"الخدمات البيطرية" تحذر من انتشار أنفلونزا الطيور بسبب نقص التدفئة

الخميس، 06 ديسمبر 2012 - 02:29 م

صورة أرشيفية صورة أرشيفية

كتب عز النوبى

حذرت الهيئة العامة للخدمات البيطرية، من انتشار العدوى بمرض أنفلونزا الطيور مع دخول فصل الشتاء ووجود مشاكل فى تدفئة مزارع الدواجن بسبب نقص الغاز الطبيعى المستخدم فى أعمال التدفئة، وطالبت الهيئة حكومة الدكتور هشام قنديل بضرورة إتاحة المزيد من مخصصات الغاز للمزارع حماية للثروة الداجنة فى مصر.

وقالت الدكتورة سهير عبد القادر رئيس الإدارة المركزية للطب الوقائى، إن الهيئة أصدرت كتيبات إرشادات لمربى الدواجن، يقوم حاليا قطاع الإرشاد بوزارة الزراعة بطباعتها تمهيدا لتوزيعها على كافة المربين، مشيرة إلى أن الإرشادات تقدمها الوزارة للمزارع المرخصة وغير المرخصة حرصا على عدم ظهور بؤر جديدة لأنفلونزا الطيور تتسبب فى نشر العدوى.

وأضافت "عبدالقادر"، إن أهم النصائح للمربين هى التدفئة مع وجود مصادر تهوية تحول دون اختناق الدواجن ونفوقها فى الحال، موضحة: أن حالة فيروس أنفلونزا الطيور فى مصر مازالت مستقرة عند معدلاتها ولم تحدث أية تحورات جديدة فى المرض، مشيرة إلى أن المصل الذى أنتجته معامل وزارة الزراعة العام الماضى نجح فى تحصين الدواجن تماما ضد المرض ولكن نقص التمويل يحول دون تعميمه على كافة الطيور فى مصر، حيث إن السوق المصرى حاليا به 5 ملايين جرعة من المصل فى حين تحصين الدواجن والطيور يتطلب ملايين الجرعات.

وكشفت الدكتورة سهير أن الهيئة مازالت تبحث أسباب النفوق الجماعى لأكثر من 80 ألف دجاجة بالدقهلية، وأن اقرب الاحتمالات حتى الآن هو سوء التهوية ما أدى إلى اختناق الدواجن ونفوقها، خاصة أن تحاليل مياه الشرب والعينات المسحوبة من الدواجن النافقة لم تكشف عن وجود فيروس أو عدوى وراء النفوق، كما أن كافة اللقاحات التى استخدمها أصحاب المزارع مسجلة ومتعارف عليها.

لا توجد تعليقات على الخبر

اضف تعليق

مشاركتك بالتعليق تعنى أنك قرأت بروتوكول نشر التعليقات على اليوم السابع، وأنك تتحمل المسئولية الأدبية والقانونية عن نشر هذا التعليق

بروتوكول نشر التعليقات من اليوم السابع