عادل حمودة فى "آخر النهار": قنديل لا يصلح إلا إمام جامع

الإثنين، 08 أكتوبر 2012 - 12:43 ص

عادل حمودة

كتبت ماجدة سالم

أكد عادل حمودة الكاتب الصحفى أن انتصار أكتوبر 73 هو الانتصار اليتيم فى تاريخ مصر، ورغم ذلك نندب ونبكى على نكسة يونيو أكثر مما نفرح بأكتوبر الذى يجرى به الاحتفال به إعلاميا فقط من خلال الأغانى والأفلام، قائلا: "لم نصل إلى الوسيلة المناسبة حتى الآن للاحتفال بانتصارنا فى أكتوبر".

وأضاف حمودة، خلال حواره مع الإعلامية دعاء جاد الحق فى برنامج "آخر النهار"، أنه ذهب كمجند فى القوات المسلحة بعد حرب أكتوبر وأصبح مراسلا عسكريا مهمته مرافقة الجنرالات لمناطق الحرب والجيش الميدانى الثالث، مشيرا إلى أنه شاهد فى خط بارليف مكان محصن بعشرات التحصينات من الخارج ومن الداخل، وشاهد مكان مريح للقوات الإسرائيلية التى انقسمت إلى نوعين الأول جنود متدينة تكتب التوراة على لفائف طويلة جدا وصل طولها إلى كيلومتر والثانى يشاهد مجلات لصور خليعة.

وأشار حمودة إلى أنه وجد أنواع معينة من معلبات الطعام الفاخرة والتى لا تقاس بما كان يحمله الجندى المصرى من مياه ومأكولات متواضعة، كما وجد أنابيب تشبه معجون الأسنان كان يوضع بها الطعام وهذا دليل على رفاهية الجندى الاسرائيلى الذى كان يترك له حرية تربية ذقنه وشعره، حيث كان التدريب على القتال يحصل على الوقت أكثر من المظهر فى مقابل الجندى المصرى خريج المدرسة العسكرية الصارمة فى كل شئ حتى الشكل.

ويرى حمودة أنه ليس هناك ما يسمى الضربة الجوية دون وجود أجهزة دفاع تستطع حماية هذه الطائرات وغطاء جوى من الصواريخ، قائلا: "لا أنكر أهمية مبارك ولكن لا يمكن اختصار انتصار أمة فى ضربة جوية وهذا هو كلام الإعلام الرخيص وتم المبالغة فى الضربة الجوية الأولى لأسباب عسكرية".

وعن حادث المنصة يروى حمودة شهادته، قائلا: "القاهرة فى هذا اليوم كان يشوبها صمت غريب والشرطة العسكرية كانت مسيطرة على كافة التقاطعات الرئيسية فى البلد وحادث الاغتيال استغرق ثانية لم نفهم فيها ما حدث تحديدا، حيث انطلقت القنابل والرصاصات والمشهد كان مرتبكا جدا".

وأضاف حمودة أن الرئيس محمد أنور السادات فى هذا اليوم كان قد تلقى تهديدات بالقتل، مشيرا إلى أن برج الحماية الذى يقع أمام المنصة ومن المفترض أن يحمل قناصة لحماية الرئيس جلس بداخله مصور صحفى، موضحا أن هناك عدة صدف غريبة حدثت فى توقيت واحد عند لحظة الاغتيال منها أن عرض الطائرات كان فى السماء وتحته مباشرة المدفعية التى حملت قتلة السادات وفى اللحظة ذاتها قال مذيع العرض "فتية أمانوا بربهم" وكأنها كلمة السر فحينها بدأ الضرب.

وأكد حمودة أن السادات تلقى 39 رصاصة إحداها قاتلة فى الرقبة ولا أحد يستطع الجزم بوجود مؤامرة لقتل السادات إلا أن هناك علامات استفهام يجب فتحها الآن لمعرفة حقيقة الأمر، موضحا أن محمد عثمان السادات هو أول من أشار لاحتمال تورط مبارك فى اغتيال الرئيس الراحل، قائلا: "هل يعقل أن ينتهى مقتل السادات بعزل ضابطين وتأخير ترقية أخرين كما ان بعض الضباط كوفئوا بالترقية عقب الحادث مباشرة".

وأضاف حمودة أن هناك قوى سياسية فى العالم لها مصلحة فى التخلص من السادات نهائيا خاصة بعد التصالح مع إسرائيل وتوقيع اتفاقية كامب ديفيد، حيث كان يرفض العالم السير ورائه هو وبيجن فى مسلكهم وهذا ما أكدته بعض الوثائق الأمريكية، مشيرا إلى أنه بعد مقتل السادات وجدنا بعض الدول العربية تذهب إلى إسرائيل وتوقع معها معاهدات.

ويرى حمودة أن السادات انتهت صلاحيته بتوقيع اتفاقية السلام مع إسرائيل وزوجته كانت تشك فى أن قتله تم بواسطة طاقم حراسته خاصة فى ظل وجود تقارير تشير إلى أن المسافة بين المدفعية ومكان السادات بعيدة ولا يمكن إصابته منها وأن الرصاصات جاءت من الخلف.

وقال حمودة: "نحن أمام قضية كل أطرافها التى طمست معالمها اختفت سواء كان الرئيس السابق مبارك المسجون الآن أو أبو غزالة الذى رحل عنا، مشيرا إلى إننا فى السنة الأربعين لحرب أكتوبر ورغم ذلك لم تنكشف كل الوثائق بعد والموجود منها يأتى من الخارج، وحسم القضية الثالثة المختصة بإهمال القوات المسلحة للمنصة سيكون بخروج هذا الملف على الرأى العام ونشرها فى وسائل الإعلام".

وأكد حمودة أن قتلة السادات كان لديهم 360 سببا لاغتياله كما أكدوا والإسلامبولى اعترف بجريمته حتى لا يفقد قيمة ما فعله، مشيرا إلى أنه حضر جلسة محاكمته واقترب من قفص الاتهام وسجل مع المجرمين ثم علم بخبرته السابقة أنه لن يخرج من قاعة المحكمة بهذا الشريط فأعارته أحد الصحفيات شريط كاسيت فارغ ليضعه داخل الكاسيت وبالفعل حصل عليه الأمن وخرج هو بالتسجيلات وحقق حينها سبقا صحفيا نشر فى روز اليوسف.

وأضاف حمودة أن مبارك كان ينتقم من كل من أساء إليه أو لم يتقبله عندما كان نائبا للرئيس الراحل السادات، موضحا أن مبارك كان موظفا وليس ثوريا وعندما تولى الحكم كان فؤاد محيى الدين رئيسا للوزراء ثم توفى على إثر أزمة قلبية وعندما أبلغوه بالخبر لم يقل "البقاء لله"، وإنما قال: "مين اللى عليه الدور" وكان حينها كمال حسن الذى تميز بشعبيته الكبيرة بملامحه الطيبة، مما أخاف مبارك وهذا ما أدى لإقالته واستغلال مرضه للاطاحة به.

وأشار حمودة إلى أن عمر سليمان قال لعلى السمان أن تعبير مؤسسة الرئاسة انتهى مع السادات، وظهر تعبير آخر مع حكم مبارك وهو "مؤسسة الأسرة" وهذا تعبير دقيق لأن أسرته تكونت من زوجة وأولاد يقسمون السلطة كما يشاؤون، حيث كان يصدر القرار من الرئيس ولكن بضغط من سوزان زوجته.

وأضاف حمودة أن مصر تحولت من "مؤسسة الأسرة" فى عهد مبارك إلى "مؤسسة الجماعة" فى عهد الرئيس محمد مرسى، موضحا أن كافة المؤسسات اصبحت هشة سهلة الوقوع على مدار 30 عاما باستثناء المؤسسة العسكرية التى ظلت على تماسكها وقوتها، مشيرا إلى أن انصلاح النظام لن يأتى إلا بانضباط المؤسسة الرئاسية التى وقعت فى نفس خطأ المجلس العسكرى أثناء حكمه فى الفترة الانتقالية من عدم وجود خبراء أصحاب رؤية يقدمون حلولا.

وأكد حمودة أن النظام الحاكم الآن يتهرب من وعوده بالتسويف والتضليل وليس لدينا من يستطع تقديم رؤية لمصر حتى فى تعيين الوزراء، مشيرا إلى أن هشام قنديل رئيس الحكومة جاء بقدر فعندما شكل شرف حكومته وعرضها على المجلس العسكرى نسى وزير الرى وكان عليه التصرف خلال دقائق، فقال الدكتور حجازى "فى شخص اسمه حاجة قنديل كان ماسك معهد البحوث المائية ويمشى حاله"، ورغم أنه لم يلتق قنديلا منذ فترة ولكن وجد رقم هاتفه سريعا، واتصل به وانضم حينها إلى الحكومة ومن ثم وصل إلى موقعه الآن.

وانتقد حمودة تصريحات قنديل فهو دائما يهيب بالشعب رغم أن المسئول هو الحكومة وهذا كلام مضحك قائلا: "لا أعتقد أن هذا الرجل لدى حكومته خطة أو رؤية وعاجز عن التفاهم مع ما يراه فى الواقع، ويعمل فقط على سد الثغرات، وأرى أنه يصلح إمام جامع لطيف يعطى دروسا"، مضيفا أن مشاكل مصر لن تحل فى 100 أو 1000 يوم.

وقال حمودة: "لماذا لم يقل قنديل وزير الأوقاف عندما سمح للمرشد بعمل ندوة فى أحد المساجد وتحدث عن السياسة والقضية السورية وما فعله المرشد يخالف كل اللوائح والاعتبارات، وهل سيسمح لباقى التيارات بتكرار ما فعله المرشد؟.. وما صفته ولا إحنا عندنا خيار وفقوس؟".

وعن أبناء الرؤساء أكد حمودة أن جمال السادات لم نسمع صوته يوما ومنى جمال عبد الناصر أحيت تراثه بشكل رائع أما جمال وعلاء مبارك رغم مخطط التوريث، إلا أنهم متدينين ولم يشربوا الخمر وصلاتهم منتظمة أما أولاد الرئيس محمد مرسى، قال عنهم: "هؤلاء عاملين لغط كبير فى الحياة ولديهم جرأة فى الكلام وتجاوز غريب، وهذا مؤشر خطير ويتردد دائما أنهم مواطنين مصريين عاديين ولو كانت هذه هى الحقيقة فهل من حقهم حينها تسخير كل استراحات الرئاسة والأمن من أجلهم وأصدقائهم".

وأضاف حمودة: "لو أولاد مرسى مواطنين عاديين فعليهم الجلوس فى بيوتهم والتخلى عن الأمن والحراسة التى ترافقهم ولا يستعملوا الاستراحات وهنا جايز نصدق"، قائلا: إلى إننا أمام حالة من الارتباك والفوضى وعدم وجود رؤية وعلى الحكومة أن تغلق على نفسها أسبوع لا نسمع عنها شىء ثم تخرج لنا بتقرير واقعى وخطة مناسبة له.

تعليقات (20)

1

استريحوا وبلاش عرقلة فى الناس

بواسطة: امير الهنداوى

بتاريخ: الإثنين، 08 أكتوبر 2012 01:05 ص

اولا يا استاذ عادل بعد التحية اقول لحضرتك كفاية كدة عرقلة ويجب ان نترك الناس لتعمل حتى نستطيع ان نحاسبهم بعد ذلك وبلاش اسلوب الهدم دة علشان كدة حرام الناس لسة ماسكة البلد امبارح منتظر منهم اية الفانوس السحرى ولا فانوس علاء الدين انا مش عارف انتو بتهجموهم كدة لية وعلى فكرة كل ما بتهجموهم ربنا سبحانة وتعالى بيحبب الناس فيهم اكتر واكتر وعلى فكرة انا مصرى مش اخوان واحب اقول لحضرتك ان كان الدكتور قنديل لا يصلح الا امام جامع فمع الاسف حضرتك لا تصلح الا كاتب محكمة او فى الشهر العقارى وان الله مع الصابرين

2

الله ينور عليك يــــــــــــا حمـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــود

بواسطة: محمد جابر

بتاريخ: الإثنين، 08 أكتوبر 2012 01:06 ص

هو ده الكلام الصح

3

جارى يا حموده

بواسطة: اجمد

بتاريخ: الإثنين، 08 أكتوبر 2012 01:07 ص

الحمد لله أن اظهر الله من تكلم عنهم رسول الله(ص)
حاول يا اخ حموده تبحث عن من يسمعوك عشان تعرف قدرك بين الناس ويا ريت تروح لدكتور امراض عصبيه يمكن يقدر يفهمك اللى انت بتعانى منه ويجد لك الدواء وان شاء الله هتلاقيه مش غالى

4

راجل

بواسطة: مصرية

بتاريخ: الإثنين، 08 أكتوبر 2012 01:30 ص

هي الناس فاهمة و لا اية اللى بيحصل في البلد

5

كلام محترم من رجل محترم .

بواسطة: Alaa Shinnawi

بتاريخ: الإثنين، 08 أكتوبر 2012 01:34 ص

فوق .

6

يسلم فمك يا عادل حموده

بواسطة: خالد شمس

بتاريخ: الإثنين، 08 أكتوبر 2012 01:38 ص

الله يفتح عليك محلل سياسى من الدرجة الاولى .

7

الحسد

بواسطة: حسني

بتاريخ: الإثنين، 08 أكتوبر 2012 01:40 ص

معندكش كلام تقول يا حموده الريس ناجح عامل شغل كويس

8

اساءة حرية الراى

بواسطة: الجوهرى

بتاريخ: الإثنين، 08 أكتوبر 2012 01:44 ص

ياريت تكون بالمرة حكومة وتكون انت رئيسها علشان مشاكل مصر تتحل بالمقالات

9

تحيه عز وتقدير واحترام للرئيس محمدحسنى مبارك وسياده المشير طنطاوى والفريق عنان

بواسطة: مجدى ابو الفرح

بتاريخ: الإثنين، 08 أكتوبر 2012 01:52 ص

فى عيد انتصار اكتوبر المجيد وادعو الله العلى القدير ان يمتعهم بالصحه والعافيه والعمر المديد حتى يتسنى لنا الاعتذار لهم عما بدر منا تجاههم ................ وقال بيقولك ايه ان مرسى هو قائد نصر اكتوبر شفتو العجب وحسبى الله ونعم الوكيل

10

فارس نبيل

بواسطة: دمحمدحمدي

بتاريخ: الإثنين، 08 أكتوبر 2012 01:53 ص

فوق

11

كن منطقيا

بواسطة: المهندس خالد فاضل

بتاريخ: الإثنين، 08 أكتوبر 2012 02:04 ص

عندما تتكلم عن الماضى يمكن لنا ان نسمعك ونصدق اولا نصدق هذا يخصنا اما وانك تحدث عن شخص بمنتهى الاستخفاف هذا لا يجوز وانت تتكلم كما لو انت مع د شرف وهو يختار وزراؤة (حاجة قنديل) يمكن لنا الا نعرف شخص مدير معهد البحوث المائية لكن الا يكون معروفا على مستوى الدولة مستحيل وكلامك عن عدم وضوح رؤية ثرثرة فارغة وللان وللامانة انا واتبعك جيدا لم يعجبك اى تصرف من القيادة السياسية ومن الدكتور مرسي وهو على اقل تقدير عالم طاقة وانت قل لى من انت ؟ واين رؤيتك الصائبة التى تنصح بها امام الجامع ؟
ارجوك جرب نفسك فى اى انتخابات قادمة والحكم للشعب الذى تتندرون بارادتة هل سيكون لك مكان وانت المتحدث كالعالم بكل بواطن الامور واعرف انك رئيس تحرير الفجر واوكد لحضرتك انها جريدة فضائح وغير منتشرة برغم انها تشبة الصحافة الصفراء وانا لست باخوانيا ولا سلفى ولا اتبع اى ميليشيات الكترونية واوكد لك ان القنوات الفاشلة كيف تسمح لاهدار كل هذا الوقت فى سفسطة تضر الوطن ولا تنفعة حواراتك تماما مثل حواديت ابلة فضيلة برغم ان حكاياتها تربى اما حواديتك هدامة ولا تبنى وايضا اختاروا لك مذيعة ودودة لا يوجد ابتكار واحد فى اسئلتها ودعنا نرى فى الانتخابات البرلمانيىة القادمة ما مستوى تمثيل التيار الليبرالى الذى تنتمون الية وننتمى ايضا نحن الية هل سنولول جميعا امام عنفوان الاخوان المنظمين لانكم اساتم الى هذا التيار بمعارضتكم غير المجدية خفف حدة الهجوم وكن منطقيا

12

كازبون

بواسطة: eyad

بتاريخ: الإثنين، 08 أكتوبر 2012 02:24 ص

والله الاخوان كازبون ولن تري مصر اي خير علي ايديهم

13

الفساد

بواسطة: عصام السيد

بتاريخ: الإثنين، 08 أكتوبر 2012 03:22 ص

اى نظام جديد لة اعداء من النظام القديم ثم ان النظام الجديد سيحارب فساد القديم وهذا القديم مسيطر سيطرة تامة على الاعلام المرئى والمكتوب ادخلوا جوجل وابحثوا عن اصحاب الفضائيات والجرايد واربطو بينهم وبين الاسماء التى استفادة من فساد مبارك منهم من يتصالح ومنهم من يسعى لاحداث فوضى ومنهم من قضى نحبة اما موتا واما سجنا الهجوم الشديد على الاخوان كانم سيحدث لاى نظام جديد ماعدا شفيق و حمودة ممثل للقديم ليس حبا فى الفساد ولكن كرها فى الاخوان ارجو منك الا تخلط بين ذلك وذاك حارب الفساد واشتم الاخوان فهم ليسو ملائكة ولكن القديم كان شيطانا

14

صح لسانك كلامك فى محلة

بواسطة: nagehshaheen

بتاريخ: الإثنين، 08 أكتوبر 2012 03:37 ص

ياستادنا الفاضل كلامك كلوة صح وفى محلوة هم الاخوان كدة محبوش رحد يعرضهم ومش عوزين الحقيقة عوزنى نتغيب كمان 30 سنة اية الا واضح فى خطة 100 يوم اية الا اصلح عوزين نحسبية احنا مش بنتهم فية وبعدين هوة الريس الا حدد 100 يوم محدش فرض علية ومش معقول صح ان فى 100 يصلح كل شى بس فى لازم ظواهر تبيت الخطة الا مشين علية ابسط شىء العدالة الاجتماعية فين هية الحد الادنى والاقصى الصناديق الخاصة فين ابسط الحقوق للشعب الغلبان اصلا اى واحد ةمنك مش حاسس بلغلابة انتم اكيد من الجماعة اياهم الا لهم دخل شهرى من جهات الللة اعلم بيها لاكن لو كنتم من الشعب الغلبان كنتم عرفتم ان مفيش جديد الا زيادة الاسعار نار حرام عليكم واللة انا كنت مظف قطاع عام وسفرت ورجعت سويت معاشى عارفين معاشى كام 300 جنها مايكلوش قطة ولا كلب حلرام ياخوان تقولون مالا تفعلون ديما شى مش جديد عليكم وسلامى لاستاد عادل حمودة اكثر اللة من امثالة

15

رسالة للأستاذ حمودة

بواسطة: زكريا عبد الله

بتاريخ: الإثنين، 08 أكتوبر 2012 03:38 ص

اقول لك ولكل من على شاكلتك لقد جربنا العلمانيين والليبراليين سنوات طويلة وحكمنا العسكر مايقارب خمسون عاما ماذا قدموا لمصر هل وضعوها في مصاف الدول أم نهبوها وأفسدوها وأعادوها للوراء عشرات السنين أنا لست إخوانيا وإنما أنا مواطن مصري مسلم محب لوطنه مؤمن بقول الله عز وجل (ومن يتق الله يجعل له مخرجا ويرزقه من حيث لا يحتسب ) وقوله سبحانه ( ولو أن أهل القرى آمنوا واتقوا لفتحنا عليهم بركات من السماء والأرض ) إذن مشكلة مصر في أن نتق الله حكاما ومحكومين وألا نتربص بعضنا بعضا وإنما يجب أن نكون في هذه المرحله كالجسد الواحد نتعاون على البر والتقوى ونترك الرجل يعمل ونراقبه ونحاسبه هل تتوقع أن يصلح مرسي في مائة يوم ما أفسده مبارك ونظامه في ثلاثون عاما رفقا بمصر أيها الصحفي المحترم وتذكر قول رسولنا الكريم ( من كان يؤمن بالله واليوم الآخر فليقل خيرا أوليصمت ) فلتجعل قلمك أداة في بناء مصر لا معولا في هدمها ولتقدم ماشئت من نصائح ونقد بناء وآراء تخدم مصلحة هذا الوطن والله من وراء القصد

16

نجم الشباك

بواسطة: مهندس/سعيد خيرى

بتاريخ: الإثنين، 08 أكتوبر 2012 03:47 ص

الراجل دا عمال يتنقل من قناة إلى قناة وعامل فيها نجم شباك ، وأبو العريف وهما كلهم بوقين بيقولهم دايما" ضد الإخوان زى صاحبنا مصطفى بكرى فالقوالب نامت والانصاص قامت وعليه العوض فى التخلف

17

حرام عليك يا حوده

بواسطة: د السيد عوض

بتاريخ: الإثنين، 08 أكتوبر 2012 03:47 ص

يا جماعه انا جار الاستاذ عادل حمودة في منزله
وهذا الكلام اذي ذكرة كله كزب وافتراء وهو كان يعمل في دفن الموتي اثناء خدمتة العسكريه وقبلها كان يعمل في كباريه الاندلس في شارع الهرم

18

تقائل خير ياحموده

بواسطة: habibi

بتاريخ: الإثنين، 08 أكتوبر 2012 03:55 ص

سبحان الله مفيش يوم اقرى ليك موضوع متفائل دائما شادد الستاره السوده وبعدين تعليقاتك كلها على مواضيع خايبه ابن الرئيس فى الاستراحه ومش عارف ايه تخيل انت ابنك دخل عندك الجرنال هتخليه يجلس فين فى مكتبك ولا فى بوفيه الشاى ياعم ارحمنا لما يجلس بس كويس ماكان جمال وعلاء عاملين السبع قطط وبلاويهم كتير وماحد نطق ولا انت ولا غيرك ياعم اتقى الله وحسس على ضميرك بما امنى مهاجر فى البرازيل اول ما انتخو لولا رئيس البرازيل طلعو الى متلك هنا وقالو هيعمل ايه عامل الخراطه ده ابو صابع مق
طوع الامى لولا بينطق برتغالى بالعافيه وبيفك خط كده لان تعليمه لحد خمسه ابتدائى وطلعو العالم تقول وتحط واعترف ليك ان من احسن 8 سنوات مرت على الشعب هنا وبنتمنى انه يرجع فى الانتخابات القادمه ياعم سيبوه يشتغل بعد اربع سنوات يتحاسب الشعب يحاسبه مش 100 يوم يمكن يعمل شيئ والله المستعان

19

يسقط حكم المرشد

بواسطة: ايهاب

بتاريخ: الإثنين، 08 أكتوبر 2012 04:34 ص

مثل رقم 4
والله الاخوان كازبون ولن تري مصر اي خير علي ايديهم

20

دور على نفسك

بواسطة: محمد المصري

بتاريخ: الإثنين، 08 أكتوبر 2012 04:50 ص

اذا كان قنديل لايصلح الا امام مسجد فهذا شئ يشرفه وانت ايه رايك في نفسك ؟ شايف نفسك تصلح في ايه ؟ انا شخصيا شايف انك تصلح حارس في عمارة او كمسري في اتوبيس شرق الدلتا عندنا في المنصورة طالما انت فاضي ومفيش وراك حاجة كدة الا الهيافات دي . يااخي اشغل نفسك بحاجة تنفع الناس اقترح مشاريع ولااي حاجة مفيدة حرام عليك هتقول ايه لربنا لما يسالك على هذا الافتراء وهذا التشويه المتعمد

اضف تعليق

مشاركتك بالتعليق تعنى أنك قرأت بروتوكول نشر التعليقات على اليوم السابع، وأنك تتحمل المسئولية الأدبية والقانونية عن نشر هذا التعليق

بروتوكول نشر التعليقات من اليوم السابع

الأكثر قراءة

الأكثر تعليقاً