عجوز تدير مسكنها لممارسة الدعارة بمدينة نصر

الأربعاء، 7 أبريل 2010 - 12:28

صورة أرشيفية صورة أرشيفية

كتب محمد أسعد

تمكنت الإدارة العامة لمباحث القاهرة بقيادة اللواء فاروق لاشين، مدير الإدارة، من ضبط سيدة (60 سنة) تدير منزلها بمدينة نصر لممارسة الدعارة والشذوذ الجنسى، حيث تم ضبط 4 سيدات وراغب متعة، كما تم القبض على شاب فى العشرينات من عمره مرتديا زى حريم وباروكة شعر، فأمر عمر بهاء، وكيل نيابة مدينة نصر، أول بحبس المتهمين 4 أيام على ذمة التحقيق، وإخلاء سبيل راغب المتعه بكفالة قدرها 200 جنيه.

وردت معلومات إلى مباحث آداب القاهرة بوجود سيدة تقود شقتها لممارسة الأعمال المنافية للآداب بمدينة نصر، ومن خلال تحريات أحمد حشاد ضابط مباحث آداب القاهرة، وبالتأكد من صحة المعلومات، وباستصدار إذن من النيابة العامة تم مداهمة الشقة.

وتم القبض على كل من "ف. أ. ى" (60 سنة)، و"س. س. ز" (40 سنة)، و"ش. ر. ع" (22 سنة)، و"م. م. م" (32 سنة)، كما تم ضبط "ك. ص. أ" (22 سنة)، و"و. ح. م" (44 سنة).

وبإحالتهم إلى النيابة العامة التى باشرت التحقيق بإشراف المستشار محمد رمزى، المحامى العام الأول لنيابات شرق القاهرة، تبين أن المتهمة الأولى صاحبة المسكن تدير شقتها لممارسة الدعارة والأعمال المنافية للآداب بمساعدة المتهمة الثانية.

كما تبين أن كلا من الثالثة والرابعة يعملان على استقطاب الرجال لممارسة الدعارة مقابل أجر مالى، وأن المتهم "ك. ص. أ" تم ضبطه أثناء ارتداءه باروكة شعر وملابس حريمى، ليتبين أنه شاذ جنسيا اعتاد على ممارسة الفجور مع الرجال، وأن المتهم الأخير تم ضبطه بصحبة المتهمة الثالثة "ش. ر. ع" قبل ممارسة الجنس معها داخل إحدى الغرف.

أنكر المتهمتان الثالثة والرابعة ما نسب إليهما، وأقرا بتحقيقات نيابة مدينة نصر أول برئاسة أحمد عبد الحليم أنهما جاءا للشقة لمساعدة العجوز على تنظيفها.

أمرت النيابة بحبس المتهمات بعد أن وجهت إليهن تهم إدارة واستغلال مسكن لممارسة الآعمال المنافية للآداب، وممارسة الدعارة مع الرجال بدون تمييز مقابل أجر مالى، كما أمرت بحبس المتهم "ك. ص. أ" بعد أن وجهت له تهمة الاعتياد على ممارسة الفجور، مع إخلاء سبيل راغب المتعة بكفالة قدرها 200 جنيه.