حملة اعتقالات بميدان التحرير قبل زيارة أوباما

الأربعاء، 03 يونيو 2009 - 09:03 م

زيارة أوباما حولت القاهرة لثكنة عسكرية زيارة أوباما حولت القاهرة لثكنة عسكرية

كتب محمد منير وأحمد مصطفى

شنت قوات الأمن حملة اعتقالات واسعة بمنطقة وسط البلد، مساء اليوم، الأربعاء، أثناء توجه عدد من الصحفيين والناشطين من حركة "كفاية" إلى ميدان التحرير، للمشاركة فى الاعتصام ضد زيارة الرئيس الأمريكى باراك أوباما.

واعتقل الأمن كلاً من: د.كريمة الحفناوى، ود.يحيى قزاز، والمهندس محمد الأشقر، ود.عبد الحليم قنديل، والصحفى ساهر جاد.. وقال شهود عيان إن قوة من المباحث اختطفت يحيى قزاز.. ومازالت قوات الأمن تطارد المحاولين المشاركة فى الاعتصام فى الشوارع المؤدية لميدان التحرير.

ورصد اليوم السابع انتشار المئات من رجال الشرطة السريين وقوات مكافحة الشغب يحتلون النواصى والإشارات المؤدية إلى شوارع وسط القاهرة، كما رصد العشرات منهم يسيرون بناصية شارع طلعت حرب بمحازاة شركة بنها للصناعات الإلكترونية متجهين إلى ميدان طلعت حرب، والذى تم احتلاله من قبل أفراد وسيارات قوات الأمن المركزى، كما تم التنبيه على العديد من المارة بعدم الوقوف أمام المحلات، وتم التنبيه على أصحاب المحلات بعدم ترك زبائنهم يقفون خارج المحلات.

وقال مصدر أمنى إن التعليمات صريحة وهى "المنع"، كما تم الدفع بعشرات السيارات لاستخدامها فى إبعاد أى من النشطاء أو المعتصمين، كما تم منع فريق قناة العربية الفضائية من التواجد فى ميدان التحرير.

وأضاف المصدر أنه تم نشر العديد من رجال الشرطة السريين على المقاهى المتواجدة بمنطقة وسط البلد وشارع شريف، وخصوصا الواقعة خلف البنك المركزى بشارع شريف، والمعروف عنها أنها ملاذ للمعارضين وبعض القوى السياسية.

لا توجد تعليقات على الخبر

اضف تعليق

مشاركتك بالتعليق تعنى أنك قرأت بروتوكول نشر التعليقات على اليوم السابع، وأنك تتحمل المسئولية الأدبية والقانونية عن نشر هذا التعليق

بروتوكول نشر التعليقات من اليوم السابع

الأكثر تعليقاً