الإمارات: السجن لكل من يدعو عبر الإنترنت لقلب نظام الحكم

الثلاثاء، 13 نوفمبر 2012 - 03:07 م

رئيس دولة الإمارات الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان

دبى "ا.ف.ب"

أصدرت الإمارات قانونا جديدا للجرائم الإلكترونية، ينص على إنزال عقوبة السجن فى من يدعو عبر الإنترنت لقلب نظام الحكم، أو من يمس بهيبة الدولة، أو يسخر من حكام الإمارات، بحسب ما أفادت اليوم الثلاثاء وسائل الإعلام المحلية.

والمرسوم بالقانون الذى أصدره رئيس الدولة، الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان، يعدل قانونا سابقا للجرائم الإلكترونية صدر فى 2006، ويعاقب أيضا الترويج للمواد الإباحية، أو التعرض للأديان السماوية.

وينص المرسوم، على "أن يعاقب بالسجن كل من استعمل الشبكة المعلوماتية، أو إحدى وسائل تقنية المعلومات بقصد السخرية أو الإضرار بسمعة أو هيبة أو مكانة الدولة، أو أى من مؤسساتها، أو رئيسها أو نائبه أو حكام الإمارات، أو أولياء عهودهم، أو نواب الحكام أو علم الدولة، أو السلام الوطنى أو شعارها أو نشيدها الوطنى أو رموزها".

وبموجب القانون، "يعاقب بالسجن كل من أنشأ أو أدار أو أشرف على موقع على الشبكة المعلوماتية، أو إحدى وسائل تقنيات المعلومات، يهدف أو يدعو إلى قلب أو تغيير نظام الحكم فى الدولة أو الاستيلاء عليه، أو إلى تعطيل أحكام الدستور، أو القوانين السارية فى البلاد أو المناهضة للمبادئ الأساسية التى يقوم عليها نظام الحكم فى الدولة".

وينص القانون أيضا على السجن لكل من استعمل الإنترنت فى التخطيط أو التنظيم، أو الترويج أو الدعوة لمظاهرات، أو مسيرات أو ما فى حكمها، دون ترخيص من السلطة المختصة.

ويعاقب القانون بالسجن "كل من قدم إلى أى من منظمات، أو مؤسسات أو هيئات أو أى كيانات أخرى معلومات غير صحيحة أو غير دقيقة أو مضللة، وكان من شأنها الإضرار بمصالح الدولة أو الإساءة إلى سمعتها أو هيبتها أو مكانتها، وذلك باستخدام الشبكة المعلوماتية، أو إحدى وسائل تقنية المعلومات".

وبموجب القانون "يغلق المحل أو المواقع "التى تتم من خلاله هذه المخالفات لمدة محددة أو بشكل دائم، كما يتم ترحيل الأجنبى الوافد، إذا ما أدين بهذه المخالفات، ولم تشهد الإمارات التى تعد من أغنى دول العالم، أى احتجاجات شعبية أثناء ثورات واحتجاجات الربيع العربى، إلا أن السلطات تعتقل أكثر من 60 إسلاميا متهمين بتهديد أمن الإمارات.

وأعلنت السلطات الإماراتية فى منتصف يوليو، أنها فككت مجموعة قالت، إنها كانت تعد مخططات ضد الأمن، وتناهض دستور الدولة الخليجية، وفى أواخر يوليو، اتهم قائد شرطة دبى، الفريق ضاحى خلفان جماعة الإخوان المسلمين بالسعى إلى الإطاحة بأنظمة خليجية، مؤكدا أن الناشطين الذى ألقى القبض عليهم بتهمة التآمر على أمن الدولة أعلنوا ولاءهم للإخوان.

ومعظم الموقوفين ينتمون إلى جمعية الإصلاح الإسلامية المحظورة القريبة من فكر الإخوان المسلمين.

تعليقات (20)

1

حافظوا على بلدكم

بواسطة: اسكندر

بتاريخ: الثلاثاء، 13 نوفمبر 2012 03:35 م

ياشعب الامارات انتم أحسن وضع في العالم العربي
حافظوا على بلدكم من الفوضي
حافظوا على بلدكم من الفوضي
حافظوا على بلدكم من الفوضي
حافظوا على بلدكم من الفوضي
حافظوا على بلدكم من الفوضي
حافظوا على بلدكم من الفوضي






يوم لا ينفع الندم

2

تحية إلى شعب و دولة الإمارات العظيمة

بواسطة: مصرى

بتاريخ: الثلاثاء، 13 نوفمبر 2012 03:37 م

تحية إلى شعب و دولة الإمارات العظيمة

3

يعني انا لو قلت اي حاجة هتسجن!!!!!!!!!

بواسطة: tamer

بتاريخ: الثلاثاء، 13 نوفمبر 2012 04:22 م

بلاش يا عم دول بيحبسو الي بيقول اي حاجة!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!

4

بداية النهاية ! حكام ماسونن

بواسطة: دراجونوف

بتاريخ: الثلاثاء، 13 نوفمبر 2012 04:26 م

هذا التشديد والإغلاق المطبق الغير مبرر في ظل أوضاع هادئة أصلا هو دعوة للثورة في حد ذاتها! ألأمر أشبه بمجلس هاديئ لمجموعة من الناس ثم تأتي وسطهم وبأعلى صوتك تقول " إلزموا الهدوء ولا أريد أن أسمع صوت أحدكم " الرد الطبيعي سيكون علو أصواتهم في وجهك " نحن لم نفعل ولم نتكلم أصلا " وباستمرار الوضع تزول حالة الهدوء ويبدأ الإحساس بالتعنت والظلم وينتهي الأمر بالفوضى ثم الثورة وهذا ما صنعته الماسونية في مصر طوال عقود الظلم بمعاونة الفاسدين والديكتاتورين لأنها تعرف نهاية الطريف : ثورة أو فوضى وهو هدفهم المنشود

5

حفظ الله الامارات وشعبها وحكامها

بواسطة: sameh yousef

بتاريخ: الثلاثاء، 13 نوفمبر 2012 04:30 م

حفظ الله دولة الامارات وشعبها وحكامها

6

للاسف الديكتاتورية هي الطريقة المثلي للتعامل مع الشعوب العربية

بواسطة: رانية

بتاريخ: الثلاثاء، 13 نوفمبر 2012 04:39 م

جدعان حافظوا علي بلدكم من المتاسلمين والبتنجانيين وكل من فهم الدميقراطية والجرية غلط

7

قرار صائب

بواسطة: اماراتيه

بتاريخ: الثلاثاء، 13 نوفمبر 2012 05:05 م

أحسن قرار عاش بو سلطان الله يحفظه ويحفظ الامارات

8

دولة الأمن والأمان

بواسطة: أسامة

بتاريخ: الثلاثاء، 13 نوفمبر 2012 05:06 م

يا شعب الإمارات العظيم والله عندكم حاكم وحكومة بارك الله فيهم حافظوا عليهم ربنا يبارك فيكم وفين حرية زي ال انتم عايشين فيها ومين مواطن في بلده بياخذ حقه زي مواطنيكم تحمدوا ربكم بارك الله فيكم أنا عشت في بلدكم الحبيب 16سنة من أحلى السنين في حياتي ربنا يكرمكم ويحافظ على بلدكم العظيم.

9

ياشعب الامارات حافظو علي بلدكم

بواسطة: مصري

بتاريخ: الثلاثاء، 13 نوفمبر 2012 05:09 م

ياشعب الامارات حافظو علي بلدكم من الفوضي وانتم ماشاء الله وضعكم افضل بكثير من بلاد حولكم
وان قلب نظام الحكم ماهي الاعباره عن فوضي وعدم استقرار وغياب الامن ومع كل ذلك عالبا لايحدث اي تغير بعد قلب نظام الحكم

10

بداية السقوط

بواسطة: محمود

بتاريخ: الثلاثاء، 13 نوفمبر 2012 05:15 م

كلما زادت القمع على الشعب كلما زاد الإنفجار الشعبى وما يحدث الأن فى الإمارات حدث فى مصر وتونس وليبيا وحذر الحكام من المظاهرات واعتقلوا الشباب بتهمة انقلاب الحكم فى الدولة وفى النهاية سقطت الأنظمة الظالمة وانتصر الشعب

11

دوله دكتاتوريه بكل المقايس

بواسطة: جرير عبدالله فيصل مصري\عمان-الاردن

بتاريخ: الثلاثاء، 13 نوفمبر 2012 05:30 م

مع كل آسف اصبحت هذه الدوله دوله دكتاتوريه بكل المقايس انه تكميم للافواه ومحاولة استعباد الناس وقد خلقهم الله احرار .واقول بهذا ستكون بداية النهايه لهذا النظام الظالم الدكتاتوري هو باقي الانظمه التي تمشي في ركبه اوتسانده او تماثله في الظلم والطغيان والاستبداد والتي يوجد معظمها في الوطن العربي

12

اللهم احفظ شعب الامارات

بواسطة: محمد احمد موسي

بتاريخ: الثلاثاء، 13 نوفمبر 2012 05:45 م

اللهم احفظ شعب الامارات من اي سوء حافظو علي الامارات ياشعب الامارات من الفتنه ومن الحقد انا مصري ومرتبي في الامارات فوق الممتاز بلد تشتهر بالامن وبالاخلاق وبالصفات الحسنه والشعب الكريم وباحترام الوافد يارب احفظ شعب الامارات من اي مكروه

13

ربنا يحميكم

بواسطة: بانسية

بتاريخ: الثلاثاء، 13 نوفمبر 2012 05:47 م

وياريت ماكان الحادث ولاراحت ارواح احلى شباب جروا وراء وهم
اياك دم عربى يكون ضحية لقناصة بتلسكوب
سوريا ليبيا يمن مصر بلاد العلاررب اوطانى
زبيع عربى اال دة زمهرير امشير

14

الله ......يا دار زايد

بواسطة: صافي الـــود وافـــي

بتاريخ: الثلاثاء، 13 نوفمبر 2012 07:13 م

راح زايد وترك بصمته واضحه على مر الأزمان .

الحمدلله رب العالمين



15

إلى التعليق 4 و 10 و 11 حكومة وشعب الإمارات يستحقون كل التقدير والإحترام

بواسطة: علي حسن

بتاريخ: الثلاثاء، 13 نوفمبر 2012 08:55 م

إلى التعليق 4 و 10 و 11 حكومة وشعب الإمارات يستحقون كل التقدير والاحترام ،
فيجب على هؤلاء المعلقين توخي الدقة والالتزام بخلق الإسلام والشريعة الإسلامية ،
التي تدعو الى الخلق الحسن في التعبير عن الآراء ،
ويجب أن تعلموا أن حكومة الإمارات قامت منذ عهد الشيخ زايد رحمه الله وحتى الآن بإنجازات كثيرة وعظيمة لصالح شعب الإمارات والمقيمين بها من الجاليات العربية والإسلامية وغيرهم ،
وقدمت لمصر وشعبها منح وتمويلات ومشاريع استثمارية كثيرة ،
وكذلك لدول عربية وإسلامية أخرى ،
فيجب علينا كعرب ومسلمين أن نثمن مواقف حكومة وشعب الإمارات ،
وأن ندعوا الله سبحانه وتعالى أن يحفظهم من كل سوء ،
ونثمن ونبارك كل إجراءاتها ضد من تسول له نفسه أن يعبث بأمن وأمان
دولة الإمارات العربية المتحدة .

16

هو ده الكلام

بواسطة: صلاحعبد الفتاح

بتاريخ: الثلاثاء، 13 نوفمبر 2012 09:04 م

ربنا يحميكى يا امارات ........ يا ريتك عملت كده يا مبارك ولكن ربنا يصبرنا علي (........) عرفتوهم خلاص

17

حلوة شعب الإمارات دي

بواسطة: تل الزعتر

بتاريخ: الثلاثاء، 13 نوفمبر 2012 10:03 م

هما 15 % بس ، والباقي أجانب .

18

اخدين بالكوا من دى ولا لا ؟

بواسطة: ميزان الحق

بتاريخ: الثلاثاء، 13 نوفمبر 2012 10:09 م

والمرسوم بالقانون الذى أصدره رئيس الدولة، الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان، يعدل قانونا سابقا للجرائم الإلكترونية صدر فى 2006، ويعاقب أيضا الترويج للمواد الإباحية، أو التعرض للأديان السماوية.

البداية بتكون مواقع اباحية ومع توافر الالية يبدأ الزحف الى السياسة

19

حفظ الله الإمارات العظيمة من شر أ سوأ خلق الله ( الإخوان المسلمين )والمغرر بهم باسم الدين

بواسطة: احمد التميمى .

بتاريخ: الثلاثاء، 13 نوفمبر 2012 10:28 م

حفظك الله يا دار زايد من شر كل عبد غرربه باسم الدين والدين منهم براء !
أحى خير خلف لخير السلف تحية حب وتقدير وإجلال واحترام لصاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد حفظه الله وإ خوانه أعضاء المجلس الأعلى حكام الإ مارات حفظهم الله !
نؤيد كم على هذا القرار الصائب الحافظ للبلاد والوطن والعباد من شر الاخوان المفسدين !

20

رجالة

بواسطة: مصراوى اصلى مسيحى يعنى

بتاريخ: الثلاثاء، 13 نوفمبر 2012 10:54 م

انتو كدة رجالة صح. حافظو على بلادكم من الفوضى

اضف تعليق

مشاركتك بالتعليق تعنى أنك قرأت بروتوكول نشر التعليقات على اليوم السابع، وأنك تتحمل المسئولية الأدبية والقانونية عن نشر هذا التعليق

بروتوكول نشر التعليقات من اليوم السابع

الأكثر قراءة

الأكثر تعليقاً