مقتل الشيخ باسل سالم الصباح بعد إطلاق نار عليه

الجمعة، 18 يونيو 2010 - 10:37 ص

وزير الخارجية الكويتى الشيخ محمد صباح السالم

الكويت (أ.ش.أ)

نعى الديوان الأميرى بالكويت بعد منتصف ليلة أمس الخميس، المغفور له الشيخ باسل سالم صباح السالم عن عمر يناهز 52 عاما، وسيوارى جثمانه الثرى صباح غد السبت.

وذكرت مصادر مطلعة أن الشيخ باسل الصباح لقى حتفه نتيجة إطلاق نار عليه من قبل - ف.ع.ج - وأن القاتل كان يجلس فى ديوانية الشيخ باسل فى قصر المسيلة، حيث كانا فى اجتماع بحضور آخرين، وبعد وقت قليل طلب القاتل من المرحوم الشيخ باسل التحدث معه على انفراد فى إحدى الغرف، وما هى إلا لحظات حتى سمع
الحضور صوت إطلاق نار، فتوجهوا إلى الغرفة ليعثروا على الشيخ باسل مصابا بطلقات نارية، فتم نقله على الفور إلى مستشفى مبارك لكنه فارق الحياة قبل وصوله إلى هناك.

وأكدت المصادر أن المعاينة الأولية من قبل الطبيب الشرعى دلت على أن المرحوم أصيب بـ7 طلقات نافذة من مسافة قريبة، موضحة أن أجهزة وزارة الداخلية الكويتية تمكنت من ضبط القاتل داخل قصر المسيلة، وأن النيابة باشرت التحقيق مع شهود الواقعة، كما كلفت إدارة مسرح الجريمة فى الإدارة العامة للأدلة الجنائية بالانتقال إلى موقع الحادث ومعاينته.

والفقيد حفيد أمير الكويت الراحل الشيخ صباح السالم، ووالده الشيخ سالم صباح السالم كان وزيرا للداخلية والخارجية، وعمه الشيخ على صباح السالم كان وزيرا للداخلية والدفاع، وعمه الآخر هو وزير الخارجية الكويتى الحالى الشيخ محمد صباح السالم.

لا توجد تعليقات على الخبر

اضف تعليق

مشاركتك بالتعليق تعنى أنك قرأت بروتوكول نشر التعليقات على اليوم السابع، وأنك تتحمل المسئولية الأدبية والقانونية عن نشر هذا التعليق

بروتوكول نشر التعليقات من اليوم السابع

الأكثر قراءة