صورة مقتل "علياء المهدى" الكاذبة على الفيس بوك لـ"فتاة برازيلية"

الخميس، 01 ديسمبر 2011 - 02:53 ص

الفتاة البرازيلية شبيهة علياء المهدى الفتاة البرازيلية شبيهة علياء المهدى

كتب أحمد مرعى

أثارت صورة كاذبة على موقع التواصل الاجتماعى "فيس بوك" جدلاً، حيث تبين أنها "علياء المهدى" "التى نشرت صورتها عارية على مدونتها"، واتضح أن الصورة ليست لعلياء وإنما لفتاة برازيلية لقت حتفها إبان 2008 فى حادث مرورى فى سان باولو بالبرازيل.

وتظهر الصورة التى نشرها موقع متخصص فى الحوادث الفتاة مصابة فى رقبتها وممددة على سرير محمول والدماء تغطى فمها ورقبتها، ويبدو أن الرغبة فى التخلص من الفتاة علياء ماجدة المهدى أصبح حلماً كبيراً لدى الكثير من كارهيها والمعترضين على قيامها بنشر صورها، باعتبارها فتاة مصرية تمس بفعلها للفتيات المصريات ولا تمثلهن.

صور الفتاة البرازيلية دفعت إلى التكهن بأنها علياء ماجدة المهدى هو التقارب العمرى بين الفتاتين، إضافة إلى الملامح الشكلية ولون البشرة.

وكانت علياء المهدى قد أحدثت ضجة كبيرة بنشر صورتها عارية فى محاولة منها إلى لفت الأنظار إلى "العنف والعنصرية والنفاق والتحرش الجنسى" وغيرها من الممارسات السلبية المنتشرة فى المجتمع المصرى، بحسب المهدى، ومن ضمن ما يثير استياء الشابة التى يصفها البعض بالمتمردة على مجتمعها، إزالة المنحوتات التى تجسد عراة وحذف هذه المنحوتات وعدم الإشارة إليها فى الكتب.

يذكر أن هناك مقطع فيديو تم التقاطه من ميدان التحرير تبين قيام الثوار بضرب علياء ماجدة المهدى وطردها من ميدان التحرير.






تعليقات (147)

1

المشكله مش في علياء بس

بواسطة: hoss

بتاريخ: الخميس، 01 ديسمبر 2011 03:03 ص

ياجماعه احنا ليه متخيلين ان بقت كل مشكلتنا في علياء بس انا طبعا مش مع اللي هي عملته لكن الاول نشوف هي عملت كده ليه احنا مجتمع مغلق جنسيا عنده كبت جنسي وهي حبت تتمرد علي الواقع ده مع ان غيرها كتير بيعملوا كده بس مش بنفس الاسلوب سواء في الحدائق او في دور السينما وحتي في الاماكن العامه واظن كلنا عارفين ده كويس اوي اوي وفي اماكن كمان مخصصه لكده لكن احنا بنسكت لان ده بيحصل بس مش قدام الراي العام حتي لو شفنا بنت بتعمل كده في سينما او في حديقه لكن الدنيا قامت عشان علياء نشرت صورها قدام الراي العام لازم نعترف اننا عندنا مشكله جنسيه وياريت يامحرر تنشر بالله عليك والله تعبت من التعليقات التي لا تنشر اظن التعليق مفهوش كلام خارج ولا ايه رايك

2

عاااااااجل

بواسطة: مصري

بتاريخ: الخميس، 01 ديسمبر 2011 03:12 ص

صفحة اول حادث انتحار في 2012 لشاب يعلن الانتحار مطلع 2012

3

باسم بنات مصر العفيفات والمحترمات

بواسطة: مصرى وابويا مصري

بتاريخ: الخميس، 01 ديسمبر 2011 03:15 ص

الكل كان بيتمني انها تكون علياء هيا اللى ماتت فعلا لئنهاغلطة فى حق ربنا وحق نفسها وحق بلدها وحق انوثتها اللى اصبحت معدومه منها لكن لاعتاب على انثى لم تخاف من الله ونشرت صورها للناس اجمعين يقول الله عز وجل واذا بليتم فاستتروا انما الاخت حسبي الله ونعمه الوكيل فيها فضت نفسها على الملء ربنا يحفظ بنات مصر وبنات المسلمين فى العالم كله اللهم ءامين

4

؟؟؟

بواسطة: lمصطفى

بتاريخ: الخميس، 01 ديسمبر 2011 03:19 ص

ملهوش معنى الاعلام بقى تافه لابعد الدرجات هوه مش لاقى حاجه يكتبها

5

كان فى نفسى اسمع خبرها

بواسطة: مصرى

بتاريخ: الخميس، 01 ديسمبر 2011 03:19 ص

فوووووووووووووووووووووووق

6

ياريت

بواسطة: إيهاب

بتاريخ: الخميس، 01 ديسمبر 2011 03:23 ص

يارتها كانت هي؟

7

ياريت كانت هيا

بواسطة: احمد توفيق

بتاريخ: الخميس، 01 ديسمبر 2011 03:23 ص

ياريت كانت هيا
ربنا يريحنا منها ومن امثالها

8

عقبلها بجد

بواسطة: روان سعيد

بتاريخ: الخميس، 01 ديسمبر 2011 03:42 ص

عقبلها علشان الاشكال دى لايشرفنا ان تكون مصرية

9

ههههههه انا افتكرتة بجد

بواسطة: Tawabel

بتاريخ: الخميس، 01 ديسمبر 2011 03:43 ص

انا افتكرتها بجد و قلت حوار جديد حصل فى البلد اهو طلعت اشاعة بس برنس الى عمل الصور دى اى حد يصدقها

10

العار

بواسطة: الصعيدى

بتاريخ: الخميس، 01 ديسمبر 2011 03:52 ص

الصعايدة حكموا عليها محوا العار

11

الى تعليق رقم واحد

بواسطة: خلينا دافنين راسنا زى النعامة

بتاريخ: الخميس، 01 ديسمبر 2011 04:34 ص

والله كلامك صح وانا بؤيدك مليون فى المية وعلى فكرة دى الحقيقة وكلنا عارفين ان ده بيحصل فى اماكن كتير لكن احنا كمصريين نحب الحاجة تتعمل من ورانا قال يعنى مش شايفنها ,,,لكن لما نواجهها ولا اكننا نعرف ان ده بيحصل,,عمتا ده اخرته وحشة اوى علينا كلنا

12

إلى رقم (1) , بعد السلام :

بواسطة: M.Sabry

بتاريخ: الخميس، 01 ديسمبر 2011 04:44 ص

هذه المشكلة الجنسية و الكبت الجنسي و الانغلاق الجنسي و كل شىء جنسي يدور في كلامك يسمى عندنا نحن أهل الإسلام و الفطرة ( العفة )

13

علياء رمز الحرية لمصر

بواسطة: منار

بتاريخ: الخميس، 01 ديسمبر 2011 05:18 ص

انا نفسى اعمل زيها يا مجتمع متخلف كله من جوه بلاوى وعقد وكبت جنسى ومن بره بيدعوا الفضيلة
بجد انا بحترم علياء فى الى عملته هزت المجتمع المتخلف ده
وياريت لو بتنشروا الرأى والرأى الاخر تنشروا تعليقى

14

manar

بواسطة: miro

بتاريخ: الخميس، 01 ديسمبر 2011 05:55 ص

بلاش كسوف واعملى زيها مادام انتى بتأيديها اوى كده

15

سؤال لكل من تمنى الموت لعلياء...

بواسطة: مصرية مسلمة

بتاريخ: الخميس، 01 ديسمبر 2011 05:59 ص

مين فيكم معندوش خطيئة؟؟ مين فيكم عمره ما غلط؟؟ مين فيكم مش بيستنى يطلع الساحل كل سنة عشان يعيش حياته؟؟
ليه بتغفروا للذكر لو أخطأ مع ان ربنا ساوى فى العقاب..؟؟
ليه محدش علق على تهديدات الاغتصاب و السباب الخادش للحياء اللى جاتلها فى تعليقات الفيس بوك-مع ان الاغتصاب هو اللى عقوبته اعدام !
أنا مش مع اللى علياء عملته بس حتى العقاب و الحدود ليه أصول (اقروا سورة النور) لكن هى مقتلتش عشان تتعدم...

و بعدين الانترنت و القنوات الفضائية و الاعلام مليان بلاوى بقاله سنين...اشمعنى دى اللى وجعاكم؟

يا ريت تقروا تعليقى كويس قبل ما تردوا !

16

الي التعليق رقم 1

بواسطة: muneer

بتاريخ: الخميس، 01 ديسمبر 2011 06:17 ص

عيب عليك الكلام ده وايه انفتاح جنسي والكلام الفاضي الله يسلط عليك نفسك

17

الى كل من يقول ان هناك كبت

بواسطة: desert

بتاريخ: الخميس، 01 ديسمبر 2011 06:23 ص

اتقو الله فديننا امرنا الحياء والعفه اتقو الله فى انفسكم

18

الي منار 13

بواسطة: masri asel

بتاريخ: الخميس، 01 ديسمبر 2011 06:29 ص

انتي استحالة تكوني مصرية (مسلمة او مسيحية) لان ده ضد طبيعة اي دين

19

الى رقم ( 13 ) انتي انسانة لاتعلمي عن الحرية شيء

بواسطة: Azzam

بتاريخ: الخميس، 01 ديسمبر 2011 06:32 ص

هوه كل من تكلم او عمل اي شيء تبقا اسمها الحرية ابداااا ( الحرية لاتجرح الملايين ولا على حساب الاخرين ) اتقي الله في دنياك واخرتك ...........

20

ربنا يهديها

بواسطة: وليد السعيد

بتاريخ: الخميس، 01 ديسمبر 2011 06:38 ص

الحمد لله إنها مش علياء لأنها لو ماتت على ذلك سوف يحاسبها الله حساب شديد فندعوا الله لها التوبة و المغفرة و أن تعود لأن الواضح أنها فتاة صغيرة السن و أعتقد أن هناك من غرر بها و أخبرها أن تللك هى الحرية و غيرها من المعانى التى تجافى قيم و مبادىء الإسلام .

اضف تعليق

مشاركتك بالتعليق تعنى أنك قرأت بروتوكول نشر التعليقات على اليوم السابع، وأنك تتحمل المسئولية الأدبية والقانونية عن نشر هذا التعليق

بروتوكول نشر التعليقات من اليوم السابع

الأكثر تعليقاً