اتهام جندى أمريكى بحيازة أسلحة فى مؤامرة قاعدة فورت هود

الأربعاء، 10 أغسطس 2011 - 10:37 ص

قاعدة فورت هود

واشنطن (أ.ش.أ)

وجهت هيئة محلفين فيدرالية أمريكية، تهما تتعلق بحيازة الأسلحة للجندى الأمريكى ناصر جاسون عبدو المتهم بالتآمر لتفجير قاعدة فورت هود، وهى المنشأة العسكرية التى كانت مسرحا لإطلاق النار المميت عام 2009.

ووجدت هيئة المحلفين بولاية تكساس أن هناك أدلة كافية لمحاكمة عبدو الذى قال المدعون الفيدراليون إنه كانت بحوزته أسلحة نارية غير مصرح بها وذخيرة وبارود وساعات وأسلاك ومقالة بعنوان "اصنع قنبلة فى مطبخ والدتك".

وقال المدعون العامون إن عبدو، الذى يبلغ من العمر 21 عاما، كان يعتزم صنع قنبلتين وتفجيرهما فى مطعم يرتاده جنود قاعدة فورت هود.. وخلال جلسة المحكمة الأولى بدا عبدو متحديا وهتف باسم الرائد نضال حسن و "فورت هود 2009".

ويواجه حسن، الطبيب النفسى بالجيش الأمريكى، محاكمة أمام محكمة عسكرية بتهمة التورط فى حادث تم خلاله قتل 13 شخصا وأصيب 32 آخرون بجروح عام 2009، وهو يواجه عقوبة الإعدام فى حال إدانته.

وقد منح الجيش عبدو وضع الرافض للخدمة العسكرية لاعتبارات دينية أو أخلاقية فى حربى أفغانستان والعراق فى يونيو الماضى، بعد أن قال عبدو إن وضعه فى الجيش لا يتفق مع عقيدته الإسلامية. وقال المسئولون إنه تم نزع هذا الوضع عنه بشكل مؤقت بعد أن اتهمه مسئولون بوجود صور إباحية للأطفال على جهاز الكمبيوتر الخاص به.

وتغيب عبدو فى ذلك الوقت عن قاعدته التى كان يعمل بها وهى فورت كامبل شرقى ولاية كنتاكى فى 4 يوليو الماضى، وظل متغيبا حتى وقت اعتقاله.

لا توجد تعليقات على الخبر

اضف تعليق

مشاركتك بالتعليق تعنى أنك قرأت بروتوكول نشر التعليقات على اليوم السابع، وأنك تتحمل المسئولية الأدبية والقانونية عن نشر هذا التعليق

بروتوكول نشر التعليقات من اليوم السابع

الأكثر قراءة