محمد الدسوقى رشدى

أنا من فلول العهد البائد

الجمعة، 18 مايو 2012 - 07:57 ص

أدعوك لأن تسمع هذه النغمة السائدة فى الشوارع الآن، هى نغمة نشاز تم تلحينها وعزفها على وتر أخطاء القوى السياسية المختلفة، سواء أكانت إسلامية أم ثورية أم ليبرالية. أما انتشار النغمة فالفضل فيه، كل الفضل، للسادة المرشحين للرئاسة وأنصارهم وحملاتهم التى لم تترك فعلا تنافسيا غير شريف من تمزيق لافتات، و«تلقيح» اتهامات على المنافسين، وتوزيع رشاوى انتخابية، إلا وقامت به، حتى دفعت الناس للسؤال: وما الذى تغير إذن عن عهد الحزب الوطنى الذى كان يرشو الناس بالسكر والزيت، ويستغل المساجد فى الدعاية، ويتهم خصومه بالعمالة، ويرفض أى نوع من أنواع النقد أو المعارضة، ويسعى بهرولة وحرص إلى السيطرة والتكويش على كل أوجه السلطة فى مصر، بداية من مناصب العمد والمشايخ والغفراء، مرورا بالمحليات، حتى رئاسة الجمهورية؟!

النغمة التى سادت بسبب كل هذه الأطماع والأخطاء تقول: «أنا فلول العهد السابق»..
فلول عهد ناس مكانوش حلوين أوى مع بعض، بس مكانوش بيكفروا بعض.
فلول عهد كان الناس بتحترم نجيب محفوظ وزويل، مش بيكفروا الأول ويهزقوا الثانى.
فلول عهد كانت الناس بتحترم جيشها، مش بتهتف ضده وتهينه.

فلول عهد كانت الناس بتحترم الكبير بمكانته، أو علمه، أو حتى سنه، مش بطول دقنه.
فلول عهد كانت الناس بتستنى أفلام عادل إمام وتروح عشان تضحك، مش تكفره وتسجنه.
فلول عهد كانت الناس تفتخر بتاريخها مش بتغطى الآثار بملايات، وتقول عليها إنها أصنام يجب هدمها.. أيوه أنا فلول.. إنتوا بقى مين؟

انتهت النغمة أو المعزوفة التى يرد بها قطاع كبير من الشعب المصرى المطعون فى كرامته وشرفه على اتهامه بأنه «حزب كنبة»، وبأنه يحنّ إلى زمن الفلول حيث الخضوع والذل، وهى اتهامات شرعت فى ترويجها القوى السياسية التى فشلت فى تحقيق نتائج سياسية جيدة، فلم تجد سوى شماعة المواطن لتعلق عليها هذا الفشل، باتهام المصريين بأنهم ضد الثورة وتياراتها وشبابها.

الغريب فى تلك النغمة السائدة أن أحدا من أهل السياسية والثورة والإسلاميين لم يأخذها على محمل الجد والدراسة والنقاش، بل اكتفوا جميعا باستثمارها لتبرير فشلهم، وعدم انتشارهم، والهجوم على كل من يعزفها، واتهامه بخيانة الثورة.

كان الأولى بأهل النخبة أن يأخذوا من الناس أقوالهم ويردوا عليهم، كان الأولى أن يصححوا مفاهيم هذه الأغنية المغلوطة لكى يعرف الناس أن عهد مبارك هو الآخر لم يكن يكفّر نجيب محفوظ، لكنه كان لا يحترمه، ولا يحترم قيمه وأدبه، إن عهد مبارك لم يهزأ بأحمد زويل لفظيا، ولكنه هزأ به فعلا حينما تجاهله وتجاهل مشاريعه.

كان على النخبة أن تشرح للناس أن قيم السماحة والسلام والأمن التى يربطونها الآن بعصر مبارك قيم مصرية أصيلة، لا علاقة لها برئيس أو شاويش، وأن عهد مبارك لم يكن يغطى الآثار بملايات، ولم يدْعها أصناما، لكنه كان يهربها ويتاجر فيها ويتركها فريسة للإهمال والدمار.

الثورة لم تفتح باب الخروج لأسوأ ما فى المصريين كما يقول البعض، الثورة فتحت جرحا قديما ممتلئاً بقيح وقاذروات القمع والكبت والديكتاتورية، ويخرج ما فيها الآن حتى يلتئم على نظافة. عهد مبارك هو الذى فتح الباب للتطرف والمتطرفين، حتى وإن عاد وقمعهم بعد ذلك، وهو نفسه الذى ضيّق الحال على الأزهر حتى دمره، فلم يعد قادرا على مواجهة رياح التشدد، وهو أيضا الذى فتح الباب على البحرى لفضائيات الفتاوى وغيرها..

عهد مبارك هو سبب ما تعانيه أنت الآن من فوضى، وتطرف دينى، وعدم ثقة، وفجوات حاقدة بين الطبقات.. فلا تردد هذه النغمة أرجوك.. ليس فقط لأنها نشاز، ولكن لأن ملحنها وكاتب كلماتها ينتمى لنفس النوع الذى لحّن بخضوع وموالسة كلمات اخترناه.. اخترناه.

تعليقات (40)

1

احسنت - لو الثوره بعد خلع المخلوع مسكت الكاتب والملحن لكنا قطعنا دابر الاستبداد فى حينه

بواسطة: الشعب

بتاريخ: الجمعة، 18 مايو 2012 08:20 ص

بدون

2

الاسطوانه المشروخه 30 سنه الانتخابات نزيهه وشفافه ولا صحه لوقوع تزوير او خروج ع الشرعيه

بواسطة: الشعب

بتاريخ: الجمعة، 18 مايو 2012 08:30 ص

بدون

3

المراره فى مصر تبدأ من القانون الذى يصاغ لكى لا يحترم

بواسطة: الشعب

بتاريخ: الجمعة، 18 مايو 2012 08:34 ص

وشكرا

4

هولاند قرر تخفيض راتبه ورواتب اعضاء حكومته بنسبة 30% - الاحترام لا ياتى من فراغ

بواسطة: الشعب

بتاريخ: الجمعة، 18 مايو 2012 08:45 ص

بدون

5

اى جهاد واى عداله مع 700 جنيه للمطحون والمقهور و 50000 جنيه للشبعان حرامى الحله

بواسطة: الشعب

بتاريخ: الجمعة، 18 مايو 2012 08:48 ص

بدون

6

نحن الدوله الوحيده فى العالم القادره على تصدير النصائح دون العمل بها

بواسطة: الشعب

بتاريخ: الجمعة، 18 مايو 2012 08:53 ص

بدون

7

يا راجل امال الشعب و الشورى و النقابات دول مش نجاحات لأ و شعبك حيصقف لك بلا خيبة

بواسطة: كنباوى

بتاريخ: الجمعة، 18 مايو 2012 08:56 ص

انتهت النغمة أو المعزوفة التى يرد بها قطاع كبير من الشعب المصرى المطعون فى كرامته وشرفه على اتهامه بأنه «حزب كنبة»، وبأنه يحنّ إلى زمن الفلول حيث الخضوع والذل، وهى اتهامات شرعت فى ترويجها القوى السياسية التى فشلت فى تحقيق نتائج سياسية جيدة، فلم تجد سوى شماعة المواطن لتعلق عليها هذا الفشل، باتهام المصريين بأنهم ضد الثورة وتياراتها وشبابها

8

يا ابني انت مش كنت ثورجي من يومين .. لحقت قلبت ؟

بواسطة: واحد من المسلمين

بتاريخ: الجمعة، 18 مايو 2012 09:07 ص

يا ضنايا يا ابني .. مقال يقطع القلب فعلا .. يا ريت لو أي حد يعرف وسيله للتواصل مع الدسوقي يقول عليها .. يمكن أقدر أواسيه أو حتي أساعده بكام "ملطوش" .. بس اطمن يا دسوقي حتبقي كويس .. أعرف ناس كانت كده بس الحمد لله ربنا كرمها .

9

50% فقر و100% مرضى و20 % بطاله واراضى وشواطىء وثروات منهوبه وكل ده عزه وكرامه

بواسطة: الشعب

بتاريخ: الجمعة، 18 مايو 2012 09:14 ص

بدون

10

ياشباب يانساء ياالتراس ياازهر يا فنانين يامبدعين يا مفكرين - لا تهدموا ثورتكم انصروها بارو

بواسطة: الشعب

بتاريخ: الجمعة، 18 مايو 2012 09:22 ص

بدون

11

ياشعب مصر البديل فكى الكماشه - الاستبداد من امامكم والتكفير من ورائكم - انتبهوا

بواسطة: الشعب

بتاريخ: الجمعة، 18 مايو 2012 09:25 ص

بدون

12

كا اللى عاشوا و ماتوا أيام مبارك فلول - كل طفل نتج عن جماع قبل 11 فبراير هو فلول أيضا

بواسطة: أحمد السيكوباتى

بتاريخ: الجمعة، 18 مايو 2012 09:27 ص

كلمه الفلول من الأساس كانت كلمه خبيثه أطلقها من خططوا و صمموا تقسيم و فرز الشعب مابين فلول و موش فلول - مسيحى و مسلم - مسلم سنى و شيعى - أخوانجى و سلفنجى - مسيحى أرثوذكس و كاثوليكى - جيش و مجلس عسكرى - أهلاوى و زملكاوى - شاب و عجوز - محجبه و منقبه - محتشمه و مبتبرجه و هلم جره - كله مخططات الأمريكان و الصهاينه و الذى منه اللى ماهنش عليهم يسيبوا الثوره فى حالها بعد أن فاجأتهم

13

تعليق ..

بواسطة: واحــد مــن المسلميــن

بتاريخ: الجمعة، 18 مايو 2012 09:37 ص

الدسوقي : أنا مـن فلول العهد البائد .

القراء : ما احنا عارفين .

14

بعد تولى الرئيس - اعملكم ايه انا مسكت البلد وهيه ضايعه ومديونه وخربانه -انا مش موسى

بواسطة: الشعب

بتاريخ: الجمعة، 18 مايو 2012 09:44 ص

استحملوا 8 سنين كمان

15

جهاز بحوزة كل مصرى للكشف على الفلول

بواسطة: Twadrous

بتاريخ: الجمعة، 18 مايو 2012 10:02 ص

ده جهاز بسيط فى متناول كل مصرى
اول ما تحدف عليه الجزمة لو طلع يجرى يبقى فلول
ولو ثبت فى مكانه وقدر يحتوى الموقف بحنكته وقدرته على مواجهة اصعب المواقف يبقى مش فلول لانه مؤمن باللى بيقوله مش كلام انشا
وكلنا شفنا عبور جورج بوش من الجهاز ده بسلام

16

يامجلس الشعب ماذا فعل لنا ابو 50000 جنيه غير ضياع البلد وخرابها - الله يرزقه فى بلد تانيه

بواسطة: الشعب

بتاريخ: الجمعة، 18 مايو 2012 10:22 ص

بدون

17

نفي النفي اثبات في اللغة العربية !!!

بواسطة: جمال الصياد

بتاريخ: الجمعة، 18 مايو 2012 10:30 ص

يحاول الأخ الدسوقي رشدي بطرق خبيثة وذكية أن يقول أن عصر الفلول أفضل بكثير من عصر الثورة ثم يقوم باسقاط ذلك على نفسه ليثبت في النهاية أن كلمة فلول ليست تهمة .
ورغم أسلوب اللف والدوران حول الحقيقة أقول الأخ محمد الدسوقي رشدي فلول الفلول بأمارة برنامج البيت بيتك مع محمود سعد ونامر أمين وخيري رمضان .

18

يا عم فين التكويش

بواسطة: د/ هشام

بتاريخ: الجمعة، 18 مايو 2012 10:35 ص

خلاص بقت لبانة فى الفم الإخوان عايزين يكوشوا , حد يقوللى فين هو التكويش, يادوب أغلبية مجلس الشعب المتكتف من العسكرى و معاه حكومة تعزف فى وادى آخر و مازالت كل الوظائف الكبرى بيد الفلول أنا مش إخوانى لكن الحق يقال الناس دى لم تأخذ فرصة حقيقية لتنفيذ مشروعها لذا نحن ننتظر الإنتخابات لنعطيهم صوتنا لصالح نهضة مصر

19

صـــــــح جدااااااااااااااااااااااااااااا كلنـــــــــا فلول مجروحة

بواسطة: حر نفسى

بتاريخ: الجمعة، 18 مايو 2012 11:09 ص

الثورة كانت مشرط لتظيف القيوح النتنة
ومش هانقفل الجرح على قيوح جديدة مميتة

نحتاج جراااااااااح ماهر عارف فاهم القيوح الجديدة قبل القديمة !

20

احسنت ايها الكاتب

بواسطة: مجدى

بتاريخ: الجمعة، 18 مايو 2012 11:13 ص

اذا كانت تلك هى الفلول فأنا فلول وافتخر انى فلول

اضف تعليق

مشاركتك بالتعليق تعنى أنك قرأت بروتوكول نشر التعليقات على اليوم السابع، وأنك تتحمل المسئولية الأدبية والقانونية عن نشر هذا التعليق

بروتوكول نشر التعليقات من اليوم السابع

الأكثر تعليقاً