"الإخوان":لن نزاحم حكومة الجنزورى..وتصريح الشاطر استعداد للمسئولية

الأحد، 12 فبراير 2012 - 03:51 م

الدكتور رشاد بيومى نائب المرشد العام لجماعة الإخوان المسلمين

كتب محمد إسماعيل

فى أول رد فعل على إعلان المجلس العسكرى استمرار حكومة الجنزورى لحين تسليم السلطة قال الدكتور رشاد بيومى، نائب المرشد العام لجماعة الإخوان المسلمين، إن الجماعة لن تسعى لمزاحمة حكومة الجنزورى فى الوقت الحالى.

وأشار فى تصريحات خاصة لـ"اليوم السابع" إلى أن إعلان الجماعة على لسان المهندس خيرت الشاطر، نائب المرشد العام، استعدادها لتشكيل الوزارة كان يهدف فقط إلى إبداء الاستعداد لتحمل المسئولية.

واتهم بيومى وسائل الإعلام بأنها أساءت تفسير تصريحات الشاطر وأضاف: "هناك فارق بين إبداء الاستعداد لتحمل المسئولية وبين اتخاذ خطوات حقيقية لتشكيل الحكومة ونحن قلنا إننا لدينا استعداد لتشكيل حكومة ائتلافية غدا ولم نقل إننا سنشكل حكومة بالفعل، وكان الهدف هو التأكيد على أن الإخوان قادرون على تحمل أى مسئولية فى البلاد".

فى السياق نفسه كشفت مصادر مطلعة بحزب الحرية والعدالة –الذراع السياسى لجماعة الإخوان المسلمين- أن حالة من الارتباك أصابت المكتب التنفيذى للحزب بعد تصريحات الشاطر، نظرا لأنه لم ينسق مع الحزب حول خطوة تشكيل الحكومة قبل الإعلان عنها.

وأوضحت المصادر فى تصريحات خاصة لـ"اليوم السابع" أن حزب الحرية والعدالة أجرى مشاورات خلال الأيام الماضية مع عدد من الأطراف حول الحكومة الجديدة، لكنها لم تدخل إلى حيز المناقشة الجدية انتظارا لموقف المجلس الأعلى للقوات المسلحة.

وأشارت المصادر إلى أن المقترحات تضمنت تخصيص حوالى 4 حقائب وزارية لحزب النور "السلفى" باعتباره القوة الثانية فى البرلمان وإشراك حزب الوفد والحزب المصرى الديمقراطى الاجتماعى بحقائب وزارية وتخصيص عدد كبير من الحقائب الوزارية لحزب الحرية والعدالة باعتباره الحزب صاحب الأكثرية البرلمانية مع اللجوء لشخصيات عامة لا تنتمى لأحزاب.

تعليقات (20)

1

نعم ياسادة / من الحكمة عدم الحديث عن حكومة الاخوان / الا بعد تسليم السلطة من العسكرى

بواسطة: م. حبيب الاسلام

بتاريخ: الأحد، 12 فبراير 2012 04:25 م

ياسادة /
الحديث عن حكومة الاخوان الان / من اخطر المواضيع على الساحة السياسية / من الحكمة الان عدم الحديث عما سوف تقوم بة الجماعة الا بعد تسلم السلطة من العسكرى / وربنا يستر

2

احترمكم وواثق من اختياري لكم و أغلبية الشعب بعد توفيق من الله

بواسطة: م.محمد

بتاريخ: الأحد، 12 فبراير 2012 04:31 م

ربنا معكم و أدعوا كل من يهاجم الاخوان بالتفكير المنطقي و التحليلي لمواقف الاخوان و ربنا يقدم اللي فيه الخير لمصر و الاسلام و المسلمين

3

((الحزب منفصل عن الجماعة ويضم جميع اطياف الشعب ))اليس هذة كلماتكم؟؟؟؟

بواسطة: نادر

بتاريخ: الأحد، 12 فبراير 2012 04:36 م

هل حزب الحرية والعدالة هو الذراع السياسى لجماعة الأخوان هل المرشد ونائب المرشد يشعرون انهم يديرون شئون البلاد حزب سياسى ديمقراطى ام جماعة اسلامية لا تضم سوى فئة من الشعب ؟....جميع تعليقاتكم عكس تصريحاتكم السابقة .... يا اساتذة الشعب المصرى هو صاحب البلد وصاحب القرار واى حزب منتخب يعمل لدى الشعب والشعب هو رب عملة اتمنى ان يكون هذا هو مفهومكم لاننى اامل الكثير منكم من متابعتى لعملكم خلال الفترة السابقة ولاكن لا احب ان ارى كلام يناقض نفسة

4

الى الاخوان

بواسطة: عاصم

بتاريخ: الأحد، 12 فبراير 2012 04:56 م

الاخوان الشعب جاء بكم عن طريق الانتخابات بس فى نفس الوقت الناس بيتحب الدكتور / كمال لا تخسرة الرجل دى انتا عارف بفضال الله ان د / كمان بفضال الله شريفى الشعب بيحبي ولو كان نزال الانتخابات الريس ان شاء الله لنجاح محبوب يادكتور كمال ولك التقدير انشاء الله عند الناس وعند الله

5

لا يجوز

بواسطة: احمد الشاعر

بتاريخ: الأحد، 12 فبراير 2012 04:58 م

اعتقد انة من الارجح ان لا تكون الوزارة اى وزارة من الاغلبية فى مجلس الشعب والا كيف سيحاسب اعضاء مجلس الشعب الوزراء الذين يخطئون اذا كانوا من نفس الحزب

6

عايزين نفرّق بين حاجتين

بواسطة: د/ مــاهر

بتاريخ: الأحد، 12 فبراير 2012 05:00 م

..لمّا نيجى اتكلم فى السياسة يبقى اللى يتكلم حزب الحرية والعدالة...مش الإخوان المسلمين
..لمّا نيجى نتكلم فى السياسة يبقى اللى يتكلم حزب النور....مش السلفيين
..ولاّ الناس كانوا بيضحكوا علينا...قالوا الحزب منفصل عن الجماعة...يبقى ياريت تتكلموا على الأساس اللى إختارناكم عليه

7

الله الموفق

بواسطة: أمير من مصر

بتاريخ: الأحد، 12 فبراير 2012 05:00 م

بسم الله الرحمن الرحيم ..
الحمد لله وكفى , وصلاه وسلاماً على عبده الذي اصطفى , وخير من اصطفى المصطفى صلى الله عليه وسلم أما بعد :
يقول الله تعالى " واعتصموا بحبل الله جميعا و لا تفرقوا "
أمرنا الله تعالى بالإعتصام بحبله تعالى والوحده وعدم التنازع والفرقه , وذكرنا الله تعالى بما كان عليه العرب قبل إسلامهم من تنازع وإختلاف وشقاق وما أحدثه بهم بالإسلام من الود والمحبه وإئِتلاف إشارة منه تعالى أنه لا وحده بين العرب والمسلمين إلا بالإسلام الذي يحرص على أن يذيب الجميع في بوتقه واحده , قال صلى الله عليه وسلم " لا فضل لعربي على أعجمي و لا لِأبيض على أحمر إلا بالتقوى " فالإسلام دين الائِتلاف ... دين الوحدة ... ليس في الإسلام ما يدعوا إلى العصبيه ... ليس في الإسلام ما يدعوا إلى الفرقه ... ليس في الإسلام ما يدعوا إلى التنازع ... فهو يحذر من التنازع والاختلاف لأنه يؤدى إلى الهزيمة والشتات قال تعالى " وأطيعوا الله ورسوله ولا تنازعوا فتفشلوا وتذهب ريحكم واصبروا إن الله مع الصابرين " ذكر الله تعالى هذة الآية الكريمة في سوره الأنفال بعد قوله تعالى " يا أيها الذين ءامنوا إذا لقيتم فئه فاثبتوا و اذكروا الله كثيرا لعلكم تفلحون " يأمرهم الله تعالى بعدم التنازع أمام الأعداء حتى لا يذهب جمعهم ورهبه الأعداء منهم فالتنازع والاختلاف سبب لهيمنه الأعداء .. سبب للهزيمه .. سبب للانتكاس .. فوحدة الصف أمرٌ واجب على المسلمين لتعود لهم هيبتهم وهيمنتهم وسؤودهم على البشر , ولكن هناك أمر ملاحظ في الآيات الكريمة التي تدعوا إلى الوحده هو أن الله تعالى يقدمها بالحث والأمر على طاعته تعالى وطاعة رسوله صلى الله عليه وسلم والإعتصام بحبله تعالى إشارة منه تعالى إلى أن الوحدة لأتكون إلا على طاعه الله تعالى وطاعه رسوله صلى الله عليه وسلم وعلى كتابه تعالى وسنه نبيه صلى الله عليه وسلم ليس هناك مجال لمن خالف طاعة الله تعالى وطاعه رسوله صلى الله عليه وسلم ليس أمامه مجال للوحدة مع المسلمين فليس معنى أن الله تعالى حث المسلمين على الوحدة أنه يدخل في هذه الوحدة من لا يطيع الله تعالى و لا يطيع رسوله صلى الله عليه وسلم فليس هذه بوحدة بين المسلمين و إنما المسلمون يتحدون على طاعة الله وطاعه رسوله صلى الله عليه وسلم وعلى كتاب الله تعالى وسنه رسوله صلى الله عليه وسلم فهذا هو سبيل التوحيد و الوحدة .. هذا هو سبيل النصر .. سبيل العزه , أسأل الله تعالى أن يوحد المسلمين وكلمتهم , وينصرنا على أعدائنا إنه ولى ذلك والقادر عليه . بعد هذه المقدمه الطويله والذي أعتذر للقارىء على طولها ولكن كان هذا لابد منه لتصبح الأمور أكثر وضوحاً و لندخل في صلب الموضوع كتبت هذا الموضوع بعد حرقه هماً حزناً على ما تعانيه الصحوة إلا سلامية وما يعانيه المشتغلون بالدعوة من تناحر وتضاد بينهم وفرقه وبعدما حدثت الأحداث الأخيره وأحسست أن الله تعالى سيَمُنُ على هذه الأمه بالنصر القريب إنتابنى شعور بالخوف ممن هو آتٍ فلقد رأيت أن كل صاحب دعوه يدعو لدعوته , وكل صاحب فكر يدعو لفكرته , هذا يدعو لمؤتمر سلفي .. وهذا يدعو لمؤتمر الأخوان .. وهذا سينشئ حزباً .. وهذا سينشئ حزباً آخر .. الا يعلم هؤلاء أنهم جميعا فى بوتقه واحدة ... الا يعلم هؤلاء أنهم ليسوا متضادين ... الا يعلم هؤلاء أنهم متكاملون ... دعنا نطلق النظر والبصيرة دون عصبيه أو ميل دعنا نَنْظر بعين الإنصاف الى حال الصحوة الإسلامية على اختلاف أفكارها وأطيافها ودعواتها ..... الا تستشعر أنهم متكاملين كل يخدم فى جهه من الوجوه كل له مجاله وتخصصه , فالاسلام دين عظيم دين شامل لا يمكن حصره فى وجه من الأوجه كيف هذا وهو إصلاح للدنيا والاخرة هو إصلاح لكل مناحى الحياة لا يقتصر على جانب دون جانب دين شامل مناحى الدنيا بأسرها شمل العلم .. شمل العمل .. شمل الاخلاق .. شمل السياسة .. شمل كل نواحى الدنيا , لا يستطيع أحد أن يقول جاء الاسلام لإصلاح السياسة فقط , أو جاء الإسلام لإصلاح الإقتصاد فقط , أو جاء الإسلام للعمل للآخره وترك الدنيا , لا ليس هذا الإسلام ... إنما الإسلام دعوة للنهوض بكل نواحى الدنيا والآخرة , من هذا المنطلق هل تستطيع أن تبرهن على أنه يوجد جماعه من جماعات الصحوة الاسلامية يمثل الإسلام بنظرتة الشامله ؟ هل تستطيع أن تدلنى على فكر من أفكار الصحوة الإسلاميه شمل مناحى الاسلام جميعا ؟
أظنك لا تستطيع فكل منهم لدية نقص فى ناحيه من النواحى يكمله الآخر , إنهم بمثابة حلقات تكمل بعضها بعضا , لا تستطيع حلقه منهم أن تستأثر بنفسها لتدعى أنها تمثل الإسلام , فالإسلام الدين الخاتم أشمل وأعم بل كل منهم يخدم الإسلام فى جهه .. كل منهم يهتم بجانب , بنظرة بعين الانصاف والبصيرة ... تجد أنهم متكاملون , لذا فلا داعى للفرقه , لا داعى للتناحر , لا داعى للتنابز والإعراض , لا داعى للعصبيه , فليقبل كل منا الآخر ... فالامر بيننا أعظم من ذلك الاختلاف على مسألة من الفرعيات أو عدة مسائل , ما دام ذلك لا يؤثر على إسلامنا وإتفقنا فى الاصول . وقد بينت آنفا أن الوحدة لا تكون بكثرة العدد , و إنما تكون على كتاب الله تعالى وسنة نبيه صلى الله عليه وسلم , فلينكر كل منا على الآخر إن رآى شيئا مخالفا لطاعة الله تعالى و رسوله صلى الله عليه وسلم بالرفق واللين فالهدف هو الوحدة على طاعة الله تعالى و رسوله صلى الله علية وسلم ....... قال يونس بن عبد الأعلى ما رأيت أعقل من الشافعى ناظرته يوما فى مسأله فإختلفنا , فجائنى بيتى و طرق بابى و دخل فأمسك بيدى و قال : يا أبا محمد الا يستقيم أن نكون إخوانا وإن لم نتفق فى مسألة ؟ ... فأين روح الأخوة بيننا أين نحن من الحب فى الله ؟ .. أين نحن من الإسلام الداعى للألفه؟ .. أين نحن من قوله "أذله على المؤمنين أعزه على الكافرين " ؟ ..
, يا أخى أخفض جناحك للمؤمنين .... يا أخى أصِّل حبك بالمؤمنين ... نحتاج إلى تأصيل الحب و الأخوة , نحتاج إلى الرحمه , نحتاج إلى الالفه , يا إخوانى نحن جميعا فى سفينه واحدة ... نحن جميعا لمصير واحد ... اللهم لا تجعلنا سببا لمنع نصرك , اللهم لا تجعلنا سببا لخزى دينك , اللهم وحِّد كلمتنا , اللهم إجعل بأسنا بيننا قليل , و وحِّد صفنا وكلمتنا ......... اللهم آمين .
وصلى الله وسلم وبارك على سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم .

8

نسألك اللهم !!!

بواسطة: محمود فكرى

بتاريخ: الأحد، 12 فبراير 2012 05:05 م

والله لو قال حزب الحرية والعدالة أو جماعة الاهوان المسلمين أن الشمس تطلع من المشرق لانبرى البعض _وهو معروف الى التشكيك فى ذلك , نسألك اللهم أن تنقى قلوبنا من الحقد والضغينة 0

9

you were and are and will allways be dwarves

بواسطة: TRUTHMNM

بتاريخ: الأحد، 12 فبراير 2012 05:08 م

Nothing new

10

خطوة غير موفقه

بواسطة: osama

بتاريخ: الأحد، 12 فبراير 2012 05:08 م

كان اقتراح غير موفق من المهندس / الشاطر بان يكون الاخوان حكومه حاليه فى ظل التخبط وعدم الاستقرار الحالى ويحمل الحزب فشل المرحلة الانتقالية كما ان شريحه كبيرة من الشعب تثق فى قدرة الدكتور الجنزورى بعبور المرحلة الراهنة باقل قدر من الخسائر الى بر الامان والاستقرار
فخيرا فعل المجلس العسكرى وخيرا فعل الحرية العدالة بعدم تمسكه برأى خيرت الشاطر

11

الحمد لله

بواسطة: مواطن

بتاريخ: الأحد، 12 فبراير 2012 05:12 م

لم يرى شعب مصر خيرا من الاخوان بل تكالب منهم على تكويش الكراسى واسلطة ويكفى لنعرف فشلهم انهم سيطروا على النقابات واصبحت ملكية خاصة لهم وتزيع الغنائم وحصر الخدمات ليقدمها فقط اخوانجية ليزدادو ثراء ولم نرى لاخير فى النقابات او غيرة نفس الامر فى مجلس الشعب ينافق الاخوان العسكرى تجنبا للصدام ويروجون لحكومة اخوانجية والشعب يقوم بمضاهرت ضد مجلس الشعب المدلس الذى شعر الشعب ان تجار الدين ضحكوا عليه يكفى ان نرى فرع الاخوان فى غزة كيف دمروها والشعب هناك يريد الفكاك منهم لنرى المستقبل الاسود الذى ينتظر مصر من خلال الاخوان ومخطط الاخونا عبد فشلهم افتعال حرب مع اسرائيل لتقوم بعدها بضرب مصر ونقل فلسينى غزة الى سيناء مكافأءة لاسرائيل واى مصر يجرؤ على الاعتراض يتقلوة بدم بارد ويكفروة كما فعلت حماس من قب فى معارضيها ولك الله يا مصر من الافاقين وتاجر الدين الذين لو اردوا فعلا اصلا لاصلحة التعليم ولكنهم عبدة الكراسى والمناصب

12

يذكرنى تماما بكمال الشاذلى والكتاتنى يذكرنى تماما بسرور

بواسطة: ناصر

بتاريخ: الأحد، 12 فبراير 2012 05:15 م

يجيدون تماما المراوغة

13

مين ياكل التوررررررررررررررررررررررررررررررته

بواسطة: حمدى

بتاريخ: الأحد، 12 فبراير 2012 05:17 م

؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟

14

طمع

بواسطة: tarek

بتاريخ: الأحد، 12 فبراير 2012 05:26 م

طمع فى الحكم

15

[lجماعه اخوان الحزب الوطنى

بواسطة: ابير سليم

بتاريخ: الأحد، 12 فبراير 2012 05:27 م

قبل ان تقولوا ان الجماعه او الحزب يشكل الحكومه اسالوا انفسكم ماذا قدمت لمصر منذ بدايتكم لم تقدموا شى يذكر غير ان جعلتم مبارك دكتاتورا وتتمسحون في فكره انكم سجنتم ايضا اليهود يستغلون المان بانهم حرقوهم فى الافران اين انتم من العمل علي طلبات الشعب لقد اصبحتم الحزب الوطنى بشكل جديد ز
عرفوا الشعب المصرى حقيقتكم فكلكم ميلياردرات من اتي لكم مقركم اين هى اعمالكم ان الجماعه والحزب لايسعون ال الي مصالحهم الخاصه لانكم الوجه الاخر لدوله اسرائيل

16

هل يعقل أن من يراقب الحكومة هو من ينصبها !!!

بواسطة: محمود خالد سليم

بتاريخ: الأحد، 12 فبراير 2012 05:28 م

هل يعقل أن يكون مجلس الشعب صاحب التشريع والرقابة على الحكومة أن يقوم هو بتنصيب حكومه من صنعه ليقوم بعد ذلك بمراقبتها .. وكيف له أن يعنف حكومة هو قام بتنصيبها .. علينا ألا نخلط الحابل بالنابل وبدلاً من أن نقول أننا على إستعداد لتأليف حكومة يفضل أن نقوم بإعطاء أعضاء البرلماء دروس خصوصية في كيفية الحديث والحوار وكيفية إحترام المجلس وكيفية أداء الدور المنوط به !!

17

دكتور الجنزورى يجب أن يبقى حتى لو تم تشكيل وزارة أئتلاف

بواسطة: مهندس ماجد البرعى

بتاريخ: الأحد، 12 فبراير 2012 05:44 م

أداء أعضاء مجلس الشعب الحالى لايوحى بالثقة مطلقا والقدرة على العبور بمصر لبر الأمان ولذلك فان وجود الدكتور الجنزورى ضرورة وهو أفضل شئ قدمة المجلس العسكرى لشعي مصر

18

عسكر عافيه و قوه واللي مش عاجبه الدهس موجود و السحل و كشف العذريه

بواسطة: مشمشاوي الأصلي

بتاريخ: الأحد، 12 فبراير 2012 05:45 م

....................

19

هذا لايليق بكم

بواسطة: مصطفى عزت

بتاريخ: الأحد، 12 فبراير 2012 05:47 م

الحقيقه أنكم لاتتعلمون من أخطائكم من الاندفاع شيئا . فكان هناك كمين نصب لكم ليؤكد تلهفكم على الحكم بصوره غير مبرره . بالرغم من التناغم الغير معلن مع من يمثل الحاكم ولكن عند أول ناصيه نسيتم هذا التناغم والاتفاق وتزاحمتم لملئ الفراغ الذى توهمتمو . اصبروا على رزقكم فان غدا لناظره لقريب وكان الأولى بكم أن تساندوا حكومة الجنزورى مع يقينكم أنها لم تأخذ حقا من الوقت وخاصة أنكم عارضتم من رفض حكومة الجنزورى وأيدتموه . بصراحه شكلكم وحش قوى

20

التشريع والحكم

بواسطة: خالد

بتاريخ: الأحد، 12 فبراير 2012 06:57 م

لم نسمع ان حكومه يشكلها الاغلبية ويراقب عملها مجلس الاغلبية الا فى الحكم الدكتكورىا فاعتقد ان الاخوان سيخسرون كثيرا اذا فكروا بتشكيل الحومة وفقا للاغلبية ونحن لم نعرف اى نظام سياسى سنسير علية وان دل هذا التصريح فانة يدل على عدم قراءة واقع الامور بجد ية فالحكومة التى نريدها هى حكومة كفاءات لحل الازمات لصالح الشعب بغض النظر عن الاغلبية فى مجلس الشعب فنحن انتخبنا الاخوان للتشريع والمراقبة لاداء الوزراء لا للقيام بتشكيل حكومة قد تفشل بظروف داخلية اوخارجية يتحمل وزرها الاعضاء والوزراء والتى قد تطيح بهم من مجلس الشعب قبل اوانة وهذا احتمال وارد فى ظل اللانظام الذى نعيشة فليتكاتف الجميع من اجل مصر اولا حتى لا ندفع الثمن جميعا امام التاريخ ونتخذ من القرارات التى تعيد الامن اولا بغض النظر عن اى فئة لا تريد الاستقرار واعلا ء جيشنا العظيم لا تدميره نفسيا ولناخذ عبرة مما يخدث فى اليمن ولبيا وسوريا فالاقتصاد المصرى فى خطر داهم ولم ينصلح فى يوم وليلة والاخطر من ذلك وهو انفلات الاخلاق وعدم التربية لمن يدعون الديمقراطية وهم ابعد ما يكونا عنها فلنضرب بيد من حديد لمن يريد بمصر السوء 00حفظك الله يا مصر انت واهلك ورجالك المخلصين وكل من يعمل لصالح هذة البلد واشكركم للنشر 00

اضف تعليق

مشاركتك بالتعليق تعنى أنك قرأت بروتوكول نشر التعليقات على اليوم السابع، وأنك تتحمل المسئولية الأدبية والقانونية عن نشر هذا التعليق

بروتوكول نشر التعليقات من اليوم السابع

الأكثر قراءة

الأكثر تعليقاً