السبت، 19 أغسطس 2017 11:06 ص
خالد صلاح

بالصور: "البرادعى" فى أول جولة له بـ "الشارع".. زار خان الخليلى ومسجد السلطان "بن قلاوون ".. وصلى الجمعة فى الحسين وسط حشد جماهيرى وهتافات مؤيديه

الجمعة، 26 مارس 2010 03:46 م
بالصور: "البرادعى" فى أول جولة له بـ "الشارع".. زار خان الخليلى ومسجد السلطان "بن قلاوون ".. وصلى الجمعة فى الحسين وسط حشد جماهيرى وهتافات مؤيديه أول جولة للبرادعى بالشارع المصرى بعد طرحه لمنصب الرئاسة

كتبت نورا فخرى - تصوير أحمد إسماعيل

أدى الدكتور محمد البرادعى- المدير السابق للوكالة الدولية للطاقة الذرية ورئيس الجمعية الوطنية للتغيير- صلاة الجمعة فى مسجد الحسين، ليلتقى بعدها بالمصلين فى أول جولة له بالشارع المصرى، وفى رسالة منه إلى منتقديه من أنه بعيد عن الشارع. رافق البرادعى فى جولته بالحسين شقيقه على و 10 من أعضاء الحملة المستقلة من بينهم عبد الرحمن يوسف- مقرر الحملة.

والتف عدد كبير من المصلين حول الدكتور البرادعى عقب خروجه من المسجد، لمصافحته والتقاط الصور له بينما بدأ أعضاء الحملة المستقلة لدعم البرادعى فى ترديد الهتافات "التغيير.. التغيير"، وتباينت تعليقات الجماهير حول النزول الأول للدكتور محمد البرادعى، للشارع ما بين التأييد له والشعور بالإحباط مما أسموه الأوضاع الحالية للبلاد.

بدأ البرادعى بزيارة خان الخليلى قبل أداء صلاة الجمعة، ثم زار مسجد السلطان "ابن قلاوون" وسط هتافات من المواطنين : "هل فى تغيير بجد يا دكتور بجد"، "إحنا معاك يا دكتور". ورغم التكثيف الأمنى الذى تواجد حول المسجد إلا أنه لم يحدث أى مضايقات أمنية واكتفى الأمن بملاحقة الركب.

ووصف عبد الرحمن يوسف- مقرر الحملة المستقلة لدعم البرادعى- الدكتور "البرادعى" بأنه رجل بسيط ويسير وسط المواطنين بعيدا عن أى حماية دولية أو دبلوماسية، يحميه فقط مواطنون البسطاء، نافيا أن تكون الجولة فى إطار الدعاية الانتخابية للبرادعى. وقال عبد الرحمن، إن التفاف المصريين حول "البرادعى" دليلا على شعبيته، مشيرا إلى أن اللقاء اليوم بدأ ناجحا وطبيعيا ولم يكن مصطنعا.

وأرجع عبد الرحمن- عدم اعتراض الأمن للبرادعى، إلى أنه كان يؤدى الصلاة مثل أى مواطن وبشكل متحضر دون إثارة أى مشاكل. فيما قال عبد الرحمن سمير- عضو الحملة أن اللقاءات التى ستجمع الدكتور البرادعى مع المواطنين ستتكرر خلال الفترة القادمة حيث سيقوم بجولتين الأسبوع الحالى.




الدكتور محمد البرادعى يرتدى حذاءه عقب أدائه صلاة الجمعة بمسجد الحسين





يستعد للخروج من المسجد وسط التفاف من المصلين





يخرج ممسكاً بيد شقيقه على





البرادعى يتجول بمنطقة الحسين الأثرية





التفاف جماهيرى وإعلامى حول البرادعى





يتبادل الحديث مع أحد شباب الحملة المستقلة لدعمه





يتوجه نحو سيارته بعد انتهاء أولى جولاته الجماهيرية





استقيال جماهيرى للبرلدعى بالأحضان






لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة



مشاركتك بالتعليق تعنى أنك قرأت بروتوكول نشر التعليقات على اليوم السابع، وأنك تتحمل المسئولية الأدبية والقانونية عن نشر هذا التعليق بروتوكول نشر التعليقات من اليوم السابع
الرجوع الى أعلى الصفحة