الإثنين، 29 مايو 2017 10:43 م
خالد صلاح

النائب العام يحيل بلاغات ضد فودة وأسماء محفوظ وبرلمانيين للقضاء العسكرى

الأربعاء، 07 مارس 2012 02:37 م
النائب العام يحيل بلاغات ضد فودة وأسماء محفوظ وبرلمانيين للقضاء العسكرى أسماء محفوظ

كتب محمود المملوك

أحال النائب العام المستشار الدكتور عبد المجيد محمود، بلاغات مقدمة ضد عدد من النشطاء والشخصيات العامة، بينهم مرشحون محتملون لرئاسة الجمهورية ونواب فى مجلس الشعب وإعلاميون، إلى القضاء العسكرى للتحقيق فى التهم الموجهة إليهم بـ«السعى لإسقاط الدولة والإساءة لسمعة القوات المسلحة».

وقال مصدر قضائى، إن مواطناً يدعى محمد صلاح زغلول وآخرون متضامنون معه وصل عددهم إلى 732 شخصًا قاموا بالتوقيع على البلاغ، وضمنوا بلاغاتهم عددًا من الصور والمقالات المنسوبة للمتهمين، والتى من شأنها «التحريض على إسقاط الدولة والإساءة لسمعة القوات المسلحة»، على حد قول البلاغ.

واتهم البلاغ كلًا من المرشحين المحتملين لانتخابات الرئاسة، أبو العز الحريرى، النائب بمجلس الشعب، وبثينة كامل، الإعلامية والناشطة السياسية، بالإضافة إلى النشطاء أسماء محفوظ، ونوارة نجم، وسامح نجيب، ووائل غنيم، وممدوح حمزة، كما ضم البلاغ الإعلاميين يسرى فودة ، والنائب زياد العليمى.



التعليقات 0

عدد الردود 0

بواسطة:

ابن مصر

والله رجالة أولاد رجالة ووطنيين وعندهم نخوة بس يارب ما يصدروش عفو عنهم

عدد الردود 0

بواسطة:

محمد سليم

شكلها كدا البداية

والتوتر حيبدأ

عدد الردود 0

بواسطة:

جاليليوز

خنقتونا بالكلمه دى

عدد الردود 0

بواسطة:

ندي

وانا معاهم

بقيتم 713 شخص لو امكن يحصب صوتي

عدد الردود 0

بواسطة:

مصرية

محترمة رغم انف الحاقدين يا اسماء

...........

عدد الردود 0

بواسطة:

معاذ

الرجالة بصحيح هم من قاموا بالثورة

عدد الردود 0

بواسطة:

Safy Eldeen

كلنا معاكم

كل المصريين الشرفاء معاكم فى هذا البلاغ

عدد الردود 0

بواسطة:

Magdy Etman

فعلا

كلهم يستحقوا اكثر من ذلك - كلهم محرضين

عدد الردود 0

بواسطة:

عبد العزيز

الحكاية ايه بالظبط .. مانبني بلدنا احسن

عدد الردود 0

بواسطة:

TAREK

انه التاريخ الذى يعيد نفسه

اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة



مشاركتك بالتعليق تعنى أنك قرأت بروتوكول نشر التعليقات على اليوم السابع، وأنك تتحمل المسئولية الأدبية والقانونية عن نشر هذا التعليق بروتوكول نشر التعليقات من اليوم السابع
الرجوع الى أعلى الصفحة