة)، أثناء مروره بالصدفة فى مكان الحادث بحروق بنسبة 75%، نقل على أثرها إلى المستشفى، كما تجمع قرابة ألف مواطن من المسلمين أمام منازل الأقباط وأحرقوا منزل المكوجى القبطى، وعززت قوات الأمن من التواجد أمام كنيسة مارى جرجس تخوفًا من اقتحامها.






















موضوعات متعلقة..

إصابة مواطن وحرق منزل فى مواجهات بين المسلمين والأقباط بالبدرشين



التعليقات 0

عدد الردود 0

بواسطة:

monn

هبل

عدد الردود 0

بواسطة:

محمود المصرى

تطبيق القانون

عدد الردود 0

بواسطة:

رجل هزمته الايام

موضوع تافه

قميص!
الحساب بالقانون للاتنين

عدد الردود 0

بواسطة:

dody

احذروا الفتنة

عدد الردود 0

بواسطة:

شريف المصرى

قميص يعمل فتنة

عدد الردود 0

بواسطة:

مايكل القبطى

القضاء الغير نزيه

عدد الردود 0

بواسطة:

بسيوني رافع

استرها يارب

عدد الردود 0

بواسطة:

bobo

gفين القانون

عدد الردود 0

بواسطة:

محمود الارملى

الأفعى رقم 6

إلى صاحب التعليق رقم 6 ..السم يفوح من فمك

عدد الردود 0

بواسطة:

كيموووووووووووو

غباء

اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة



مشاركتك بالتعليق تعنى أنك قرأت بروتوكول نشر التعليقات على اليوم السابع، وأنك تتحمل المسئولية الأدبية والقانونية عن نشر هذا التعليق بروتوكول نشر التعليقات من اليوم السابع
الرجوع الى أعلى الصفحة