ما أسباب الإصابة بـ"الباروتيد"؟

السبت، 06 نوفمبر 2010 - 12:14 م

ما أسباب الإصابة بـ"الباروتيد"؟

كتبت سحر الشيمى

أرسلت نادية خليل عبد الله تسأل: ما أسباب الإصابة بـ"الباروتيد"، وما الأعراض التى تظهر على المريض؟

ويجيب الدكتور أنور الشافعى، استشارى الأنف والأذن والحنجرة، قائلا، "الباروتيد" مرض معروف عند العامة بالغدة النكافية، وينتج جراء الإصابة بفيروس النكاف الذى يعمل على تورم الغدد النكافية، والتى تقع بين الأذن والفكّ، ويعانى الشخص المصاب من آلام أثناء المضغ يشعر بها المريض فى أذنيه، التهابات بالحلق، ارتفاع فى درجة الحرارة، حدوث قشعريرة، آلام بالعضلات، عزوف عن تناول الطعام، والشعور بصداع.

وينتقل هذا المرض من شخص لآخر من خلال لعاب المريض الذى يحمل الفيروس، ومن خلال عطس هذا الشخص المصاب فى وجه شخص معافى أو مسك المريض بيديه المحملة بالرزاز أسطح الأماكن، ثم جاء إنسان ولامس هذه الأسطح، فإن الفيروس ينتقل إليه مباشرة.

ويشير الدكتور أنور إلى أن سبل الوقاية وتناول التطعيم الذى يتم إعطاؤه للأطفال فى سنواتهم الأولى، هو خير حافظ لهم من الإصابة بهذه العدوى، وإن كان هناك احتمالية فى إصابة الأشخاص فى السنوات المختلفة من العمر، لكن فى الأطفال يكون أكثر، وتتمثل مضاعفات هذا المرض فى حدوث التهاب بالغدة الدرقية والدمعية والغدد اللعابية، ولكن هذا يكون فقط للأشخاص المصابين وتجاوزوا سن البلوغ، بينما دون ذلك، فإنه لا تحدث مضاعفات، إلا أن من أهم سبل الوقاية عزل الأطفال المرضى عن أخواتهم أو زملائهم الأصحاء.

لا توجد تعليقات على الخبر

اضف تعليق

مشاركتك بالتعليق تعنى أنك قرأت بروتوكول نشر التعليقات على اليوم السابع، وأنك تتحمل المسئولية الأدبية والقانونية عن نشر هذا التعليق

بروتوكول نشر التعليقات من اليوم السابع

الأكثر قراءة