بالصور والفيديو..البيطريون يعلنون العصيان للمطالبة بالاستقلال.. أطباء الغربية يهددون بالتصعيد..وفى الوادى الجديد يطالبون بالحفاظ على الثروة الحيوانية.. وفى البحر الأحمر ينادون بهيئة للإنتاج الحيوانى

السبت، 7 أبريل 2012 - 22:03

اعتصام البيطريين اعتصام البيطريين

كتب عبد الله صلاح - والمحافظات – الغربية عادل ضرة وبورسعيد ـ محمد فرج والوادى الجديد ـ ماهر أبو نور والبحر الأحمر ـ أحمد عوض

نظم العشرات من الأطباء البيطريين بمحافظات الغربية والوادى الجديد وبورسعيد والبحر الأحمر، وقفات احتجاجية للمطالبة باستقلال الطب البيطرى عن وزارة الزراعة وصرف حوافز الإثابة وغيرها.

جاء على رأس المتظاهرين العشرات من الأطباء البيطريين بالغربية الذين نظموا وقفة احتجاجية أمام ديوان عام المحافظة بطنطا اليوم السبت، للمطالبة بإعادة تكليفهم وفصل الطب البيطرى عن الزراعة، وإنشاء كيان منفصل وصرف حافز الإثابة للأطباء البيطريين وهددوا بتصعيد احتجاجاتهم فى حالة تجاهل الحكومة لهم.

ورفع الأطباء لافتات عليها مطالبهم منها: "إعادة تكليف الأطباء البيطريين بأثر رجعى"، و"صرف حافز الإثابة 100%بأثر رجعى"، و"الحمى القلاعية أنفلونزا الطيور مشاكل تهدد الاقتصاد المصرى"، و"مطالبنا المشروعة إعادة تكليف الأطباء البيطريين"، و"إنشاء كيان مستقل للطب البيطرى"، و"لا يعقل وجود بطالة بين الأطباء البيطريين".

وقام اللواء مصطفى بدر السكرتير العام المساعد لمحافظة الغربية، بالاجتماع بوفد منهم لبحث مطالبهم ووعد بعرضها على المستشار محمد عبد القادر محافظ الغربية لبحث سبل حل المشكلة مع المسئولين بالطب البيطرى والمسئولين بوزارة الزراعة.

وفى بورسعيد، نظم العشرات من الأطباء البيطريين بمديرية الطب البيطرى، وقفة احتجاجية أمام ديوان عام المحافظة، للمطالبة بحقوقهم المشروعة فى كيان مستقل للبيطريين، للحفاظ على الثروة الحيوانية من مرض الحمى القلاعية الذى يهدد الإنتاج الحيوانى من الماشية والأبقار والجاموس، وإعادة التكليف الأطباء الخريجين ورفع حافز الإثابة لــ 100%.

وقال الدكتور أحمد الخولانى عضو مجلس الشعب السابق للإخوان، ووكيل النقابة العامة للبيطريين، أن الهرم الوظيفى فى الطب البيطرى مقلوب منذ 94، وحتى وقتنا هذا مما يعرض الثروة للدمار، لعدم وجود أطباء لمواجهة تحصين الثروة الحيوانية، الذى يسع لتدميرها وزير الزراعة، الذى يسمح باستيراد الحيوانات التى تحمل الوبائيات منذ 2006 وحتى 2012، على حد قوله.

كما ناشد الدكتور محمد أبو عوف، رئيس اللجنة النقابية للعاملين بمديرية الطب البيطرى ببورسعيد، الدكتور كمال الجنزورى رئيس الوزراء، سرعة تكليف الأطباء، وفصل البيطريين عن وزارة الزراعة، وتثبيت الأطباء الذين يعملون بالعقود للحفاظ على الثروة الحيوانية بمصر.

كما طالب العشرات من البيطريين بالوادى الجديد، بفصل واستقلالية قطاع الطب البيطرى عن وزارة الزراعة وإنشاء كيان مستقل له بالوزارة، كما طالبوا بإعادة التكليف للأطباء البيطريين بالعمل وبأثر رجعى، وخاصة فى ظل ما تعانيه الدولة من نقص شديد فى عدد الأطباء البيطريين.

وتجمهر أطباء قطاع الطب البيطرى بالمحافظة أمام مقر الديوان العام وتضامن معهم عدد كبير من طلاب كلية الطب البيطرى بالوادى الجديد وأعضاء هيئة التدريس والذين قاموا بحمل لافتات تتضمن تلك المطالب، مؤكدين على سلمية وقفتهم وعدم تعطيلها لحركة العمل فى ظل انتشار مرض الحمى القلاعية بقرى ومراكز المحافظة.

وقال الدكتور ناجى محمد عوض النقيب الفرعى للأطباء البيطريين بالمحافظة لـ"اليوم السابع" إن محافظة الوادى الجديد تعانى نقصا شديدا فى عدد الأطباء البيطريين، والذين لا يزيد عددهم عن 68 طبيبا يغطون مراكز وقرى المحافظة المترامية الأطراف، ويخدمون 257 ألف رأس من الماشية وهو ما يجعل الطبيب رئيس الوحدة، لأن يقوم بكل أعمال الوحدة بما فيها الخدمات المعاونة وقيادة السيارة وتحصين الماشية، بالإضافة لتعرضهم للعدوى بالأمراض التى يعالجون منها رؤوس الماشية ومنها البيروسيلا وغيرها من الأمراض الخطيرة.

وأضاف الدكتور سعد سليمان المتحدث الإعلامى للنقابة أن القرار رقم 197 الذى أصدره وزير الصحة لتحسين أوضاع الأطباء والصيادلة لم يشتمل البيطريين وهو ما يعنى التهميش الكامل لهم وعدم الاعتراف بما يقومون به من دور الأمر الذى استدعى للمطالبة بعمل وزارة للثروة الحيوانية حفاظا عليها وتحسينا لأوضاع البيطريين.

والتقى العقيد تامر سعيد مدير عام مكتب اللواء طارق مهدى محافظ الإقليم بالأطباء المحتجين، بقاعة اجتماعات المحافظة وذلك لمناقشة مطالبهم وبحث كيفية رفع تلك المطالب للجهات المختصة للنظر فيها بعين الاعتبار، وهو ما أكده مدير مكتب المحافظ، مؤكدا على أن المسئولين بالمحافظة يعتبرون الأطباء البيطريين من أهم الفئات التى يعتمد عليها المجتمع ولا يمكن تجاهل دورهم وأنه سيتم التحرك بشكل جاد نحو تنفيذ تلك المطالب.

وفى الغردقة، نظم العشرات من الأطباء البيطريين أعضاء نقابة الأطباء البيطريين بالبحر الأحمر وقفة احتجاجية أمام مبنى ديوان عام المحافظة للمطالبة بفصل تبعيتهم لوزارة الزراعة، خاصة بالطب البيطرى وإنشاء هيئة للإنتاج الحيوانى برئاسة طبيب بيطرى، كما طالبوا بتعيين المؤقتين وإعادة تكليف الأطباء البيطريين الذين لا يعملون حتى الآن.















الأكثر تعليقاً