هل يؤثر سرطان البروستاتا على القدرة الجنسية؟

الخميس، 23 ديسمبر 2010 - 05:08 م

صورة أرشيفية

كتبت سارة حجاج

أرسل لنا قارئ يسأل: ما سرطان البروستاتا وهل يؤثر استئصالها على القدرة الجنسية؟

يجيب عن هذا السؤال الدكتور حامد عبد الله أستاذ الأمراض الجلدية والتناسلية والعقم كلية طب قصر العينى قائلا: أولا يجب أن نعلم أن الحالة التى يتوجب فيها استئصال البروستاتا بشكل كامل هى حالات الإصابة بالأورام والتضخمات الخبيثة أما بالنسبة للتضخم الحميد فغالبا ما يتم استئصال جزئى للبروستاتا.

وليس صحيحا أن استئصال البروستاتا يقضى على الحياة الجنسية للرجل بشكل نهائى ولكن من الممكن أن يتسبب فى بعض الآثار السلبية عليها والتى تنتج من استئصال البروستاتا سواء بشكل كلى أو جزئى و تتمثل فى فقدان تام للقذف بمعنى أن العملية الجنسية تتم بشكل طبيعى فى جميع مراحلها مع وصول الرجل للنشوة الجنسية ولكن بدون قذف وإن كانت هذه المشكلة لا تؤثر على سير العملية الجنسية إلا أنها من الممكن أن تؤثر على الحالة النفسية للرجل والمرأة لشعورهم بأن هناك شيئا غير طبيعى لم يعتادا عليه من قبل.

أما بالنسبة للآثار الأقل شيوعا وهى غالبا ما تحدث فى حالات الاستئصال الكلى للبروستاتا والتى تتطلب استئصال العصب المؤدى إلى القضيب وفى هذه الحالة لا يحدث انتصاب نهائيا.
أما فى حالة ما أصيب المريض بضعف جنسى نتيجة عملية الاستئصال بشكل عام فيتم العلاج عن طريق استخدام أدوية بالفم مثل الفياجرا وفى حالة عدم الاستجابة لهذه الأدوية نلجأ للحقن الموضعى وفى حالة فشل الحقن يكون الحل الأخير هو تركيب دعامة داخل العضو الذكرى.

لا توجد تعليقات على الخبر

اضف تعليق

مشاركتك بالتعليق تعنى أنك قرأت بروتوكول نشر التعليقات على اليوم السابع، وأنك تتحمل المسئولية الأدبية والقانونية عن نشر هذا التعليق

بروتوكول نشر التعليقات من اليوم السابع

الأكثر قراءة

الأكثر تعليقاً