مشروع بحثى يمنع إسرائيل نهائيا من دخول أرض سيناء

الجمعة، 24 يونيو 2011 - 21:26

الدكتور أشرف شعلان رئيس المركز القومى للبحوث أثناء الاجتماع الدكتور أشرف شعلان رئيس المركز القومى للبحوث أثناء الاجتماع

كتب محمد البديوى

كشف الدكتور أشرف شعلان رئيس المركز القومى للبحوث عن مشروع بحثى زراعى قدمه الباحثون فى المركز يساهم فى زراعة الأراضى الصحراوية فى سيناء بتكلفة "ملاليم"، وفى الوقت نفسه يمنع إسرائيل نهائيا من دخولها فى حال نشوب حرب فيما بيننا وبينهم.

وأشار شعلان فى اجتماع مجلس المراكز والمعاهد البحثية صباح اليوم الجمعة أن المركز سيننفذ هذا المشروع فى أحد الأماكن بالقاهرة الكبرى، المسمى "المقطر الشمسى" عن طريق سيستم تكلفة الوحدة الواحدة منه 35 جنيها، يوضع المقطر الشمسى فى الصحراء فى كثبان رملية مرتفعة تعد خصيصا لذلك وتتم عملية الرى من مياه الآبار التى بدون هذا المقطر لن تصلح للزراعة.

وأوضح شعلان فى تصريحات خاصة "لليوم السابع" أن استخدام المقطر الشمسى فى سيناء سيحول المناطق الصحراوية بها إلى كثبان زراعية مرتفعة، وفى حال تنظيمها بطرق معينة ستمنع الدبابات الاسرائيلية أو معداتها من دخول أرض سيناء نهائيا، مما يفيد مصر زراعيا وفى الوقت نفسه أمنيا.







الأكثر تعليقاً