تعليقاً على أحداث مكتب الإرشاد بالمقطم.. معتصمو التحرير يهاجمون شباب الإخوان.. ومسيرة للتنديد بالواقعة.. وناشط سياسى: صفعة الفتاة سنردها على وجه قيادات الجماعة

الأحد، 17 مارس 2013 - 12:49

جانب من أحداث مكتب الإرشاد أمس جانب من أحداث مكتب الإرشاد أمس

كتب إسلام سعيد

سادت حالة من الغضب بين معتصمى ميدان التحرير، بسبب الاعتداء على نشطاء سياسيين أمام مقر مكتب الارشاد أمس السبت، أثناء قيامهم برسم جرافيتى أمام مكتب الإرشاد، المعتصمون استنكروا ما حدث، مؤكدين أن تلك الفعلة ليست غريبة على شباب جماعة الإخوان المسلمين.

وقال المعتصمون بميدان التحرير، إن تلك الواقعة لن تمر مرور الكرام لأن الاعتداء على النشطاء خاصة الفتيات منهم، يجعلنا نعود لعصور الحزب الأوحد الذى يحكم ولا أحد يمكن أن يقف ضده أو يحاسبه.

"الصفعة التى تلقتها الفتاة أمام مكتب الإرشاد أمس سنردها على وجه جماعة الإخوان المسلمين ورئيسها" هكذا بدأ هشام المصرى الناشط السياسى وأحد معتصمى ميدان التحرير فى حديثة لـ"اليوم السابع" تعليقا على الأحداث التى شهدها محيط مكتب الإرشاد أمس، وأكد المصرى أن تلك الواقعة سوف تُثير غضب الثوار فى ميادين مصر لأن الاعتداء على فتاة مصرية أى كانت اتجاهاتها السياسية يؤدى إلى هياج بين أوساط الشباب الثورى.

وتابع "إن كانت الرسومات الجرافيتية تُثير غضب جماعة الإخوان المسلمين فإن ثوار مصر سيرسمون جرافيتى خاص بالجماعة على جدران جميع الشوارع كى يعلم المصريون أن الجماعة باعت الثورة وتاجرت بها.

من جانبه أكد أسامة الأسيوطى أحد معتصمى ميدان التحرير، أن معتصمى ميدان التحرير سينظمون مسيرة فى الرابعة من عصر اليوم من ميدان التحرير إلى دار القضاء العالى للتنديد بالاعتداء على النشطاء السياسيين، ولفت الأسيوطى فى حديثه لـ"اليوم السابع" ليس غريبا على جماعة الإخوان وشبابها الاعتداء وسفك الدماء لأن تاريخها يشهد لها بذلك قديما، أما حديثا فاعتداءات الإخوان على الثوار تكررت بداية من أحداث جمعة الحساب مروراً بالاتحادية وأخيراً أمام مكتب الإرشاد، مشيراً إلى "أن من حق أى شخص مهما كان انتماؤه السياسى الاعتراض والتظاهر أمام مكتب الإرشاد لأنه ببساطة هو مقر الحزب الحاكم فى البلاد، ووجه رسالة إلى مرسى والإخوان المسلمين قائلاً "لن تحميكم مليشياتكم من ثوار مصر، لأنكم بعتم الثورة، فمن حق الشباب الاعتراض عليكم وعلى أفعالكم".

من جانبها أكدت "هبة المصرى" الناشطة سياسية أن فتيات مصر خط أحمر، والاعتداء عليهن من قبل شباب جماعة الإخوان المسلمين يُزيد كم الكراهية التى يحملها شباب وفتيات مصر للإخوان، وأشارت إلى أن الاعتداءات المتوالية من قبل جماعة الإخوان المسلمين على شباب الثورة، تثبت أنكم غير جادين على الإطلاق فى تحقيق الحريات التى نادت بها ثورة الخامس والعشرين من يناير.







الأكثر قراءة