بـ2.2 مليار جنيه..

"الصناعة" تطـرح 974 قطعـة أرض للمستثمرين فـى 16 مـدينـة

الجمعة، 9 سبتمبر 2011 - 11:47

الدكتور محمود عيسى وزير الصناعة والتجارة الخارجية الدكتور محمود عيسى وزير الصناعة والتجارة الخارجية

كتب سليم على

أجرت الهيئة العامة للتنمية الصناعية بوزارة الصناعة والتجارة الخارجية قرعة علنية أمس الخميس، على الأراضى الصناعية المتبقية من الطرح الخاص للأراضى التى تم سحبها من 16 مدينة صناعية تشمل العبور، وبدر، والمنيا الجديدة، والصالحية الجديدة، وبرج العرب، والشروق، وأسيوط الجديدة، وبنى سويف الجديدة، والفيوم، والسادات، والقاهرة الجديدة والنوبارية، و15 مايو، ودمياط الجديدة، والعاشر، وأكتوبر وذلك لزيادة عدد المستثمرين المتقدمين لهذه الأراضى حيث تنافس 3693 مستثمرا على 974 قطعة أرض صناعية بمساحة مليون و160 ألف متر مربع لإقامة مشروعات صناعية عليها بإجمالى استثمارات قدرها 2.2 مليار جنيه بمساحات تتراوح ما بين 300 متر مربع إلى 80 ألف متر مربع للقطعة.

وقال الدكتور محمود عيسى وزير الصناعة والتجارة الخارجية، إن الوزارة تعمل حاليا على اتخاذ مجموعة من الإجراءات والآليات لمساندة الصناع والمستثمرين وتوفير الأراضى الصناعية اللازمة لإنشاء مشروعاتهم الصناعية وإقامة التوسعات الجديدة، وذلك بالتنسيق مع مختلف الوزارات والجهات المختلفة، مؤكدا أن هناك مجموعة من القواعد والضوابط التى يتم العمل بها لتخصيص تلك الأراضى بشفافية كاملة وأن هذه القواعد تتضمن أن تكون أولوية تخصيص هذه الأراضى لتعميق التصنيع المحلى ولأصحاب الأنشطة القائمة أو الجارى تنفيذها أو التوسعات الجديدة فى نفس المدينة على أن يتم تخصيص قطعة أرض لكل مشروع علما بأنه محظور التصرف فى تلك الأراضى بأى شكل من الأشكال قبل إثبات الجدية عليها بإقامة النشاط ويتم التعامل على الأراضى من صاحبها فقط، بالإضافة الى الالتزام باشتراطات هيئة التنمية الصناعية وأجهزة المدن الجديدة وجمعية المستثمرين واتحاد الصناعات المصرية.

ومن جانبه أكد المهندس إسماعيل النجدى رئيس الهيئة العامة للتنمية الصناعية، أنه تم مراعاة إتاحة مساحات مختلفة لتلبية متطلبات واحتياجات الصناع والمستثمرين فى مختلف المدن الصناعية، مشيراً إلى أن مدينة العاشر من رمضان هى أكثر المدن الصناعية إقبالا من المستثمرين حيث تلقت الهيئة 1000 طلب لإقامة مشروعات بها رغم أن عدد القطع المتاحة 41 قطعة، وفى مدينة العبور تلقت الهيئة 402 طلب لإقامة مشروعات بها رغم أن عدد القطع المتاحة 15 قطعة، ومدينة بدر 299 طلباً لإقامة مشروعات بها رغم أن عدد القطع المتاحة 113 قطعة.

أما فى مدينة المنيا الجديدة 85 طلباً لإقامة مشروعات بها رغم أن عدد القطع المتاحة كانت 15 قطعة، وفى مدينة الفيوم بلغ عدد الطلبات المقدمة 13 طلباً على 9 قطع، وفى القاهرة الجديدة 115 طلبا على 5 قطع، وفى مدينة أكتوبر بلغ عدد الطلبات المقدمة 816 طلبا لإقامة مشروعات بها رغم أن عدد القطع المتاحة 128 قطعة، وفى مدينة الشروق 11 طلبا لإقامة مشروعات بها رغم أن عدد القطع المتاحة قطعتين، وفى مدينة دمياط 251 طلبا لإقامة مشروعات بها رغم أن عدد القطع المتاحة 24 قطعة، وفى 15 مايو 86 طلبا لإقامة مشروعات بها رغم أن عدد القطع المتاحة 16 قطعة، وفى مدينة برج العرب تم طرح 34 قطعة تقدم لها 33 مستثمرا وفى مدينة أسيوط الجديدة تم طرح 51 قطعة تقدم لها 24 مستثمرا ومدينة النوبارية 19 قطعة تقدم لها 7 مستثمرين وفى مدينة بنى سويف 338 قطعة تقدم لها 110 مستثمرين، بالإضافة إلى أن الهيئة طرحت 44 قطعة أرض مخازن بالسادس من أكتوبر تقدم لها 316 مستثمرا، بالإضافة إلى 73 قطعة أرض مخازن فى مدينة السادات تقدم لها 28 مستثمرا. وأضاف النجدى أن هناك 268 قطعة من تلك الأراضى فى مدن اسيوط والنوبارية وبنى سويف والصالحية الجديدة سيتم طرحها مرة أخرى على المستثمرين خلال المرحلة المقبلة لعدم اكتمال الطلبات المقدمة عليها.