كامل: زيادة الأجور بدءاً من الشهر المقبل

الخميس، 17 مارس 2011 - 04:50 م

الدكتور عبد المنعم كامل رئيس دار الأوبرا المصرية

كتبت شيماء عبد المنعم

اجتمع الدكتور عبد المنعم كامل رئيس دار الأوبرا المصرية بجميع العاملين فى المسرح الكبير أكثر من ساعتين لإطلاعهم على جميع الإجراءات التى تم اتخاذها وتنفيذها لصالحهم، وأعلن أنه تم وضع دراسة عادلة لزيادة الأجور المتغيرة، وسيتم البدء فى تنفيذها أوائل الشهر المقبل بناءً على دراسات علمية كاملة بما لا يؤثر أو يؤدى إلى عجز فى الميزانية.

وأوضح، أن هذا التعديل المبدئى يأتى لتحقيق مبدأ العدالة بين العاملين فى الأجور، كما تعهد كامل أمام الجميع بتنفيذ جميع الإجراءات الخاصة بصالح العاملين من زيادات فى الأجور وتشمل رفع الحوافز إلى 100% بدلاً من 30 و35% وتطبيق نظام بدل طبيعة العمل الذى ظل حبيساً لأكثر من 20 عاماً بنسبة 50%، بالإضافة إلى صرف إعانات فورية تقدر بخمسة عشرة آلاف جنيه فى حالات الوفاة أو العجز وزيادة قيمة مكافأة نهاية الخدمة لتصل إلى خمسين ألف جنيه بمعدل إجمالى ما يتقاضاه العامل من آخر أجر حصل عليه بنسبة 12 شهراً بعد أن كانت 3 أشهر فقط، موضحاً أن هذه اللائحة تم اعتمادها من الجهاز المركزى للتنظيم والإدارة والجهات المختصة قبل قيام الثورة بعام كامل، وأن هذه المميزات التى وضعت لأول مرة منذ نشأة الأوبرا سيستفيد منها العاملون مدى الحياة.

وأشار إلى أنه سيتم تنفيذ جميع هذه الإجراءات التى تم اتخاذها بداية من شهر يوليو القادم مع السنة المالية الجديدة، وهو الأمر الذى قابله العاملون بالترحاب والتصفيق الحاد.

وأكد أن دار الأوبرا تعد من الهيئات الوحيدة التابعة لوزارة الثقافة التى تعمل بخطوات إيجابية فى تنفيذ تلك المطالب المشروعة وناشد جميع العاملين بعدم تحميله أخطاء متراكمة منذ سنوات بعيدة، موضحاً أنه يعمل الآن لتحقيق المساواة والعدل بين جميع العاملين.

وقدم جميع العاملين بالأوبرا الشكر والاعتذار إلى الدكتور عبد المنعم كامل عما بدر من قلة من العاملين وخروجهم عن النص بطرق غير شرعية وأشادوا بموقفه الإيجابى لتحقيق مطالبهم الذين حاولوا تحقيقها منذ عشرات السنوات دون جدوى ووعدوا ببذل مزيد من الجهد من أجل الارتقاء بالوطن والحفاظ على الصورة المشرقة للأوبرا ورقى العاملين بها .

لا توجد تعليقات على الخبر

اضف تعليق

مشاركتك بالتعليق تعنى أنك قرأت بروتوكول نشر التعليقات على اليوم السابع، وأنك تتحمل المسئولية الأدبية والقانونية عن نشر هذا التعليق

بروتوكول نشر التعليقات من اليوم السابع