الرئيس التنفيذى للمصرية للاتصالات يترك منصبه فى 18 يناير

الإثنين، 2 يناير 2012 - 15:06

المهندس محمد عبد الرحيم الرئيس التنفيذى للشركة المصرية للاتصالات المهندس محمد عبد الرحيم الرئيس التنفيذى للشركة المصرية للاتصالات

كتبت هبة السيد

قال المهندس محمد عبد الرحيم الرئيس التنفيذى للشركة المصرية للاتصالات إنه سيغادر منصبه بالشركة فى 18 من يناير الجارى، لبلوغه سن المعاش، بعد أن أدى مهمته على مدار ما يقرب من 40 عاما بالشركة، منذ أن كان موظفا صغيرا وحتى رئيس تنفيذى لها.
وأضاف عبد الرحيم عبر صفحة الاتصال الداخلى على "الفيس بوك" فى رسالة وجهها للعاملين، أنه جاء الوقت الذى يجب أن تتولى الشركة قيادة شابة تمتلك من المهارات والأفكار ما يؤهلها لمزيد من العمل.

وأضاف أنه رشح للوزير الدكتور محمد سالم عددا من الأسماء القادرة على قيادة الشركة فى الفترة القادمة، وكان أبرز المرشحين المهندس طارق أبو علم الذى كان يشغل منصب نائب أول الدولى والمشغلين منذ عام.

وكان الدكتور محمد سالم وزير الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات قد أكد لـ"اليوم السابع" فى وقت سابق أنه سيقوم بإجراء تغييرات على إدارة المصرية للاتصالات، وسيتم اختيار رئيس تنفيذى جديد فى 18من يناير، كما سيجرى تغييرات طفيفة على أعضاء مجلس الإدارة الذى ستنتهى مدته فى أغسطس المقبل.

وكان بعض نواب الرئيس التنفيذى قد تقدموا باستقالاتهم من الشركة منهم المهندس طارق أبو علم والمهندس عماد الأزهرى.

وشهدت الأشهر الماضية احتجاجات لموظفى الشركة المصرية للاتصالات فى عدد من سنترالات الجمهورية، لأسباب تتعلق بما وصفوه بالقضاء على الفساد داخل الشركة، وقاموا باحتجاز الرئيس التنفيذى بسنترال الأوبرا لإجباره على الاستقالة.







الأكثر تعليقاً