ما هى سمات الطفل "الذاتوى"؟

الثلاثاء، 19 أبريل 2011 - 11:33

الدكتورة نيفين حسن نشأت، مدرس مساعد أمراض التخاطب بالمركز القومى للبحوث الدكتورة نيفين حسن نشأت، مدرس مساعد أمراض التخاطب بالمركز القومى للبحوث

كتبت سحر الشيمى

أرسلت ماجدة أحمد تقول، ابنى عنده 4 سنوات كان طبيعيا جدا ويتكلم بدون مشاكل، وفجأة منذ شهر بدأ يفقد قدرته على الكلام ولم يعد يحب الحديث والجلوس معنا كما أصبح يميل للعزلة. وعندما استشرنا الطبيب وقمنا بعمل رنين مغناطيسى على المخ لم يجد الطبيب أى مشكلة، فما هو سبب مايعانى منه ابنى؟

تجيب الدكتورة نيفين حسن نشأت، مدرس مساعد أمراض التخاطب بالمركز القومى للبحوث، قائلة : عندما يفقد الطفل القدرات اللغوية والسلوكية التى اكتسبها أثناء سنوات عمره الأولى فإن ذلك ينذر بمشكلة فى الجهاز العصبي. لذلك يجب استبعاد الأورام ومرض الفصام عند الأطفال. وإذا لم يعانى الطفل من هذه الأمراض فأغلب الظن أنه يعانى من أحد أمراض الطيف التوحدى (أو الذاتوي) والذى يسمى باضطراب الطفولة التحللي.

ويتميز هذا المرض بوجود فترة من النمو الطبيعى فى بداية حياة الطفل تزيد هذه الفترة عن سنتين وقد تصل إلى عشر سنوات يكتسب خلالها الطفل جميع المهارات اللغوية والإدراكية والاجتماعية ثم يفقد الطفل هذه القدرات تدريجيا بأن يقل كلامه حتى يتوقف عن الكلام ولا يرغب باللعب مع الأقران ويرفض التواصل مع الآخرين حتى مع الأهل ويفقد قدرته على التحكم بالبول والبراز كما يفقد بعد ذلك قدرته على الحركة وذلك خلال فترات تتراوح بين أيام إلى شهور ولكن فى أقل من سنة.

وللأسف فإن القدرات التى فقدت من الصعب اكتسابها مرة أخرى، ولايعرف بعد السبب فى هذا الاضطراب قد يكون استعدادا وراثيا أو بسبب التعرض لملوثات أو فيروسات أو بسبب اضطراب فى الجهاز المناعى للجسم.

ويحتاج مثل هؤلاء الأطفال إلى برامج تأهيل ورعاية مكثفة للتغلب على هذا التدهور.

تواصلوا معنا بإرسال أسئلتكم واستشاراتكم على health@youm7.com







الأكثر تعليقاً