معارك إسلامية للسيطرة على الاقتصاد المصرى..مؤمن: أنا رجل أعمال «متدين» ووكيلى فى البحرين «شيعى».. والشريف: صعود الإسلاميين ليس عيبا والجماعة لديها «تمويل قوى»

الإثنين، 02 يناير 2012 - 09:35 ص

خيرت الشاطر خيرت الشاطر

كتبت - عبير عبدالمجيد - مصطفى النجار

نقلاً عن اليومى..
متولى يسعى للسيطرة على 100% من بيجو من «أباظة»... والسويركى يقود حملة توسعات لـ«التوحيد والنور» بالمدن الجديدة
على غرار ما فعله زملاؤهم فى مضمار السياسة، يتسابق مجموعة من رجال الأعمال المنتمين للتيار الإسلامى أو المحسوبين عليه، فى السير بخطوات واسعة نحو المزيد من التوسعات الاقتصادية لإحكام قبضتهم على مقاليد السوق المصرى فى القطاعات المهمة، بالتوازى مع تشكيل الأحزاب الإسلامية لأغلبية البرلمان، بعد أن حاولت الحكومة المصرية خلال حكم الرئيس السابق، تحجيم قدرتهم الاقتصادية وشل حركة توسعاتهم.



حسن مالك

سعى الإسلاميون لكسب أرض جديدة فى عالم المال والأعمال، بدءًا بصفقة علمت «اليوم السابع» أنها فى إطار المفاوضات، حيث يسعى رجل الأعمال ذو الأصول الإسلامية، محمد متولى للحصول على %50 جديدة من أسهم شركة «بيجو» الفرنسية للسيارات، وذلك بعد أن استحوذ على حصة الإدارة منذ عامين بشرائه %50 من أسهم الشركة من خلال شركته العربية للاستثمارات من خلال صفقة ناجحة مع مجموعة وجيه أباظة، التى ارتبط اسمها بالتوكيل الفرنسى لعقود عديدة، وذكرت مصادر قريبة الصلة من الصفقة، أن الشركاء أصحاب الحصة التى يرغب متولى فى الاستحواذ عليها، فى انتظار موافقة الجانب الفرنسى على عرض متولى، بعد دراسة تأثير عملية الاستحواذ على وضع التوكيل فى السوق المصرية، ومدى التزام الإدارة الجديدة بمعايير الشركة الأم.

وتأتى محاولات متولى للاستحواذ على «بيجو» بعد إخفاقات سابقة فى العديد من الصفقات، التى حاربه فيها مجموعة من رموز النظام السابق خلال حكم الرئيس المخلوع حسنى مبارك، مثلما حدث معه فى صفقة شراء أسهم «عمر أفندى» قبل رجوعها للدولة والتى رفض الدكتور محمود محيى الدين، وزير الاستثمار السابق، عرضه للشراء بسبب أصوله الإسلامية، فوالده كان كادراً إخوانياً، بينما أمه كانت من عائلة أرستقراطية، وسافرت أسرته مع مئات الإخوان للسعودية فى الستينيات، كما أن متولى متزوج من ابنة رجل الأعمال عبدالعظيم لُقمة، الذى سافر هو الآخر مع أسرته إلى السعودية فى الفترة نفسها، وحاول متولى الابن الدخول فى عدة صفقات إعلامية منها شراء جزء من أسهم جريدة الدستور قبل بيعها لرجل الأعمال رضا إدوارد، وكذلك حاول تمويل الإصدار اليومى لجريدة الفجر.

متولى من جهته لم ينكر الصفقة ولم يعترف بتفاصيلها أيضا، إلا أنه قال لـ«اليوم السابع» إن التوسعات التى تجريها شركته مع مجموعة وجيه أباظة فى «بيجو» مستمرة ولن تتوقف، وأن الشركة تقوم بمجموعة من الصفقات الناجحة لتوسيع نشاطها فى مجالات مختلفة، رافضا الكشف عن أى تفاصيل حول المفاوضات بينه وبين مجموعة أباظة.



محمد مؤمن

وأوضح متولى أن كل علاقته بالإخوان المسلمين تقتصر على انتماء أسرة زوجته إلى الجماعة، وأضاف قائلا: «انتمائى للإخوان المسلمين شرف لا أدعيه الآن لجلب مزيد من المكاسب الاقتصادية»، لافتا إلى أن رجل الأعمال لم ولن ينتمى إلى أى تيار أو حزب سياسى سواء قبل سقوط النظام السابق أو الآن.

ولم يقف طموح رأس المال ذو الخلفية الإسلامية عند محاولات متولى فقط، حيث شهدت أروقة عالم المال عدة صفقات ناجحة لمجموعة من الإسلاميين المعروفين بالسوق المصرية، بانتمائهم سواء إلى جماعة الإخوان المسلمين أو لارتباطهم بعلاقات غير مباشرة بالجماعة، ومحاولات أخرى للتوسع فى الأنشطة التجارية، مثلما يفعل رجل أعمال إسلامى آخر وهو، السيد رجب السويركى، والمعروف بملكيته مجموعة متاجر التجزئة المعروفة باسم «التوحيد والنور» والتى تنتشر على مستوى الجمهورية وتقوم ببيع الملابس والأدوات الرياضية والمنزلية للجمهور بأسعار مخفضة، حيث بدأ فى تجهيز وافتتاح مزيد من الفروع الجديدة فى بعض المناطق الجديدة، وبالتحديد داخل التجمعات السكنية بالمدن الجديدة وبعض المشروعات بالسادس من أكتوبر، مثلما حدث فى فرع مدينة الفردوس الذى تم افتتاحه الشهر الماضى، فى حين قامت الشركة بمجموعة أخرى من التجديدات للفروع القديمة لـ«التوحيد والنور» بالمحافظات ووسط البلد، مثلما حدث من تجديدات فى فرع طلعت حرب والذى يعد من أوائل فروع الشركة.



المهندس صفوان ثابت
ويأتى اختيار السويركى للتوسعات من خلال فروع جديدة أو إعادة تأهيل الفروع القديمة، من منطلق منظوره فى إدارة أعماله التى لا تعتمد على تمويل البنوك أو على شراكة الآخرين، استثمارا لفكرة تنمية الذات عن طريق التوسعات الداخلية، وهو ما رفض حمودة إبراهيم رئيس الشؤون القانونية لدى مجموعة السويركى، أن يندرج تحت مسمى «خطة منظمة للتوسعات»، مضيفا لـ«اليوم السابع» أن التوسعات الحقيقية للمجموعة لم يحن موعدها حتى الآن، على أن تشهد الفترة المقبلة المزيد من الفروع الجديدة لسلسلة التوحيد والنور، بشكل يخدم جميع المواطنين فى أكثر المناطق التى تحتاج إلى متاجر تبيع بأسعار تناسب محدودى الدخل مثل سلسلة محلات «التوحيد والنور»، موضحا أن الشركة «تقوم كل فترة بفتح مجموعة من الفروع التى تخدم مجموعة من المناطق الجديدة، مثل فروع المدن الجديدة والتى يرتفع فيها أسعار المنتجات بشكل عام، فى حين تبيع المجموعة بالأسعار نفسها فى جميع الفروع والتى تناسب المواطن العادى».



معتز رسلان
وليس أدل على عملية التمدد التى تجرى فى عروق رأس المال الإسلامى، إلا حالة اللمعان الاقتصادى، التى يمر بها خيرت الشاطر، القيادى الإخوانى ورجل الأعمال المعروف، والذى تعرض لتقليم أظافره خلال النظام السابق، عن طريق مصادرة الأراضى المملوكة له فى قضية عرفت باسم «سلسبيل»، قبل 3 سنوات فقط من عضويته فى مكتب الإرشاد، حيث كان الشاطر وزميله رجل الأعمال، حسن مالك، يعملان على إقامة مصنع عليها فى مدينة 6 أكتوبر، وهى ما زالت مصادرة حتى الآن، وبعد عام من عضويته فى المكتب، تمت إحالته للمحاكمة العسكرية ومصادرة جميع ممتلكاته هو وأسرته.

ويسعى الشاطر حاليا لنسج خيوط ناجحة مع بعض رجال الأعمال مثل، معتز رسلان، رئيس مجلس الأعمال المصرى الكندى، الذى أقيم على شرفه مؤتمر صحفى ضخم بعد الثورة مباشرة، للحديث عن الاقتصاد بعد الثورة، والتى تعتبر علاقة من نوع خاص جدا، نظرا للاختلاف الفكرى بين الاثنين، فرسلان ذو التوجه الليبرالى يحتفى بأحد قيادات الصف الأول بجماعة الإخوان المسلمين.



عبد اللطيف الشريف
ومازال الشاطر يشارك رجل الأعمال القيادى الإخوانى، حسن مالك، فى عدد من المشروعات مثل، توكيل الأثاث «استقبال»، ومحلات ملابس «الفريدة». ويشارك كل من حسن مالك وخيرت الشاطر بنسبة %80 فى مدينة العبور، بينما يشاركان فى شركة «سنابل» للتجارة بنسبة %37.5 لكل واحد منهما، أيضا شركة «الشهاب» للسيارات وشركة «فيرجينيا» للسياحة، ويساهم فيها حسن مالك بنسبة %33 وشركة الإنشاءات العصرية «رامز قنديل وشركاه» حسن مالك له بها %52، أيضا هناك شركة المزارع السمكية لكل من: عبدالرحمن سعودى وحسن مالك وخيرت الشاطر، وشركة «مصر» للمقاولات لسعد محمد الشيحة، وحسن مالك وشركة «حسن مالك» فى المنصورة للملابس الجاهزة وشركة «سيوة» لاستصلاح الأراضى، تخص زوجة الشاطر وحسن مالك فقط، وشركة «أجياد» للخدمات ويمتلكها حسن مالك وخيرت الشاطر. ودار الطباعة والنشر الإسلامية لحسن مالك وخيرت الشاطر، وشركة «اليجى» بالجزائر لأيمن عبدالغنى زوج ابنة خيرت الشاطر وأحمد شوشة.

ينضم للقائمة أيضا رجل الأعمال صفوان ثابت، رئيس جمعية مستثمرى السادس من أكتوبر، والمتحكم الأعظم فى سوق الألبان بمصر، عن طريق «مجموعة جهينة للمنتجات الغذائية»، وهو المعروف سلفا بانتماءاته الإسلامية، عن طريق مصاهرته لمأمون الهضيبى المرشد السابق لجماعة الإخوان المسلمين، حيث استطاع ثابت الاستحواذ على أكثر من %35 من سوق الألبان بمصر، عن طريق منتجات شركتى «جهينة وبخيره» استطاعتا منذ قيام ثورة يناير وحتى الآن، زيادة أسعار منتجاتهما أكثر من %15 من سعر المنتج مما أكسبه قدرة أكبر على التحكم فى السوق وتحريك الأسعار.

محمد مؤمن أحد تلك الوجوه التى ترفض القول بانتمائها لتيار بعينه، ويكتفى بالقول عن نفسه أنه «متدين» فالرجل الذى يرأس مجموعة محلات «مؤمن للسندوتشات»، يرى أن الفترة القادمة ستشهد انتعاشة ورواجا وصعودا لبعض رجال الاقتصاد، الذين ينتمون لجماعة الإخوان المسلمين أو من وصفوا بالإسلاميين وذاقوا بعض صور الظلم من السلطة والنظام السابق مثل ، خيرت الشاطر الذى لاقى أشكالا من الظلم وتمت مصادرة أراضيه وأمواله بدون أى ذنب اقترفه، إلا لمجرد أنه قيادى إخوانى، وهى اتجاه وعقيدة كان لابد ألا تؤثر بأى شكل من الأشكال على عمله الاقتصادى كرجل أعمال ناجح».

مؤمن أيضًا يرى أن الفترة القادمة ستشهد مجموعة من التوسعات الكبرى لرجال الأعمال بشكل عام، رافضا دمج تدين بعض الشخصيات ورجال الأعمال بعملهم كاقتصاديين ناجحين قائلا: أنا على سبيل المثال أحد النماذج التى تتصف بالتدين، ولكننى أتعامل مع جميع الطوائف حتى إن وكيلى فى دولة البحرين شيعى».

على قائمة الانتظار أيضا يأتى رجل الصناعة عبداللطيف الشريف، صاحب قضايا توظيف الأموال فى أواخر الثمانينيات، والذى يؤكد أن صعود التيار الإسلامى «ليس عيباً» فى عالم الاقتصاد، مؤكداً أن النظام الإسلامى فى الاقتصاد يعتمد على المبادئ البشرية من عدل وحفظ الأمانات، لافتاً إلى أن المعاملات الإسلامية يجب أن تشمل جميع تطورات حياتنا اليومية، وليس الاقتصاد فقط، لأنها إذا سادت المجتمع سننعم بحياة طيبة وكريمة وتقوم لدينا صناعة وتجارة وخدمات كما يحدث فى دول النمو الآسيوية.

وأوضح الشريف أنه لم يمول جماعة الإخوان المسلمين ولا حزبها «الحرية والعدالة»، على الرغم من عدة صداقات تجمعه بقيادات الجماعة، مشيراً إلى أن الجماعة لديها تمويل ذاتى قوى، ولا تحتاج لأى جهة خارجية تمولها مثلما يدعى البعض، وهو ما دفعه للترحيب بفوز حزبى «الحرية والعدالة» و«النور» الإسلاميين بأغلبية المقاعد فى المرحلتين الأولى والثانية من انتخابات مجلس الشعب.

وكان مسؤولون عسكريون قد وعدوا الشريف عقب قيام ثورة 25 يناير، بإعادة شركاته التى استولى عليها رجال أعمال تابعين لنظام مبارك، وحصلوا على جميع عوائدها وتركوا المسائل القانونية فيما يتعلق بالقضايا التى تقام ضد هذه الشركات، ليحاسب عليها منذ سجنه بداية التسعينيات، مؤكداً أنه من المقرر أن تعود له 34 شركة ومصنعا كمرحلة أولية لاستعادة أملاكه.

تعليقات (52)

1

أيامكم ها تبقى سودة

بواسطة: الشركسى

بتاريخ: الإثنين، 02 يناير 2012 09:57 ص

أحنا خلصنا من أحمد عز هايطلع لنا عفاريته عموما الناس الى بيحصل منها مشاكل لاتقراء جرايد يعنى العجله لو مادرتش هايبكى عليكم العوض وعلى ممتلكاتكم

2

ايه المشكلة؟؟

بواسطة: ال رسمي

بتاريخ: الإثنين، 02 يناير 2012 09:59 ص

يعني لما كان سويرس وغيره من رجال الاعمال المسيحيين مسيطرين ومازالوا على جزء كبير من الاقتصاد مسمعناش اي كلام منكم على الرغم كانت السيطرة بطرق غير سوية زي دعم امريكا وعملائها من الاسرة الحاكمة المخلوعة
يبقى ايه المشكلة دلوقتي؟؟

3

مرحلة تغير الاماكن

بواسطة: احمد عبد الموجود

بتاريخ: الإثنين، 02 يناير 2012 10:11 ص

من استفاد من عصر مبارك يجب ان يقفو مكان من افترى عليهم النظام السابق والاستفاده كانت كبيررررررررررررررررررررررره اوى منهم من استفاد من الاراضى المجانتة والطاقه المستباح ثمنها والهروب من الضرائب بشكل او باخر فقد حان الوقت ليتعلمو الوطنيه ممن ادعو عليهم بالباطل نتمنى مليون رجل اعمال مثل الشاطر و مومن والشريف و غيرهم ندعو الله ان يجعل الخير لمصر على ايدى ابنائها

4

سياسه الخطوه خطوه

بواسطة: سعيد الساعاتى اللى فاتح فى الساعه

بتاريخ: الإثنين، 02 يناير 2012 10:13 ص

طبعا انها الخطوه الثانيه لاحكام سيطره الاخوان على مقاليد الامور فى مصر وهى السيطره على الاقتصاد اسوه بما كان يفعله رجال اعمال حسنى وعائلته ولذا سوف يكون من الصعب زحزحه الجماعه عن حكم مصر مستقبلا ولكن ماذا سيفعل السلفيين لموازنه الامور ايضا هذا ماسوف تنبئ به الايام القادمه.

5

فين العيب

بواسطة: اسلام

بتاريخ: الإثنين، 02 يناير 2012 10:19 ص

انا عايز الى يكتب يقول دول حراميه او اى حاجه لكن مشفتش غير انهم من الاخوان

6

امال ايه

بواسطة: الله اكبر

بتاريخ: الإثنين، 02 يناير 2012 10:24 ص

بيقولوا الاخوان هيجيبوا البلد لورا
والاقتصاد هيتدهور
سبحان الله
شوفوا بقى النماذج الاقتصادية في التيار الاسلامي عاملة ازاي
ان شاء الله مصر الى احسن وافضل
الحرية والعدالة .... نحمل الخير لمصر

7

مرة واحد اسلامي

بواسطة: ahmed reda

بتاريخ: الإثنين، 02 يناير 2012 10:32 ص

مرة واحد اسلامى دخل الانتخابات

نجح ، قالوا : بسبب الشعارات الدينية.

سقط ، قالوا : خايب ودخلها ليه أساساً .

قاطع الانتخابات ، قالوا : شفتم السلبية وبيتكلم عن الايجابية والمشاركة ؟!!

.. دخل بأغلبية ، قالوا : عشان يكوش على المقاعد وتبقى دولة دينية.

دخل بثلث المقاعد ، قالوا : عشان حق الفيتو ويعترضلنا في كل حاجة.



دخل بأقلية ، قالوا : شفتم .. ده حجمهم الحقيقى.

ساب لهم البلد ومشى ,قالوا : سابولنا البلد خربانة وطفشوا.

ساب الأرض وراح المريخ , قالوا : شفتم ... حايعمل غزو عربي وينشر الوهابية .

رجع تاني يزورهم , قالوا : عاوز يبقى زي الخوميني ويمسك الحكم .

رفع عليهم قضية سبّ قالوا : بيسئ استخدام الحق العام وضد حرية التعبير واحنا كنا بنهزر

فقد اعصابه وشتمهم قالك شوفت السفاله

سابهم وراح اعتكف قالك شوفت الدروشه

قام راح شغله، قالوا طمعان فى الدنيا

نزل التحرير، قالوا ركب الثورة

سابلهم التحرير، قالوا خان الثورة

ربى دقنه، قالوا متمسك بالمظهر مش الجوهر

حلق دقنه، قالوا منافق

زهق ورمى نفسه ف النيل قالك كافر وانتحر

8

رجال أعمال محترمين

بواسطة: وليد جنيدى

بتاريخ: الإثنين، 02 يناير 2012 10:43 ص

لم يأخذوا قروضا من البنوك ويهربوا . أو يتاجروا بأموال غيرهم . أو يحالون تسقيع الأراضى وعمل أرباح خيالية ومكاسب سريعة . رجال أعمال بهذه النوعية فى أى بلد هم أمهلها وسر نهضتها .

9

رجال أعمال محترمين

بواسطة: وليد جنيدى

بتاريخ: الإثنين، 02 يناير 2012 10:50 ص

لم يأخذوا قروضا من البنوك ويهربوا . أو يتاجروا بأموال غيرهم . أو يحالون تسقيع الأراضى وعمل أرباح خيالية ومكاسب سريعة . رجال أعمال بهذه النوعية فى أى بلد هم أمهلها وسر نهضتها .

10

إلى صاحب التعليق رقم 7

بواسطة: hamzat90

بتاريخ: الإثنين، 02 يناير 2012 11:05 ص

أنت أصبت كبد الحقيقة فى خفة دم نادرة .......نرجوا المزيد منك

11

ما هي بيجو خربت

بواسطة: مصري

بتاريخ: الإثنين، 02 يناير 2012 11:07 ص

وأنا أقول ليه بيجو خربت أتراي الموضوع وراه أنن ..... أهم حاجة أن الناس اللي بتسعي أنها تسيطر على الاقتصاد اننا نشوف نتائج تحسن ويكون عندهم شوية ضمير مش يهلبوا ويحطوا فلوس في كروشهم وخلاص

12

وهل هذه جريمة ؟

بواسطة: ماجد

بتاريخ: الإثنين، 02 يناير 2012 11:07 ص

بدلاً من أن نشجع الاستثمار والاقتصاد يقف بعض الإعلاميين للتخويف من المستثمرين !!! ولست أدري ما هي جريمة هؤلاء حتى يصورهم كاتب المقال بأنهم بعبع بهذا الشكل !!!
بالفعل نحن بحاجة لثورة لتنقية الإعلام الفاسد

13

استفسار

بواسطة: asmaa

بتاريخ: الإثنين، 02 يناير 2012 11:23 ص

مصطفي النجار ده بتاع مجلس الشعب ولا غيره؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟

14

ربنا يوفقهم

بواسطة: محمد فوزى

بتاريخ: الإثنين، 02 يناير 2012 11:30 ص

ربنا يوفقهم يا رب . و كل الناس اللى نفسها تخدم البلد بجد

15

المنافسة بين المحتكرين والاسلاميين سيخفض الاسعار وان لم يفعلوا لمات الاثنين لصالح المستورد

بواسطة: محمد وحبيبة وتسبيح قنا

بتاريخ: الإثنين، 02 يناير 2012 11:35 ص

صراع الديناصورات بين فلول الاستثمار والاسلاميين ان لم يكن لصالح المستهلك المصرى وصاروخية السرعة فى التصنيع والتصدير وصناعة كل ماهو صينى عشر نجوم وكورى وماليزى واندونيسى وهندى وصينى وبرازيلى وروسى ومن اوربا الشرقيةوايران وتركيا فالاخوان والاسلاميين لهم اعوان فى كل الدنيا ان لم يشاركوهم لنهضة جنوب الصعيد بداية من قنا لصالح خلق وظائف و جودة المنتج وتخفيض الاسعار لمات التيار الاسلامى فغالبية الشعب تهمه اعباء الحياه اما النخبة الخمسة الاف فهم من يهتم فقط بالسياسة لمصالحهم وهناك افكار للقبانى من قنا بذكاء اليوم السابع ستجل اليوم السابع يحتكر الاعلانات للشركات التى يقترحها قارىء قنا على طريقة فيد واستفيد ستحول اليوم السابع الى قلعة للصحافة والاعلان اقوى من الاهراملان مشروعاتها التى تقدم من القراء موثقه ولايحق لاحد تكراها او تقليدها وياريت لما تكبر وتكون اليوم السابع عملاقة وتطرح اسهم لتكون صحيفة عملاق اكبر من الاهرام ومطابعها بقنا فمصراصبح يلزمها عاصضمة جديدة تتوسط البلاد تماما تسمى درة الرحمن

16

اعتقد الكلام

بواسطة: ابراهيم

بتاريخ: الإثنين، 02 يناير 2012 11:40 ص

ده لو حصل حتحدث ثوره جديده لاننا حنرجع لتفصيل القوانين بطريقه عز وسرور على مقاس رجال اعمال منتمين للنظام واعتقد هده المره لن تكون ثوره بيضاء

17

قالك معارك وسيطرة؟؟؟؟؟؟؟

بواسطة: محمد صلاح

بتاريخ: الإثنين، 02 يناير 2012 11:45 ص

عنوان لا غرض له إلا التخويف.. مازهتقتوش من التخويف؟؟ صدقونى مش جايب نتيجة... فين المعارك وفين السيصرة؟؟
ناس بتشغل فلوسها من غير سرقة ولا احتيال ولا وسايط ولا عمولات ولا نهب لموارد الدولة ولا استغلال للمناصب والمحسوبيات. ناس رجال أعمال طبيعيين.. بيشتغلوا.. بيدوروا على فرص لتنمية أعمالهم بشكل قانونى وسليم ومشروع.
محدش فتح يعنى ملف سيطرة رجال الأعمال المسيحيين على الاقتصاد ليه؟ محدش بيقول ليه أنهم مسيطرين على سوق الدهب والجملة فى كل مكان فى مصر.. من الفجالة للوكالة لغيره لغيره؟ محدش بيفتح ملفات الاقتصاد الموازى ليهم داخل الأديرة ال محدش يعرف عنها أى حاجة ولا بتخضع لأى رقابة؟ مزارع ومصانع من كل شكل وراء أسوار الأديرة دون رقيب ولا حسيب؟
خلونا نحترم القارئ ونتكلم بشكل موضوعى. ال عايز مصلحة الوطن يبطل يفرق بين أبنائه ويعاملهم على قدم المساواة. يعنى لو المسيحيين أخدوا أكتر من حقهم.. المسلمين هيشيلوا منهم، لو خدوا أقل من حقهم.. هم هيشيلوا من المسلمين. والنتيجة ضد مصلحة الوطن ولو بعد حين.

اتقوا الله فى مصر.. اتقوا الله فى أمانة القلم

18

التخويف

بواسطة: طارق

بتاريخ: الإثنين، 02 يناير 2012 11:48 ص

ما سبب هذا الهجوم على رجال الأعمال المصريين مش يهود ................ يجب ترك الفذاعات ضد أى مواطن أو أحزاب أو كيانات طالما أنة بيشتغل طبقا للقانون .............. بلاش فذاعات.

19

اخي احمد صاحب التعليق رقم 7 ابجد حلوه خالص وقدمت حقائق بصوره مشوقه ... جزاك الله الف خير

بواسطة: ابوعمرالفاروق*

بتاريخ: الإثنين، 02 يناير 2012 11:58 ص

فووووووووووق

20

مرحبا بالاطهار فى عالم الاعمال

بواسطة: baheth

بتاريخ: الإثنين، 02 يناير 2012 11:59 ص

على الرغم من العنوان السخيف للمقالة (معارك وسيطرة) وهى مفردات تستخدم ضد كل ما هو اسلامى اسالك ما العيب فى هذا وكنتم من قبل تصمون اذانكم عن فساد عالم الاعمال لم يكن احد منكم يقترب من احمد عز وزكريا عزمى وساويرس ولا نرى استاسادكم الا على الاسلاميين

اضف تعليق

مشاركتك بالتعليق تعنى أنك قرأت بروتوكول نشر التعليقات على اليوم السابع، وأنك تتحمل المسئولية الأدبية والقانونية عن نشر هذا التعليق

بروتوكول نشر التعليقات من اليوم السابع