بلاغ ضد مدير أمن الإسكندرية بسبب الاعتداءات على الصحفيين

الإثنين، 21 نوفمبر 2011 - 06:31 م

مديرية أمن الإسكندرية

الإسكندرية - هناء أبو العز

تقدم اليوم 6 صحفيين، ببلاغ إلى المستشار عادل عمارة المحامى العام لنيابة شرق الإسكندرية، يتهمون فيه ضباط بمديرية أمن الإسكندرية بالاعتداء عليهم أثناء تغطيتهم أحداث الغضب بين المتظاهرين وقوات الأمن المركزى بمديرية أمن الإسكندرية مساء الأحد.

وحمل البلاغ الذى تقدم به محمود البكرى العفيفى المحامى، توجيه المسئولية لمدير أمن الإسكندرية لمسئوليته عن الضباط اللذين احتجزوا الزميل سرحان سنارة الصحفى بأخبار اليوم، لمدة 7 ساعات، واعتدوا عليه بالأيدى والأرجل، ومنعوه من تناول العلاج وقاموا بعصب عينيه، رغم أنه أخبرهم بأنه صحفى، وأبرز لهم كارنية نقابة الصحفيين والمؤسسة التى يعمل بها قبل احتجازه.

وكان سرحان سنارة، قد أضرب عن الطعام احتجاجاً على احتجازه داخل مقر مديرية أمن الإسكندرية منذ السابعة من مساء الأحد، وحتى فجر الاثنين، وذلك أثناء قيامه بتغطية أحداث مظاهرات المحتجين أمام مديرية الأمن.

وتضمن البلاغ اتهام عقيد بقسم شرطة الترحيلات بالإسكندرية، بالتعدى بالضرب على كل من الزميل أحمد طارق ـ الصحفى بوكالة أنباء الشرق الأوسط، وأحمد رمضان ـ المصور الصحفى بصحيفة التحرير، والتشابك بالأيدى مع محمد فؤاد ـ مدير مكتب الشروق بالإسكندرية، وعصام عامر "صحفى"، ورافى شاكر "مصور" بجريدة الشروق.

واتهم بلاغ الصحفيين، ضابط "شرطة الترحيلات" بالإسكندرية، بالاعتداء عليهم بالأيدى والسب والقذف أثناء أدائهم مهمة عملهم، فضلاً عن قيامة بتحريض الأهالى ضدهم مما كان قد يعرض حياتهم للخطر.

لا توجد تعليقات على الخبر

اضف تعليق

مشاركتك بالتعليق تعنى أنك قرأت بروتوكول نشر التعليقات على اليوم السابع، وأنك تتحمل المسئولية الأدبية والقانونية عن نشر هذا التعليق

بروتوكول نشر التعليقات من اليوم السابع