الإثنين، 29 مايو 2017 10:42 م
خالد صلاح

عودة حفيدى إسماعيل عثمان بعد دفع 2 مليون جنيه فدية للخاطفين

الجمعة، 03 فبراير 2012 11:18 ص
عودة حفيدى إسماعيل عثمان بعد دفع 2 مليون جنيه فدية للخاطفين رجل الأعمال إسماعيل عثمان

كتب محمود عبدالراضى

عاد حفيدا رجل الأعمال إسماعيل عثمان، رئيس مجلس إدارة شركة المقاولون العرب الأسبق، بعد تعرضهما للاختطاف صباح أمس الخميس، بعد دفع فدية للخاطفين فى الساعات الأولى من صباح اليوم الجمعة، دون تدخل من رجال الشرطة، حيث اتفق سائق رجل الاعمال مع الخاطفين على تقليل مبلغ الفدية المطلوب، والمقدر بـ 5 ملايين جنيه إلى 2 مليون جنيه، ووافق الخاطفون على المبلغ، واتفقوا مع السائق على إحضار المبلغ ومقابلتهم بمنطقة جرزا بالعياط، وحذروه من إبلاغ رجال المباحث حتى لا تتعرض حياة الطفلين للخطر، وفى الموعد والمكان المحدد تسلم السائق الطفلين، بعدما سلم المتهمين مبلغ الفدية دون تدخل من رجال الإدارة العامة لمباحث الجيزة.

كان المتهمون قد اعترضوا السيارة التى يستقلها الطفلان "إسماعيل" (13 سنة) و"سارة" (8 سنوات) أثناء استقلالهما سيارتهما بصحبة السائق، وهددوه بالأسلحة النارية، وألقوا بالسائق على الأرض، واختطفوا الطفلين وفروا هاربين، ثم اتصلوا بأسرة الطفلين، وطلبوا فدية 5 ملايين جنيه لإعادتهما، وطلبوا عدم إبلاغ رجال المباحث.


موضوعات متعلقة:


اختطاف أحفاد إسماعيل عثمان .. والجناة يطلبون 5 ملايين فدية



التعليقات 0

عدد الردود 0

بواسطة:

محمد

مش فاهم

عدد الردود 0

بواسطة:

سامى محمد

مصرى

عدد الردود 0

بواسطة:

محمد حسن

اكبر مغفلين

عدد الردود 0

بواسطة:

محمد نور****

عـــادوا ....... بعــد دفـــع 2 مليــون جنيــه فـــديــه !!!!!!!!!!!!

عدد الردود 0

بواسطة:

anas

حلوة الشغلانه دى

عدد الردود 0

بواسطة:

العــــــــــــــــــــدوى

لابد من القبض عليهم وإعادة الميلغ ومحاكمتهم ..

عدد الردود 0

بواسطة:

lمصرى و هأفضل مصرى

دقت ساعة العمل

عدد الردود 0

بواسطة:

مصرية

عصابات

عدد الردود 0

بواسطة:

إسلام

الآن أنا لا أؤمن بالثورة وكفرت بها كطريق أوحد للتغيير

عدد الردود 0

بواسطة:

عبدالرحيم الصعيدي

ههههههه

اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة



مشاركتك بالتعليق تعنى أنك قرأت بروتوكول نشر التعليقات على اليوم السابع، وأنك تتحمل المسئولية الأدبية والقانونية عن نشر هذا التعليق بروتوكول نشر التعليقات من اليوم السابع
الرجوع الى أعلى الصفحة