قيادى إخوانى فى مؤتمر بالعياط: من لا يريدون تطبيق الإسلام هم "الخمورجية والحشاشين والزناة".. وعائلات ساويرس وغالى وتكلا عملاء للخارج.. والعريان: الجيش لو اشتغل فى السياسة هتحصل مجازر

الأحد، 13 نوفمبر 2011 - 03:34 م

عصام العريان

كتب محمد حجاج وعلى حسان

أكد الدكتور عصام العريان، نائب رئيس حزب الحرية والعدالة الجناح السياسى لجماعة الإخوان المسلمين، والمرشح على قائمة الحزب لانتخابات مجلس الشعب بالجيزة، أنه لا يوجد أحد فى مصر يجرؤ أن يقول إنه ضد الإسلام وتطبيق الشريعة، سواء كان قبطيًا أو ليبراليًا أو يساريًا أو غيرهم، فالكل يقول إنه يريد الشريعة الإسلامية، وحين يأتى وقت الاستفتاء ويقول أحد لا نريد الشريعة ستظهر نواياه الخفية بأنه لا يريدها.

جاء ذلك على هامش مؤتمر حاشد حضره أكثر من 5 آلاف إخوانى من أعضاء الحزب وأهالى الدائرة، بينهم ما يزيد على 500 سيدة، إلى جانب باقى المرشحين على القائمة، وعدد من أعضاء الجماعة بقرية الرقة بمدينة العياط بالجيزة.

ووجه نائب رئيس الحزب كلامه للأقباط قائلاً "لن تجدوا حصنًا قويًا لعقائدكم وحقوقكم إلا فى الإسلام والشريعة"، مضيفًا "ربنا أمرنا بالعدل ونحن تعلمنا من الإسلام ذلك، ولا نريد أن نجرح أحدًا، وإذا كان على تطبيق القانون فإن القانون الإسلامى أنسب، فنحن نريد مصر الحرة الديمقراطية بمرجعيتها الإسلامية"، مشيرًا إلى أن الشعب سيقف وراء حزب الحرية والعدالة لأن برنامجه يستطيع أن يقنع الناس.

وأضاف "العريان" أن الجماعة ليست مشغولة بانتخابات الرئاسة حاليًا، لأن سلطة البرلمان هى التى توازى سلطة الرئيس، فلا يستطيع أحد مثل "السلمى" نائب رئيس الوزراء، أو يحيى الجمل، أن يحركوا البلد من خلال وثيقتهم الدستورية التى أعلنوا عنها، وقال "نحن نقول لهم من فوضكم بالحديث باسم الشعب، فنحن نرفض أى إلغاء لإرادة الشعب المصرى ونرفض وصاياهم، وهذا يدل على أن هؤلاء الأشخاص لا يثقون فى الشعب".

وتابع "العريان" هجومه على وثيقة "السلمى" قائلاً "نحن قلنا بوضوح إذا لم يعلن السلمى والمجلس العسكرى سحب هذه الوثيقة فسنكون فى التحرير لنقول لهم نرفض وصاياكم على حرية وإرادة الشعب، فالشعب هو من يصنع دستوره"، لافتًا إلى أن هناك رفضًا قاطعًا لإقحام الجيش نفسه فى السياسة، وقال "نحن لن نبخل عليه بجنيه أو حتى مليار ولكن دون أن يدخل فى السياسة، وذلك حتى يعود إلى دوره المهم فى حماية البلد، فنحن على وشك حرب، وخاصة مع الظروف المضطربة التى تعيشها المنطقة فى الوقت الحالى".

وقال "العريان": "لو الجيش دخل نفسه فى السياسة بعد كده هينزل دباباته فى الشارع، ولو واجه الشعب هتحصل مجازر، وهنا نقول لمن يريدون أن يقحموا الجيش فى السياسة إننا نرفض رفضًا قاطعًا حتى يبقى الجيش والشعب إيد واحدة كما كان، والشعب لو مش موافق على الحكومة يغيرها"، مشيرًا إلى أنه يجب أيضًا أن يبتعد القضاء عن السياسة، وألا يخلط أوراقه بها.

وعلق "العريان" على قرار القضاء الإدارى بمنع فلول "الوطنى" من الترشح فى الانتخابات البرلمانية القادمة قائلاً: "القاضى الذى أصدر الحكم أراد أن يصحح التأخير فى القرارات والقوانين، والقاضى أصدر هذا كمضطر عشان هو فى الآخر مواطن"، لافتًا إلى أن الحياة السياسية يجب أن تنضبط من خلال الشعب حتى تتحقق الحياة السياسية السليمة، ولذلك "فنحن نصر على أن هذه الانتخابات ستكون أخطر انتخابات فى تاريخ مصر والمصرين الحاضر والمستقبل".

وأضاف "العريان" أن مصر الآن بها تعددية يجب أن نحترمها، ويوجد أيضًا اختلاف فى الآراء، وقال "لدينا الآن أحزاب متعددة، إسلامية وسلفية وليبرالية، وهناك أحزاب كثيرة للفلول، وهذا سيفرز خطابات مختلفة لدى المواطن"، وتابع قائلاً "فيه ناس مثقفين بنقابلهم فى حياتنا بيتهموا الناس الفقرا والغلابة اللى لابسين جلابية وعمة إنهم ما بيفهموش حاجة، وأنا أقول لهم إن الناس دى بتفهم أكتر من أستاذ جامعة، لأن هذه الناس هى اللى علمتنا وفهمتنا، فهم أذكياء جدًا، فأنا فلاح وعشت مع الفلاحين وهم علمونا نوزن الأمور".

واستطرد "العريان" قائلاً: المثقفين اللى ما خرجوش من القاهرة ما يعرفوش مصر والمصريين، وده اللى بيميز الإخوان المسلمين عنهم، فأنا مثلاً ذهبت إلى كل المحافظات والبلاد، فنحن موجودين وسط الناس وعايزين باقى المعارضين ينزلوا الشارع ويشوفوا المصريين على أرض الواقع، فحزب الإخوان يتبنى فى برنامجه مطالب الفقراء والمسلمين، على الرغم من أنهم اتهمونا بأننا هنعمل مشكلة فى السياحة، فنحن نقول لهم إن نسب الإشغال زادت فى الأسابيع الماضية، والسياح لم يخافوا من الإخوان ولا من مصر القوية، وهييجوا البلد لما يحسوا إننا محترمين بلدنا وبنحترم شعبها، فنحن نريد مصر لكل المصريين، وعايزينها قوية ما تدخلهاش أيادى أجنبية تعبث فيها وتثير الفتن، فنحن نريد مصر بأموال المصرين وبتمويل المصريين، فاليوم نجد ملايين الدولارات تتدفق على مصر لتمويل الأحزاب لتسير فى اتجاه معين".

وقال "العريان": "نحن نلتقى دون رقابة تحفنا الملائكة ويرعانا الله وحده"، لافتًَا إلى أن الحرية لها ثمن غالٍ، وأن الأموال التى سرقت لن يستردها سوى الشعب، وأن البداية الصحيح لنا كمواطنين تكون باختيار ذوى العلم الذين يحفظون مقدرات الشعب والأمة، والذين يرعون الله فيكم، والذين لن يكرروا فساد العهد البائد، مضيفًا "نحن أمام خيارين، أما أن نعيد أموالنا المنهوبة ونقف فى الطريق الصحيح، أو نفوت على أنفسنا الفرصة وننتظر أخرى ولن تأتى، وعشان كده الخطوات القادمة ستكون مهمة لأننا سنستلم فيها سلطة كبيرة، وسنطالب المجلس العسكرى فورًا بأن يسلم السلطة عقب الانتخابات مباشرة حتى يعود إلى ثكناته مرة أخرى.

ومن جانبه شن الشيخ سيد عبد الكريم، أحد قيادات جماعة الإخوان المسلمين، هجومًا شديدًا على من لا يريدون تطبيق الشريعة الإسلامية فى مصر قائلاً: "من لا يريد ألا يكون الإسلام مرجعًا هم خمورجية وسكارى، وده لأن الإسلام بيرفض ويحرم شرب الخمر، ومن لا يريدون تطبيق الشريعة هم الحشاشون لأن الإسلام يحرم المخدرات وتجارة البانجو الذى يدمر الشباب لصالح إسرائيل".

وتابع الشيخ عبد الكريم هجومه قائلاً: "وإذا قال الإسلام (ولا تقربوا الزنا) فمن لا يريد تطبيق الشريعة الإسلامية فهم الزناة وحراس الشقق المفروشة، ومن لا يريدون تطبيق الشريعة الإسلامية ويماطلون لعدم تطبيقها هم اللصوص لأن الإسلام يدعو إلى قطع يد السارق"، مشيرًا إلى أن من لا يريدون أيضًا تطبيق الإسلام هم أصحاب المحسوبية والمصالح الشخصية، ويريدون أن يكون الإسلام على الوصفة الأمريكية والروسية واليهودية، بأن يكون مسلمًا وحشاشًا، موضحًا أن الإسلام كتاب وسنة، وهؤلاء المرضى لا يريدون تطبيقه.

ودعا "عبد الكريم" الأقباط بألا يرضوا أن يكونوا عملاء، كما فعلها من قبل ثلاث عائلات فى مصر، "غالى وساويرس وتكلا"، كانوا عملاء للخارج.

ومن جانبها قالت الدكتور سماح السيد الملاح، المرشحة على قائمة الحزب بالدائرة الثانية بالجيزة، إن دور المرأة فى الحزب مؤثر فى المرحلة القادمة، وإن المرأة سيكون لها دور أكبر فى بناء مصر بعد انتهاء عصر الظلم والإطاحة بالطاغية، مستندة بأحاديث الرسول عليه الصلاة والسلام عن المرأة ووجودها فى الإسلام، مشيرة إلى أن أول خطوة فى بناء مصر هى الانتخابات، وأن المواطن له دور كبير فى ذلك، لافتة إلى أن أعين العالم متجهة حاليًا إلى مصر بعد الثورة العظيمة.

وطالبت "الملاح" سيدات الإخوان وغيرهن بضرورة المشاركة فى الانتخابات المقبلة باختيار ممثليهم، معتبرة أن ذلك أمانة ستسأل عنها المرأة يوم القيامة أمام الله، مضيفة أن برنامج الحزب يحافظ على هذا، لافتة إلى أن الكوادر الطبية والتمريض تعانى نفس المعاناة التى يعانيها المرضى، ولذك فإن بناء وطن جديد يأتى من خلال بناء إنسان جديد.

وقال الدكتور حسام شندى، مسئول الإخوان بالعياط، إن المدينة تعانى من مشاكل كثيرة، على رأسها عدم وجود مشروعات صناعية كبيرة توفر فرص عمل، مما يجعل الأهالى يهاجرون إلى القاهرة و6 أكتوبر، بالإضافة إلى أزمة المواصلات التى أصبحت محتكرة من قبل البعض، مطالبًا رئيس حزب الحرية والعدالة بإنشاء مقر للحزب بجنوب مدينة العياط، مضيفًا أن رد الجميل من قبل المرشحين فى حالة فوزهم هو حل مشاكل وأزمات المواطنين بالقرى.










تعليقات (20)

1

كلام ينفذ للقلب

بواسطة: أحمد الدق

بتاريخ: الأحد، 13 نوفمبر 2011 03:54 م

على فكرة انتو كلامكم جميل وصادق . ولا يخرج الا من ناس مثقفة وواعية .

2

الناس دي هتخرب البلد

بواسطة: يوسف

بتاريخ: الأحد، 13 نوفمبر 2011 03:55 م

اي كلام وخلاص لبانه وقاعدين يندغوا فيها انا واحد مصري ومش موافق علي الكلام ده وانا لا خمرجي ولا حشاش ولا اي حاجه انسان مصري ملتزم وده يرجه الي التربيه الصحيحه والاصول الي غرسها اهلي وديني مند صغري
علمو الناس تبقي نظرتها للمراءه نظره بسيطه علموا الناس تخاف من ربنا وتحبه وتصلي علشان هيا بتحب ربنا وميعملوش غلط علشان ميزعلوش ربنا ويهزبوا انفسهم وده اهم من تطبيق الشريعه 100 الف مره لان النفس البشريه اماره بالسوء مش هيفرق بقي مع الي ناوي يغلط ايه نوع الحكم

3

خير دعاية

بواسطة: واحد معدي!

بتاريخ: الأحد، 13 نوفمبر 2011 03:59 م

للاحزاب الليبرالية.....شكرا!

4

الله اكبر

بواسطة: dandy

بتاريخ: الأحد، 13 نوفمبر 2011 04:00 م

الأحزاب الأسلامية هي اختياري الأول في الأنتخابات

5

+ + + ( إيد واحدة لإسقاط أحلامهم ) + + +

بواسطة: مصرى

بتاريخ: الأحد، 13 نوفمبر 2011 04:11 م

( مسيحى + صوفى + ليبرالى + علمانى ) = فشل هؤلاء .

6

ابتديتها بالتخوين..وهاتنهيها بالتكفير ان شاء الله

بواسطة: طبيب مفروس

بتاريخ: الأحد، 13 نوفمبر 2011 04:11 م

يعنى أصبح اللى رافض تطبيق الشريعة بطريقتكم كافر و داعر...ما يمكن هو ليه وجهة نظر فى طريقة تطبيق الشرع غيرك...وعيب واحد زيك يرمى التهم جزافا كدة؟؟..لو عندك دليل عمالة أو خيانة على حد روح بلغ لكن للأسف دى طريقتكم الحقيرة فى التخوين عشان الكل يخاف منكم
على فكرة اللى بتعملوه ده عادى فى السياسة...بس عيب تعملوه بإسم الدين..لأن الدين أشرف من كدة

7

لقد اضللتم عبادى هؤلاء فذوقوا عذاب الحريق

بواسطة: moh

بتاريخ: الأحد، 13 نوفمبر 2011 04:12 م

انتم ابعد الناس عن الاسلام ومش كل من ربى دقنه يتكلم عن الاسلام ولو على الاسلام فالسلفيين اولى منكم

8

أحذرو الدكتاتوريه القادمه متخفيه تحت عبأة الدين

بواسطة: مهندس /محمد على منصور

بتاريخ: الأحد، 13 نوفمبر 2011 04:13 م

لقد ظهرت أنياب دكتاتوريه الأخوان و السلفيين إنهم يسبون الأخرين ولم يقولو ماذا يريدون لمستقبل مصر فاحذر ياشعب مصرز

9

للشيخ سيد عبد الكريم "فقط"

بواسطة: Dr. Sameh Metry

بتاريخ: الأحد، 13 نوفمبر 2011 04:14 م

ومن جانبه شن الشيخ سيد عبد الكريم، أحد قيادات جماعة الإخوان المسلمين، هجومًا شديدًا على من لا يريدون تطبيق الشريعة الإسلامية فى مصر قائلاً: "من لا يريد ألا يكون الإسلام مرجعًا هم خمورجية وسكارى، وده لأن الإسلام بيرفض ويحرم شرب الخمر، ومن لا يريدون تطبيق الشريعة هم الحشاشون لأن الإسلام يحرم المخدرات وتجارة البانجو الذى يدمر الشباب لصالح إسرائيل".

يا شيخ سيد عبد الكريم : أنا لا شريب خمر، التدخين امتنعت عنه منذ عام 1994 ولم أدخن "الحشيش" ومشتقاته على الاطلاق، رغم جميع مسلمى، وأصدقائى، من المغرب العربى، وخصوصا المغاربة، لايعتبرون "الحشيش" حرام أو محرما وكما يقولون ويرددون بأنه لايوجد نص فى "القرأن" يمنع تدخينه. وهؤلاء "عرب شمال أفريقيا" منهم من يدخن "الحشيش" ومنهم من لايدخن ويعتبرونه شئ عادى. وتجار "الحشيش"، سواء قطاعى أو جملة من المهاجرين العرب فى أوربا قاطبة. أن لم تكن تعرف ذلك فأنت مغيب فعلا. المغرب : يجيز زراعة الحشيش واقتنائه وخصوصا فى شمال المغرب، وأعتقد بأن المغرب "مملكة" ودولة عربية.

كتبت لك ذلك لكى تتنور وتعرف أنت بتتكلم فى أى موضوع، بدلا من رميك الناس و"بجهل" شديد بالكبائر، ووصمهم بالخيانة وكلامك الذى ليس له أى معنى سوى "الحقد".

أنا رغم عدم معارقتى للخمر وعدم تدخينى المخدرات بكل أنواعها، الا أننى : لاأريد تطبيق الشريعة الاسلامية على. الرسالة وصلت يا حضرة الشيخ/سيد عبد الكريم ؟

لقد استفزتنى بكلامك المكتوب أعلاه : يا أخى لسنا نعاج أو حيوانات تفرض عليهم رأيك، طيب ازاى وكيف تتحدث عن "الديموقراطية" وأنت "ديكتاتوريا" ؟ أشرح لى هذه النقطة.
لقد خلقنا الله -سبحانه وتعالى- أحرارا.

لم أسمع عنك ال30 سنة الماضية ؟؟ أين كانت شجاعتك سابقا؟؟ أم أن رياح الحرية الى هبت عليك أعطتك قوة لفرض "الديكتاتورية" على فئة من الشعب؟؟.

من فضلك يا يوم سابع أنشر بحق الرد ولك الشكر.

د. سامح مترى (المصرى الصميم والوطنى والمحب لكل أبناء بلده مصر العظيمة)

10

الأسلام قادم

بواسطة: سعد المصرى

بتاريخ: الأحد، 13 نوفمبر 2011 04:16 م

مش عارف لية بعض المصرين يخشون من قدوم الاسلامين ومصر عاشت تجربة الأشتراكيه والرأسماليه والأثنين ثبت فشلهم ياريت نعطى فرصة لتجربة الدولة الأسلامية لأن الأسلام نظام شامل للرأسمالية والأشتراكية وحريه الفرد مع الحفاظ على الحقوق والقيم المجتمعيه واذا لا قدر الله فشلنا يبقى العيب فى المسلمين وفى فهمهم للأسلام والأسلام ساعتها من سوء فهمنا وفى الحاله دية ميدان التحرير موجود وبقدر نغير من تانى بس المهم نخوض التجربه قبل ما نحكم عليها بالفشل

11

تشويه الاسلام من قبل هؤلاء

بواسطة: Rango

بتاريخ: الأحد، 13 نوفمبر 2011 04:17 م

طريقة كلام متدنية من يتكلم بهذه الطريقة لا يصلح ان يحكم مصر او ان يتكلم بأسم الاسلام فهو يشتم وتكلم بالباطل والاسلام يدعوه الي غير ذلك اذا كنت انت تفعل غير ما يقوله الله لك كيف تتكلم باسم الاسلام

12

مش عارف ؟؟؟؟؟؟

بواسطة: YASSER

بتاريخ: الأحد، 13 نوفمبر 2011 04:19 م

يا أخى ليه مش قادر أصدقك ...كلامك وأسلوبك بيعصبنى .....انا صوتى مش ليكم أبدا

13

بركاتك يا ثورة

بواسطة: احمد الغزولي

بتاريخ: الأحد، 13 نوفمبر 2011 04:19 م

25 خسااااااااااااااير... الله يرحمك يا مصر.. عصر الظلام ات لا محالة و ساعتها بجد بجد هنقول ولا يوم من ايامك يا مبارك حيث لا ينفع الندم

14

يسلم فمك ياشيخ سيد عبدالكريم

بواسطة: بساط الريح

بتاريخ: الأحد، 13 نوفمبر 2011 04:21 م

الله عليك

15

الشريعة باذن الله

بواسطة: ازهرى سلفى من بورسعيد

بتاريخ: الأحد، 13 نوفمبر 2011 04:23 م

بارك الله فيكم. واعلموا ان السلفيين يحشدون قواهم للوقوف بجانبكم انتم وحزب النور وربنا ينفع بكم.."اللهم استعملنا ولا تستبدلنا"

16

هنتخب الاخوان والحرية والعدالة وبرنامجهم مقنع جد

بواسطة: شرين

بتاريخ: الأحد، 13 نوفمبر 2011 04:24 م

قرات برنامج الحرية والعدالة واقتنعت بيه جد واتمنى ان الحزب يبدا فتنفيذه فورا بعد اعلان النتيجة بالنجاح ان شاء الله وانا مطئن لحكم الاخوان وانا بحب الاخوان ومش خايف منهم

17

هل الاسلام هو قتل الراي والمرتد

بواسطة: محمود

بتاريخ: الأحد، 13 نوفمبر 2011 04:24 م

هل نحن سفاحون
لماذا ندخل الدين بالسياسه؟؟؟؟

18

ابدأ بنفسك

بواسطة: سعيد

بتاريخ: الأحد، 13 نوفمبر 2011 04:24 م

ادى الشيخ عبد الكريم اللى عاوز يطبق الشريعة بيتهم الناس انهم عملاء بدون اى دليل ....ياريت الناس تلتزم وتبدأ بنفسها

19

الله أكبر ولله الحمد

بواسطة: مصطفى

بتاريخ: الأحد، 13 نوفمبر 2011 04:26 م

بالتوفيق للأحزاب السياسية حزب النور ، والأصالة، وحزب الحرية والعدالة، .

20

فرض الشريعة بالامر المباشر

بواسطة: ممدوح المصري

بتاريخ: الأحد، 13 نوفمبر 2011 04:28 م

من اوصل مصر الي هذة الدرجة ومن سوف يطبق الشريعة علي الشعب هؤلاء القتلة قتلة الاجانب وقتلة اصحاب محلات الذهب وسرقة محلاتهم ام قتلة الرئيس ام قتلة الاطفال والان يهددون ويتوعدون ان عمل الجيش بالسياسة سوف تحصل مجازر هل تملكون السلاح لتقوم مجازر مع الجيش فليعلم الجميع ان هتلر وصل الحكم بالديمقراطية ودمر المانيا بالديمقراطية ووثيقة السلمي ماهي الا ضبط ايقاع الدستور حتي لاننحرف عن المسار الديمقراطي التي قامت من اجلة الثورة ونحن اصحاب الثورة وليس انتم

اضف تعليق

مشاركتك بالتعليق تعنى أنك قرأت بروتوكول نشر التعليقات على اليوم السابع، وأنك تتحمل المسئولية الأدبية والقانونية عن نشر هذا التعليق

بروتوكول نشر التعليقات من اليوم السابع

الأكثر قراءة

الأكثر تعليقاً