قبل أيام من "يوم الغضب"..

تهديدات بالـ"SMS" لشباب 6 إبريل

الأربعاء، 01 أبريل 2009 - 12:17 م

جانب من احتجاجات شباب "6 إبريل"

كتبت نورا فخرى

فى الوقت الذى تشهد فيه القاهرة والمحافظات عدة إضرابات لإداريى التعليم، وعمال العديد من الهيئات والشركات الحكومية والخاصة، وقبل أيام من إضراب 6 إبريل، لجأ الأمن إلى ترهيب شباب 6 إبريل عبر المكالمات الهاتفية، والرسائل القصيرة (SMS).

وتلقى عبد الرحمن فارس، أحد أعضاء الحركة، استدعاء من أمن الدولة فى الفيوم، مساء أمس، الثلاثاء. كما قامت الجهات الأمنية باستجواب عدد من أعضاء 6 إبريل، إضافة إلى تلقى العديد منهم لمكالمات ورسائل تهديد. وقالت إحدى الرسائل القصيرة: "لا تقتربوا من وسط البلد.. ولا تبقوا فى مكان واحد لفترة طويلة حتى إذا كان المنزل".

التهديدات التى لم تكن الأولى من نوعها، قابلتها حركة 6 إبريل بتهديد مماثل، بالكشف عن أسماء من تلقوا التهديدات، ومن أرسلوا رسائل التهديد فى حال استمرار الوضع كما هو عليه.

من جانبه، قال ضياء الصاوى عضو اللجنة الإعلامية بالحركة: "نحن لا نخشى إلا الله، ونعلم أننا نسير على الطريق الصحيح ومستمرون فى دعوتنا للإضراب فى يوم 6 إبريل المقبل، ولن تخيفنا تلك التهديدات الحمقاء".

واختتم الصاوى كلامه قائلا: "إذا كان السجن هو الطريق الوحيد لتحرير مصر فمرحبا بالسجون".

وأكدت الحركة أنها لا تهدف إلى أى فوضى، وإنما تمارس حقها فى التعبير والاحتجاج السلمى كما يحدث فى كل دول العالم، وجددت الحركة دعوتها لوزارة الداخلية أن تتعامل مع الأمر بأفق واسع وتلتزم بحماية المنشآت فقط، وعدم التعرض للمتظاهرين واعتقالهم.

لا توجد تعليقات على الخبر

اضف تعليق

مشاركتك بالتعليق تعنى أنك قرأت بروتوكول نشر التعليقات على اليوم السابع، وأنك تتحمل المسئولية الأدبية والقانونية عن نشر هذا التعليق

بروتوكول نشر التعليقات من اليوم السابع

الأكثر قراءة